فنون وثقافة
«قطر تُبدع» تستضيف أول معرض لفالنتينو في الدوحة.. الشيخة المياسة:

نواصل استكشاف كل ما هو مميز في عالم التصميمات

الدوحة – الراية:

أقيم أمس حفل افتتاح معرض «فوريفر فالنتينو»، الذي يُقام بالتعاون بين مُبادرة «قطر تُبدع»، ومتاحف قطر ودار فالنتينو للأزياء، حيث يُكرّم المعرض مُؤسِّس الدار، فالنتينو غارافاني، ويُلقي نظرةً شاملةً حول إبداعاته وإرثه الذي لا يزال يتجلى في مجال تصميم الأزياء الراقية. وتنعقد فعاليات المعرض حاليًا في مركز M7 للتصميم والابتكار في مشيرب قلب الدوحة.
يتزامن المعرض، وهو أكبر معرض تُقيمه الدار، وعرضها الأول الذي يُقدم إبداعاتها في الشرق الأوسط، تزامنًا مع الاحتفال بعيد الميلاد التسعين لمؤسسها فالنتينو غارافاني، وإزاحة الستار عن مجموعة أزياء فالنتينو.
وعلّقت سعادة الشيخة المياسة بنت حمد آل ثاني، رئيس مجلس أمناء متاحف قطر، قائلة: «مع توجه أنظار العالم نحو الدوحة ومع انطلاق برنامجنا الحافل بالفعاليات الشيقة بمُناسبة بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022، أشعر بالسعادة لاستقبال الجمهور في هذا المعرض المُتميز الذي يجمع بين إبداع وجاذبية معروضاته الراقية من تصميمات دار فالنتينو الأنيقة. كما أتوجه بجزيل الشكر لكل من تعاون معنا لتحقيق هذه الرؤية الفنية الرائعة، وأتطلع إلى استمرار الفعاليات والمعارض والأنشطة التي تستكشف كل ما هو مُتميز في عالم الأزياء والتصميمات».
من جانبه، قال ماسيميليانو جيوني: «تنظيم معرضٍ للأزياء تجربة فريدة بالنسبة لي، ولا توجد فرصة أفضل من تقديم أعمال دار فالنتينو بالتعاون مع بييرباولو بيتشولي وألكسندر فيوري، وكافة فرق العمل التي سهرت على تنظيم هذا المعرض. العمل في الدوحة هو دومًا تجربة مُميزة وخاصة: إنها مكان تتحقق فيه أحلام الفنانين، ومُشاركتي في تنظيم هذا المعرض كانت أقرب ما يكون إلى الحلم في البداية».
بدوره، علق ألكسندر فيوري قائلًا: دار فالنتينو، إحدى دور الأزياء الكبرى في العالم، يقودها بييرباولو بيتشولي، أحد أعظم المُصممين في عصرنا الحالي. لقد كان لي الشرف الكبير بالعمل مع ماسيميليانو جيوني وبييرباولو وفريق دار فالنتينو بأكمله في تنظيم هذا المعرض في مُهمة مُذهلة.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X