الراية الإقتصادية
بعد خططها لإنتاج 6 ملايين هاتف

آبل تُبطئ إنتاجها من «آيفون 14»

عواصم – وكالات:

أشارتْ مُذكرةٌ لشركة آبل الأمريكية إلى أنها تُبطئ إنتاجَها من هواتف آيفون 14، على عكس التوقُّعات التي أشارت إلى احتمال زيادة الإقبال على الهاتف الجديد.

وطلبت آبل، في مُذكرة أرسلتها إلى المورِّدين، التراجع عن الجهود المبذولة لزيادة تجميع مُكوِّنات آيفون 14، وذلك بعدما كانت تُخطط لإنتاج 6 ملايين هاتف في النصف الثاني من العام الجاري.

يأتي ذلك عكس التوقعات السابقة للشركة بزيادة الطلب على الهاتف الجديد بنسبة تزيد على 7 في المئة مُقارنةً بالعام الماضي. كما كشفت مؤشراتُ أسهم الشركات المُصَنِّعةِ لوَحدات هواتف آيفون، عن تراجعٍ كبير لم تَعهده من قبل خلال الفترة التي تعقب طرح هواتف آيفون.

وذكرت تقارير دولية أنَّ هناك عدة أسباب وراء هذا التراجع في الإنتاج، منها التخوف من حصول ركود اقتصادي عالمي.

ويقول مُراقبون: إنَّ الصين تُعدُ كلمةَ السر في تراجع مبيعات هواتف آيفون الأخيرة، إذ تُعاني بكين، وهي أكبرُ سوق للهواتف الذكية في العالم، ركودًا اقتصاديًا أضرَّ بصانعي الأجهزة المحمولة.

كما تشيرُ بياناتٌ إلى أسباب أخرى وراء قلة الإقبال على هذه الهواتف، منها ارتفاعُ التضخم، واضطرابُ سلاسل التوريد الناجمُ عن أزمة أوكرانيا. وقد اعتمدت شركة آبل أيضًا في رهانها على مبيعات آيفون 14، على «خدمة الطوارئ الموصولة بالأقمار الاصطناعية، وهذه الخدمة موجودة في الولايات المُتحدة وبعض الأماكن في أوروبا فقط، في حين أن السوق العالمي لا يستفيد من هذه الخدمة؛ لأنها ليست مُتاحة له، وبالتالي لا يمكن أن يستفيدَ منها حاليًا».

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X