أخبار عربية
جددت موقفها الرافض للعنف والإرهاب

قطر تدين تفجير الصومال وتعزي بالضحايا

الدوحة – مقديشو -قنا- وكالات:

أعربت دولةُ قطر عن إدانتِها واستنكارِها الشديدَين للتفجير الذي استهدفَ مجمعًا حكوميًا في مدينة بلدوين بوسط الصومال، وأدَّى إلى سقوط عددٍ من القتلى بينهم مسؤولون حكوميون، وعدد من الجرحى. وجدَّدت وزارة الخارجية، في بيان أمس، موقف دولة قطر الثابت من رفض العنف والإرهاب، مهما كانت الدوافع والأسباب. وعبَّرت الوزارة عن تعازي دولة قطر لذوي الضحايا ولحكومة وشعب الصومال، وتمنياتها للجرحى بالشفاء العاجل. وقُتل تسعة أشخاص على الأقل بينهم موظفون رسميُّون محليون وأصيب عشرة آخرون في هجومَين انتحاريَين تبنتهما حركة الشباب في وسط الصومال على ما أفاد مسؤول في الشرطة المحلية. وقال محمد معلم علي قائد الشرطة في منطقة حيران: إنَّ «الإرهابيين شنوا هجومين انتحاريين مستخدمينَ متفجراتٍ في بلدوين» على بعد حوالي 300 كيلومتر شمال العاصمة مقديشو مضيفًا: إن «تسعة أشخاص قتلوا بينهم وزيرة الصحة في ولاية هيرشابيل ومسؤول منطقة مكلف الشؤون المالية وأصيب أكثر من عشرة آخرين». أعلنت جماعة الشباب المرتبطة بالقاعدة والتي تقاتل الحكومة الصومالية منذ 15 عامًا مسؤوليتها عن الهجوم الذي استهدف مبنى حكوميًا. وقال شاهد عيان على الهجوم هو محمود أدو: إن «الانفجار كان ضخمًا ودمر عدة مبانٍ». وأضاف: «رأيت نقل عدة أشخاص إلى المستشفى وعدة قتلى». وكانت الحكومة الصومالية أعلنت أمس مقتل أحد أبرز قادة حركة الشباب والذي تمَّ رصدُ مبلغ ثلاثة ملايين دولار للإيقاع به، في غارة جويَّة استهدفت جنوب الصومال.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X