فنون وثقافة
التجربة الأولى من نوعها على الشاشة

«هلا فيكم».. جديد تلفزيون قطر للمونديال

الدوحة – الراية:

يقدم تلفزيون قطر ضمن مخططه البرامجي الخاص بتغطية كأس العالم برنامجًا يعد الأول من نوعه على الشاشة، حيث تستقبل أسرة قطرية مكونة من زوج وزوجته والأبناء ضيوف وزوار المونديال، ليقوموا بجولة على أهم المواقع السياحية والتراثية والثقافية في الدولة، وبذلك يصبح البرنامج دليلًا سياحيًا لكل زوار قطر بإبرازه لأهم الأماكن التي يجب زيارتها بشكل تشويقي مميز، كما يقوم الزوجان بتعريف الزوار بأهم الأكلات القطرية التي يمكنهم تجربتها خلال زيارتهم للدولة.
وأكد علي صالح السادة القائم بتسيير أعمال ومهام تلفزيون قطر على أن البرنامج يحقق الكثير من الأهداف أهمها التعريف بكل المواقع التي يجب زيارتها من قبل الجمهور خلال فترة المونديال، ما يدعم الجانب السياحي في البطولة، وذلك في قالب مبسط وتشويقي جميل، مشيرًا إلى أن الفكرة المبتكرة في البرنامج دافع لمتابعته، كون الأسرة القطرية -المكونة من جبران البدر وسحر الأنصاري مع طفليهما عيسى وروز- هي التي تقوم بدور المرشد للزوار، كما أن مشاركة الأطفال في الحلقات كان لها تأثير كبير على تنويع المواقع، والتأكيد على أن الأطفال سيجدون ما يمتعهم في قطر، وأضاف «مخططنا في تغطية كأس العالم منوع، والكثير من البرامج تقدم في قوالب جديدة تعرض للمرة الأولى على الشاشة، ونسبة التفاعل مع البرامج التي بدأت فعليًا على الشاشة كبيرة جدًا وفقًا لمعدلات التفاعل على وسائل التواصل والمشاهدة». من جانبه أكد جبران البدر مقدم البرنامج أنه لم يتردد لحظه في قبول فكرة البرنامج لإبراز المعالم السياحية المميزة في قطر، ودعوة العالم لزيارة هذه الأرض الكريمة والمرحّبة دومًا بضيوفها، مشيرًا إلى أن التصوير مع الأسرة أمر ممتع للغاية وصعب في نفس الوقت، ولكن الجميل أن الجميع يعلم الهدف والمغزى من هذه المشاركة، وعلى ذلك تم تجاوز أي صعوبات، وأضاف: «كأسرة تعرفنا على العديد من الثقافات من خلال الجمهور الذي يقوم بزيارة قطر، وهو أمر مميز وكان حافزًا ودافعًا لنا للمشاركة في هذا العمل الإعلامي المميز».
فيما قالت سحر الأنصاري: البرنامج تجربة اجتماعية تبرز ملامح الجمال في قطر، والمواقع التراثية والسياحية المهمة، مشيدة بالأجواء التي صحبت التصوير ومهنية فريق تلفزيون قطر في إخراجه للحلقات بأجمل حلة من خلال المخرج والمنتجة هبة رشاد، وأضافت «تجربة تستحق العناء، وأعتقد أنها ستكون دليلًا سياحيًا مصغرًا لكل من يرغب في التعرّف على قطر بشكل بسيط وجميل».

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X