الراية الرياضية
ألعاب نارية واستعراضات تلهب حماس الجماهير طوال أيام المونديال

مفاجآت في افتتاح «حياكم في قطر»

مسير يومي في البحر بالمحامل الشراعية وآخر استعراضي على الكورنيش

مباراة ودية يومية بين جماهير المنتخبات في نفس يوم مباريات منتخباتها

«البيت السعودي» و»البيت الأوروبي» ضمن فعاليات كورنيش الدوحة

العرض الأكبر للألعاب النارية في الافتتاح .. وعروض يوميًا في التاسعة مساءً

متابعة – أحمد سليم:
كشفت اللجنة العُليا للمشاريع والإرث عن احتفالية كُبرى في تدشين فعاليات كورنيش الدوحة تحت مسمى (حياكم في قطر)، يوم 19 نوفمبر المُقبل وسط مُفاجآت كبيرة لجماهير كأس العالم FIFA قطر 2022، والذي يُمثل افتتاح فعاليات الكورنيش ومهرجان FIFA للمُشجعين™.
وقال خالد المولوي نائب المُدير العام لشؤون التسويق والاتصال وتجربة البطولة باللجنة العُليا للمشاريع والإرث: إن الاحتفالية الكبرى بتدشين «حياكم في قطر» سوف تستمر لقرابة 23 دقيقة وسوف تشهد استعراضًا سمعيًا وبصريًا وفنيًا بمُشاركة طائرات الدرون، بالإضافة إلى الألعاب النارية، والتي سوف تُشكل لوحة فنية استعراضية جميلة، لتدشين فعاليات الكورنيش ومهرجان الفيفا للمُشجعين.
وقال إن هذه الاحتفالية ستكون بالتعاون مع «أستوديوهات كتارا» والمُلحن المبدع القطري وائل بن علي وبالشراكة مع معهد قطر للموسيقى.
وأشار المولوي إلى أن الجماهير سوف تستمتع بالفعاليات، حيث سيكون هناك مسير يومي في البحر من خلال المحامل الشراعية ما بين منطقة كتارا إلى راس أبوعبود ذهابًا وإيابًا، وأيضًا مسير استعراضي يومي على كورنيش الدوحة، بالإضافة إلى فعاليات داخل البحر من خلال استعراض المحامل الشراعية، و»التاكسي المائي» الذي يوفر للمُشجعين القيام بجولة في البحر.
وكشف المولوي أن افتتاح منطقة الكورنيش سوف يستمر قرابة 23 دقيقة وستكون هناك العديد من المفاجآت للجماهير لا نريد الكشف عنها حاليًا، كما ستكون الفرصة سانحة أمام الجماهير التي لم تتمكن من الحضور في اليوم الأول في الأيام التالية، حيث تستمر هذه الفعاليات طوال البطولة ولكن لمدة أقل تصل ما بين 12 إلى 16 دقيقة تقريبًا، كما ستكون هناك فعاليات أصغر طوال اليوم لمدة 5 دقائق تقريبًا كل نصف ساعة، فيما سيكون الاحتفال بالألعاب النارية يوميًا من خلال العرض الأكبر يوم الافتتاح بالإضافة إلى العرض الرئيسي يوميًا عند التاسعة مساءً.
وأكد المولوي أن الحديقة الشمالية من سوق واقف والتي تُعد جزءًا لا يتجزأ من الكورنيش ستشمل فعاليات تراثية (الخيمة العربية) وتحتفي بالمنطقة العربية والتراث المحلي والعربي لتقديمها للمُشجع بطريقة بسيطة.

وأشار إلى أن حديقة البدع سوف تكون المنطقة الأساسية لمُشجعي ال FIFA، وهي مهرجان FIFA للمُشجعين™، وسيكون التدشين الرسمي لهذا المشروع للمرة الخامسة، بعد 4 نسخ سابقة حضرها قرابة 40 مليون شخص، وما يُميز هذه النسخة أن FIFA سيُطبق معايير جديدة لهذا المشروع حيث يتكون من أعلى مستويات التكنولوجيا والعديد من الفعاليات مع شركاء الفيفا بطريقة مُختلفة كما أنه سيكون موقعًا استراتيجيًا وامتدادًا لفعاليات الكورنيش.
وأشار إلى أن الجماهير سوف تعيش أجواء كرة القدم داخل منطقة ال FIFA، وفرصة الالتقاء مع أساطير كرة القدم، الذين سيتواجدون في هذه المنطقة، بالإضافة إلى نقل المباريات مُباشرة عبر شاشة عملاقة وشاشات أخرى، والعديد من الفعاليات مع شركاء ال FIFA ومنطقة مُخصصة للأطفال والعائلات، ومناطق خاصة بالمأكولات والمشروبات، بالإضافة إلى إقامة منطقة بالتعاون مع مؤسسة التعليم فوق الجميع واليونيسكو تشمل أنشطة ثقافية مُتنوّعة.
وكشف المولوي أنه ستُقام يوميًا مُباراة ودية بين جماهير المُنتخبات التي تلتقي منتخباتها بعضهما البعض في نفس اليوم، حيث ستتوافر ملاعب جانبية، ومنطقة خاصة بالألعاب الإلكترونية وخاصة بكرة القدم. وأكد أن مهرجان FIFA للمُشجعين™ ستكون منطقة حية تبدأ يوميًا من 10 صباحًا وحتى 2 صباحًا من اليوم الثاني وتستوعب 40 ألف مُشجع، كما تشهد المنطقة حفلات موسيقية فنية بشكل يومي مع فنانين على أعلى المستويات سوف يتم الإعلان عنهم في الفترة المُقبلة بالتوالي. وعن أفضل وسيلة للتواجد في حديقة البدع وحضور فعاليات ال FIFA قال المولوي عبر برنامج المجلس: هناك 3 طرق مُختلفة للوصول إلى حديقة البدع منها عبر 3 محطات مترو من خلال محطة الكورنيش ومحطة البدع ومحطة قطر للطاقة أو الخليج الغربي، بالإضافة إلى توافر خدمة اركن وتنقل ومنطقة التاكسي وشركات أوبر وكريم كما يمكن الوصول إليها مشيًا.
وقال المولوي إن منطقة مهرجان FIFA للمشجعين™ لن يسمح بدخولها لغير حاملي بطاقة هيَّا. وأكد المولوي أن مشروع كورنيش الدوحة هو العمود الفقري لكل الفعاليات التي تُقام في قطر خلال كأس العالم خاصة أنه ينطلق من المنطقة الشمالية بداية من حديقة الدفنة بجوار الشيراتون وينتهي بنهاية منطقة متحف الفن الإسلامي بمساحة تصل 6 كلم، وسيكون المُشجعون على وعد مع أجواء احتفالية ومونديالية تُناسب كل الأذواق، من الساعة 12 ظهرًا وحتى 12 مساءً، وتشمل مطاعم والعديد من الأكشاك ومحلات البيع بالتجزئة و4 مسارح كبيرة، وشاشات لنقل المُباريات.
وقال المولوي إن المنطقة سوف تشهد أيضًا فعالية كبيرة وهي «البيت السعودي» والتي تشمل العديد من الأنشطة والفعاليات وستكون مفتوحة أمام جميع الجماهير، بالإضافة إلى «البيت الأوروبي».

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X