الراية الرياضية
لجنة مسابقات الاتحاد القاري تؤكد ما أشارت إليه الراية الرياضية

الدوحة تستضيف كأس آسيا تحت 23 عامًا

منتخبنا يخوض المنافسات في طريقه إلى أولمبياد باريس 2024

متابعة – فريد عبدالباقي:

قرَّرت لجنةُ المُسابقات في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، التوصيةَ باختيار الدوحة لاستضافة نهائيات كأس آسيا 2024 لمُنتخبات تحت 23 عامًا، وذلك خلال الاجتماع الخامس الذي عُقد أمس في العاصمة الماليزيَّة كوالالمبور، وذلك تأكيدًا لما أشارت إليه الراية الرياضية في عددِها الصادر أوَّل أمس.وبعد عملية تحليل شاملة للملفات المُترشحة والتقييم الكلي للجوانب الرئيسية المختلفة، جرى اختيار الدوحة التي تستضيف نهائيات كأس العالم 2022 في نوفمبر وديسمبر هذا العام، من قِبل اللجنة التي درست خمسة ملفات مترشحة، تضمنت أيضًا إيران والسعودية والإمارات وأوزبكستان.ويُذكر أنَّ قطر استضافت بطولة كأس آسيا تحت 23 عامًا مرة واحدة في نسخة عام 2016 خلال الفترة من 12 حتى 30 يناير، بمُشاركة 16 مُنتخبًا آسيويًا.والجدير بالذكر أنَّ العام 2014 شهد تدشين أول نسخة لبطولة الاتحاد الآسيوي لكرة القدم تحت 22 عامًا والتي أُقيمت في سلطنة عُمان في يناير من ذات العام بعد أن تم تأجيل البطولة عن موعدها الأصلي والذي كان مُقررًا له في 2013، حيث كانت المرة الأولى التي تستخدم فيها هذه البطولة كمُسابقة مؤهلة لدورة الألعاب الأولمبية.

وأشادت اللجنة التي اجتمعت برئاسة الدكتور تران كووك توان، بالإيقاع القوي لدى معظم الاتحادات الوطنية الأعضاء للتعافي بعد جائحة «كوفيد- 19»، وفي أعقاب تراجع تأثير الجائحة في قارة آسيا، فقد وافقت اللجنة على تقديم التوصية للمكتب التنفيذي من أجل إيقاف العمل بالقواعد الخاصة بالعمليات المُطبقة في مُسابقات الاتحاد الآسيوي لكرة القدم خلال جائحة «كوفيد- 19» اعتبارًا من عام 2023.وصادقت اللجنة على مُقترح اعتماد أسلوب ثابت تتوافق فيه جميع مُسابقات الاتحاد الآسيوي لكرة القدم مع بطولة كأس آسيا، وذلك من ناحية إلغاء الإنذارات الفردية (التي لم تؤدِ لاحقًا للطرد) والتي شهدتها مرحلة التصفيات، بحيث لا يتم حملها إلى المرحلة النهائية، وذلك من أجل تحقيق التوازن لدى جميع الفرق في النهائيات.وأخذت اللجنةُ بالعلم أيضًا، الفاصل الزمني البالغ خمسة أشهر بين قبل نهائي دوري أبطال آسيا لهذا العام لمنطقة الشرق، والذي أُقيم في مدينة سايتاما اليابانية خلال شهر أغسطس، والدور النهائي المُكوَّن من مباراتَي ذهاب وإياب، المُقرر في فبراير 2023، في حين تقام المراحل الإقصائية لمنطقة الغرب مُباشرة قبل النهائي.وفي الوقت الحالي، تُطبق النافذة الثالثة للتسجيل، حسب تعليمات البطولة، على امتداد الأدوار الإقصائية، والتي تتضمن المنافسة من دور ال 16 وحتى النهائي، وهي تسمح للأندية باستبدال حراس المرمى فقط حال تعرضهم لإصابة تبعد فترة طويلة عن الملاعب أو مرضهم.

وصادقت اللجنةُ أيضًا على قرارات مجموعة عمل ترخيص الأندية، الصادرة خلال اجتماعها الأخير الذي عقد بتاريخ 24 أغسطس 2022، وأبدت موافقتها على مُشاركة نادي بروناي دي.بي.ام.ام في الدوري السنغافوري موسم 2023 وكأس سنغافورة، على أن يتم إحالة الأمر للاتحاد الدولي لكرة القدم (FIFA).

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X