الراية الإقتصادية
استعدادات كاملة لاستقبال الوافدين والبضائع.. أحمد الجمال:

الجمارك جاهزة لكأس العالم

الدوحة – قنا:
أكد سعادة السيد أحمد بن عبدالله الجمال رئيس الهيئة العامة للجمارك، جاهزية الهيئة لإدارة الكم الهائل المتوقع من الوافدين والبضائع خلال بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022، في ظل استعدادها منذ عدة سنوات، واتخاذ كافة الطرق والوسائل المناسبة للمساهمة في إنجاح استضافة هذا الحدث.
وقال الجمال في تصريح خاص لوكالة الأنباء القطرية «قنا» بمناسبة قرب انطلاق البطولة والفعاليات الكبرى المصاحبة لها: وضعت اللجان الدائمة المسؤولة عن كل منفذ في الدولة خططًا مشتركة رُوعي فيها تبني أفضل الأدوات والأساليب في إدارة هذا الحدث استنادًا إلى أفضل الممارسات العالمية، والاطلاع على تجارب الدول السابقة بالتعاون مع الجهات الحكومية الشريكة العاملة في منافذ الدولة، وضمن التنسيق المشترك مع اللجنة العليا للمشاريع والإرث. وأضاف في هذا الصدد: في جانب التخطيط، تم بشكل استباقي وضع سيناريوهات ضمن سياق مراقبة الهيئة العامة للجمارك للفعاليات التي تحدث في الدولة، حيث وضعت الإدارات الجمركية افتراضات مختلفة حول ما قد يحدث في المستقبل، وتأثير ذلك على العمل اليومي وحجمه، والاستفادة من التجارب المختلفة أثناء فترة التحضيرات للأحداث الرياضية المهمة بالدولة، ومن أبرزها كأس العرب 2021 و«قطر فورمولا -1» 2021، وكأس سوبر لوسيل وغيرها. وأوضح أنه نظرًا لما يُتوقع من حدوث طفرة في الواردات المؤقتة من السلع المتعلقة بالمعدات الرياضية والمستلزمات اللوجستية، والأجهزة التقنية للفرق الرياضية، والمنظمين وفرق العمل المتخصصة لكافة مشاريع الدولة، تم العمل على تبسيط إجراءات الإدخال المؤقت، كما تم التنسيق مع الجهات ذات الاختصاص لتعزيز تطبيق حقوق الملكية الفكرية، سواء لحماية العلامات التجارية المتعلقة بحدث بطولة كأس العالم، أو السلع والمنتجات الأخرى، وتحديث معلومات موظفي الجمارك حول قواعد حقوق الملكية الفكرية للعلامات التجارية المختلفة لضمان حمايتها ووضع الأسس والقواعد للتعامل مع المشكلات الناتجة عنها.

وقال إن الهيئة -اتخاذًا منها للإجراءات التقنية الضرورية- دشنت نظامًا إلكترونيًا خاصًا بالتعامل مع المناسبات والأحداث الرياضية المهمة، ومنها بطولة كأس العالم وهو «نظام الأحداث الرياضية» الذي يعتبر نافذة خاصة لمتطلبات محددة لتسجيل الكيانات المشاركة في المونديال، وتسهيل الإجراءات الجمركية للواردات والشحنات القادمة إلى دولة قطر لتلك الكيانات. كما أطلقت المنصة الجديدة لنظام «النديب» للتخليص الجمركي الإلكتروني بعد تطوير بنيته الأساسية لتواكب أعلى المعايير العالمية في الخدمات الجمركية، وبالإضافة إلى ذلك ونظرًا لزيادة أعداد المسافرين القادمين إلى الدولة، تم إطلاق الخدمة الذاتية للإقرار عن الأموال المنقولة (سواء النقدية أو المتداولة أو المجوهرات والمعادن والأحجار الثمينة) ضمن خدمة (الإقرار الجمركي للمسافرين)، بحيث يمكّن المسافرين من الإقرار بما لديهم من أموال أو مجوهرات أو معادن ثمينة تساوي أو تتجاوز قيمتها 50 ألف ريال، بشكل إلكتروني عبر الهواتف النقالة أو من خلال الموقع الإلكتروني الخاص بالهيئة، هذا إضافة إلى وجود نماذج جاهزة للتعبئة في المنافذ الجمركية في حالة الرغبة في تعبئتها يدويًا. ولفت رئيس الهيئة العامة للجمارك، في تصريحه لوكالة الأنباء القطرية، إلى أنه تم كذلك العمل على تشكيل فرق عمل مدربة لتقديم الدعم المتعلق باستعداد وجاهزية الجمارك للفعاليات والأحداث الدولية الهامة بهدف المساهمة في تسهيل وتبسيط الإجراءات الجمركية ودعم كافة منافذ الدولة الجوية والبرية والبحرية في حالات الطوارئ أو الأحداث الاستثنائية (الرياضية والاقتصادية وغيرهما)، وتوفير الدعم الشامل للمنافذ الجمركية على مدار 24 ساعة طوال أيام الأسبوع. وأشار إلى أن الجمارك شاركت في عملية توسعة شاملة نفذتها اللجنة الدائمة لمنفذ أبوسمرة بالتعاون مع «هيئة الأشغال العامة» من خلال تطوير المرافق الجمركية للمسافرين وحركة البضائع التجارية، وأجهزة الفحص، بالأشعة وزيادة عدد المفتشين بالشكل الذي يساهم في استيعاب أعداد أكبر من المركبات والبضائع، وتسهيل إجراءات المسافرين والزوار المتوقع حضورهم إلى الدولة.
كما قامت الهيئة ممثلة بإدارة العمليات وتحليل المخاطر وإدارة نظم المعلومات، بالانتهاء من الربط الإلكتروني بين الجمارك ومكتب التأمين بمنفذ «أبوسمرة» لتسريع إنجاز عملية التأمين على المركبات القادمة عبر المنفذ، حيث يقدم الربط الإلكتروني العديد من التسهيلات أبرزها إنهاء عملية التأمين خلال دقيقة واحدة لكل مركبة بعد أن كانت تحتاج لأكثر من 10 دقائق، ما يسهل عملية دخول المركبات دون تأخير، وضمان عدم حدوث تكدس على البوابات من قبل الجمهور القادم عبر المنفذ البري لحضور الأحداث الرياضية والمباريات والمناسبات المختلفة خلال الفترة القادمة.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X