كتاب الراية

من دروس الحياة.. المعنى الحقيقي للتطوع

التطوع مفهوم جميل يهدف إلى تطوير الشخصية وترك أثر وابتسامة وأجر للأبد

التطوع.. وهو المفهوم الذي معظمنا يعرفه أننا نقوم بعمل غير مدفوع أو بدون مُقابل ونقوم به طبعًا لساعات أو لفترات معينة ومن ثم نكمل حياتنا بشكل طبيعي، بمعنى آخر أننا قد نتطوع بشكل عشوائي أو متبعثر دون النظر للمعنى الحقيقي للتطوع، بعض الأحيان عندما نقرر أن نتطوع، نتطوع إما من أجل جهة معينة طلبت إلزام فئة معينة لعمل ما ومن ثم انتهى من دون النظر أو التعمق أو تعلم ما هو التطوع الحقيقي وما يهدف إليه ولما أوصيه بالتطوع ولماذا نحن نتطوع للأسف البعض يجهل هذا الأمر وينظر فقط إلى شيء مؤقت وكفى دون الاستمرار أو التعرف على هذا الموضوع، ويكفي أنني قد أضع فرقًا بالمُجتمع، وإذا نظرنا أيضًا لوجدنا أن هنالك بعض الجهات أو بعض من هم مسؤولون عن المُتطوعين ينسى أنهم أيضًا أشخاص أتوا من أجل أن يتعلموا ويعملوا بجد.
دعونا نكن على وعي تام بأن التطوع شيء جميل جدًا إذا فُهم بتمعن شديد، وكيف يكون التطوع بشكل صحيح، ولو نظرنا بشكل عام للأسف لوجدنا أننا بعدنا تمامًا عن مفهوم التطوع الحقيقي، والتطوع الحقيقي مبني على أسس وقيم جميلة، والأثر طبعًا يكون أجمل، فعندما تنوي أنت كشخص التطوع، عليك أن تسأل نفسك لماذا أنا سوف أتطوع ولماذا سيكون في بعض أو معظم الأوقات بدون مُقابل، عليك أن تعلم عندما تتطوع، فأولًا من أجل التعرف وتطوير نفسك والتعرف على ثقافات أخرى والأهم أنك تؤجر على ما تقوم به، طبعًا هذا يعتمد كلية على شغفك بالتطوع وحبك للتعرف على أن أكون متطوعًا شغوفًا ومحبًا لهذا الشيء، أما إذا كنت فقط تتطوع عشوائيًا، فثق تمامًا أنك لن تستمر، فالتطوع أمر يحتاج للصبر والاحترام، وحب هذا الأمر من نفسك دون ضغط من أحد يجب أن يكون بإرادتك، هنا سيكون الأمر بالنسبة لك جميلًا لأنك تعلم أنك ستضع أثرًا لنفسك ولغيرك دون أن تشعر وستتعلم الكثير سواء في تطوير ذاتك وتطوير ذات الآخرين عندما ترى ابتسامة عريضة لشخص تساعده، وأنت تتطوع هنا ستشعر فعلًا أنك تُحدث فرقًا ولو بسيطًا وهنا تشعر بلذة التطوع الحقيقية وإنني فعلًا أستحق لقب متطوع، لأن هذا اللقب يجب ألا ينطبق على أي شخص، إلا الذين يعرفون قيمة التطوع الحقيقية.
ولا بد أيضًا لبعض الجهات المعنية المسؤولة عن المتطوعين أن تضع بعين الاعتبار أن المتطوعين هم أيضًا بشر ويجب مُعاملتهم مُعاملة طيبة وحسنة، ولا يتم معاملتهم معاملة مسيئة وتشغيلهم طوال اليوم لأنهم أيضًا كمُتطوعين أخذوا من وقتهم لكي يتعلموا ويصنعوا أثرًا لأنفسهم ولغيرهم .. فالتطوع مفهوم جميل يهدف إلى تطوير شخصية وترك أثر وابتسامة وأجر للأبد.

 

[email protected]
@heba_alraeesi

 

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X