أخبار دولية

إطلاق نار في حي مقر الرئاسة في بوركينا فاسو

واغادوغو – أ ف ب:

أعلنتْ حكومةُ بوركينا فاسو أنَّ الوضعَ في البلاد، حيث سمع إطلاق نار في العاصمة وانتشرت القوات على الطرقات الرئيسيَّة، مُرتبطٌ بـ «أزمة داخلية في صفوف الجيش»، مؤكدة أن «محادثات تجري من أجل التوصل إلى تسوية».

وسمع إطلاق نار فجر الجمعة في واغادوغو في الحي الذي يضم مقري الرئاسة والمجموعة العسكرية الحاكمة منذ يناير الماضي، كما ذكر شهود عيان لوكالة فرانس برس.

وقالَ شاهد يُقيم بالقرب من مقر الرئاسة: «سمعت دوي انفجارات حوالي الساعة 04,30 (بالتوقيت المحلي وتوقيت غرينتش) والطرق حول منزلي مُغلقة بآليات عسكرية». وذكر صحفيون من فرانس برس أن عسكريين كانوا يُغلقون عددًا كبيرًا من محاور الطرق في الصباح.

وبعد صمت دام ساعات، قال الناطق باسم الحكومة ليونيل بيلغو لفرانس برس: «إنها أزمة داخلية في الجيش والمُناقشات مُستمرة من أجل التوصُّل إلى نتيجة سلسة».

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X