أخبار عربية
أكدت أنها شريك للوكالة في تحسين حياتهم.. «الأونروا»:

قطر داعم طويل الأمد للاجئين الفلسطينيين

الخارجية القطرية: نقف بجانب الشعب الفلسطيني الشقيق لاسترداد حقوقه

الدوحة- الراية :

أكَّدتْ وكالةُ غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين «الأونروا»، أنَّ دولة قطر شريك للوكالة في جهودها لتحسين أوضاع اللاجئين الفلسطينيين، وقالت الوكالة في تغريدة لها على حسابها الرسمي في تويتر: «شكرًا دولة قطر فهي داعم طويل الأمد للاجئين الفلسطينيين وشريك للأونروا»، من جانبها، أكَّدت وزارةُ الخارجية أن دولة قطر تؤمن بالدور الحيوي للمُنظمة، وقالت في تغريدة لها على حسابها الرسمي في تويتر: «تؤمن دولة قطر بالدور الحيوي لمنظمة الأونروا لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين، وتؤكد وقوفها الدائم بجانب الشعب الفلسطيني الشقيق حتى يستردَ كافة حقوقه المشروعة». واحتفل العالم أمس باليوم العالمي للقضاء على الفقر، بهدف مُكافحة الفقر وأسبابه وضمان تمتع جميع الناس في كل مكان بالسلام والازدهار والذي يُصادف السابع عشر من أكتوبر من كل عام.

وفي هذا الإطار، يبرز الالتزام القطري تجاه القضية الفلسطينية على أكثر من صعيد، ففي نوفمبر الماضي وقَّع صندوق قطر للتنمية مع وكالة الأمم المُتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى «الأونروا» اتفاقيتين تهدفان إلى دعم عمل الوكالة وضمان وصول الخدمات الأساسية لأشقائنا الفلسطينيين في وقت تمر فيه الوكالة الدولية بضائقة مالية أثرت سلبًا على أوضاع أشقائنا اللاجئين الفلسطينيين فكان التعهد القطري بتقديم 25 مليون دولار دعمًا لأنشطة المُنظمة الأممية على مدار عامين، والاتفاقيتان اللتان وقعتهما دولة قطر مع الأونروا جاءتا لتقديم الدعم الطارئ للموارد الأساسية للاجئين الفلسطينيين في فلسطين والدول المُستضيفة بهدف تعزيز دور الوكالة في حماية حقوق اللاجئين الفلسطينيين وكذلك تقديم الدعم الشامل للاجئين الفلسطينيين في سوريا في قطاعات الصحة والتعليم والتنمية الاقتصادية لخدمة 355.980 مُستفيدًا من اللاجئين الفلسطينيين للتمكين الاقتصادي والمُساعدة النقدية الطارئة للاجئين الفلسطينيين المُتضرّرين من النزاع في سوريا، إلى جانب تعزيز التدريب في مجال التعليم التقني والمهني للاجئين مع توفير فرص مهنيَّة، كذلك العمل على دعم قطاع التَّعليم، وضمان الاستمرار في تقديم خدمات التعليم الأساسي للطلاب من اللاجئين الفلسطينيين في سوريا، بالإضافة إلى دعم قطاع الصحَّة، من خلال توفير خدمات الرعاية الصحيَّة الأولية والثانوية لصالح (250.855) مُستفيدًا.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X