أخبار دولية

الحكومة البريطانية تتراجع.. وتراس في وضع حرج

لندن- أ ف ب:

تراجعتِ الحكومةُ البريطانيَّة أمس عن جميع إجراءاتها لخفضِ الضرائب المُعتمدة في تمويلها على الديون على أمل تجنُّب حالة فوضى جديدة في الأسواق، في خُطوة تُضعف إلى حد كبير رئيسة الوزراء ليز تراس.
وتُحرج الخُطوة المُفاجئة لوزير المال الجديد جيريمي هانت الذي تولى المنصب مكان كواسي كوارتنغ بعد إقالة الأخير، تراس مُجددًا بعدما سبق أن تراجعت عن عدد من الإجراءات الواردة في خُطتها الاقتصادية التي أوصلتها إلى داونينغ ستريت. وقدَّر هانت أن التعديلات المُرتبطة بالضرائب ستساهم في جمع حوالي 32 مليار جنيه إسترليني (36 مليار دولار) سنويًا بعدما قدَّر خبراء اقتصاد أن الحكومة ستواجه فجوةً في التمويل العام بمبلغ قدره 60 مليار جنيه إسترليني. كذلك حذَّر من إمكانية خفض النفقات. ورأى وزير المال أنَّ أي حكومة لا يمكنها السيطرة على الأسواق، لكنه شدَّد على أن تحرّكه سيلعب دورًا مُطمئنًا حيال وضع الخزينة العامة ويُساهم في ضمان النمو.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X