الراية الرياضية
إعلاميون سعوديون لـ راية المونديال :

الأخضر صنع التاريخ

الجلعودي يشيد بالجماهير القطرية والسويلم يشعر بالغرور المحمود

متابعة  علي عيسى:

هللَ إعلاميون من المملكة العربية السعودية الشقيقة، للفوز التاريخي الذي حققه مُنتخبهم أمس على الأرجنتين.

ففي تصريحات لـ راية المونديال وصف الإعلامي طارق النوفل حضور حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المُفدى المُباراة وتوشحه بالعلم السعودي ب «اللفتة الرائعة» التي «كان لها مردود رائع على لاعبي الأخضر»، كما وصف وقوف ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان مع المُنتخب بأنه «حكمة قائد حققت المُستحيل». وقالَ محمد السويلم النجم السابق: إن قصة الفوز بدأت بعدم تأثر «الأخضر» بالهدف المبكر لميسي، وأوضح أنه يشعر ب «الغرور المحمود».وأشادَ الصحفي عيسى المسمار بالحضور الذهني للاعبي «الأخضر»، مُعبرًا عن سعادته بالنتيجة و «صناعة المُنتخب للتاريخ» وقال: كنا نتفاءل بتمثيل مُشرف أمام الأرجنتين، وفاجأنا اللاعبون بمستوى أكثر من رائع، وبدوره وصفَ الصحفي فهد الجلعودي نتيجة اللقاء ب «التاريخية»، وقال: «ليس كل المُنتخبات بوسعها الفوز على الأرجنتين»، ولم ينسَ الجلعودي التنويه بدور الجمهور القطري، حيث قال: «مُنتخبنا وجد دعمًا كبيرًا من الجماهير القطرية التي وقفت على أعصابها وشجعت المُنتخب وكأنه العنابي». ومن جانبه قال عمار باحكيم: «صحيح أن أقصى طموح لنا كان تقديم مستوى طيب في المُباراة، لكنَ اللاعبين قدموا مستوى رائعًا وكانوا رجالًا وعلى قدر المسؤولية»، واصفًا المُباراة بأنها «الأفضل في تاريخ المُنتخب السعودي».

 عمار باحكيم:

السعودية كسرت الأرقام القياسية

أشادَ عمار باحكيم بالانتصار التاريخي الذي حققه المُنتخب السعودي على حساب المُنتخب الأرجنتيني في المُباراة الأولى له بكأس العالم قطر 2022، وقالَ: المُنتخب السعودي كتب التاريخ في قطر بهذا الفوز العظيم، حيث إنه كسر الرقم القياسي للأرجنتين في مرات الفوز، حيث إن الأخير لم يخسر منذ 36 مُباراة، وجاءت الخسارة الأولى على يد السعودية، كما أننا ولأول مرة ننتصر في أول مُباراة بالمونديال، ومع أن أقصى طموح لنا هو تقديم مستوى طيب فقط في المُباراة، لكنّ اللاعبين قدموا مستوى رائعًا وكانوا رجالًا وعلى قدر المسؤولية، لا سيما الانضباط التكتيكي الرائع والمُميز جدًا، وأعتقد أن هذه المُباراة الفضلى في تاريخ المُنتخب السعودي، خاصة أننا فزنا على الأرجنتين أحد المُرشحين للفوز بكأس العالم في هذه النسخة.

وأضافَ: أجمل شيء رأيناه أن الجميع قبل المُباراة يتحدث عن ميسي وكيفية مواجهته، لكنَ لاعبي المُنتخب السعودي ردّوا أن المُباراة ستكون 11 لاعبًا ضد 11 لاعبًا، وفي المُباراة كانوا على الوعد وعلى قدر المسؤولية، والشيء الوحيد المُحزن في المباراة الإصابة التي تعرض لها كل من ياسر الشهراني وسلمان الفرج، والكروت الصفراء التي حصل عليها اللاعبون فقط، غير ذلك كل شيء كان في غاية الروعة حتى في التصريحات التي أدلى بها اللاعبون بعد المُباراة وأنهم حققوا الفوز في المُباراة وحصلوا على ثلاث نقاط في مشوار البطولة.

الإعلامي السعودي طارق النوفل:

«حكمة قائد» صنعت الفارق للكتيبة

حرصَ الإعلامي السعودي طارق النوفل في بداية تصريحاته أمس على الإشادة باللفتة الرائعة من حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المُفدى عندما توشح بالعلم السعودي قبل مُباراة الأخضر أمس أمام المُنتخب الأرجنتيني، مُشيرًا إلى أن هذه اللفتة كان لها مردود إيجابي رائع جدًا، وأكدت عمق العلاقة بين البلدين الشقيقين. وقال النوفل: قبل أن أتحدث عما حصل خلال مُجريات اللقاء التاريخي أمس أحب أن أشيرَ إلى التحضير النفسي الرائع الذي حدث مع المُنتخب السعودي بموقف مُهم جدًا، أقل ما يمكن أن نصفه بأنه «حكمة قائد» من سمو الأمير محمد بن سليمان ولي العهد السعودي الذي ساعد المُنتخب على تحقيق المُستحيل وكسر حاجز المُنتخب الأرجنتيني الذي كان الجميع يُرشحه لتحقيق فوز مُريح.

وأضافَ: هذا اللقاء مع أفراد المُنتخب من لاعبين وجهاز فني وإداري أزال الضغوط الهائلة من على كاهلهم، لأنه طالبهم بالاستمتاع بالبطولة ونسيان النتائج واللعب بأريحية، وبالتالي رفع الضغط النفسي عنهم تمامًا.

وواصلَ: أمس كان يومًا عظيمًا للمُنتخب السعودي وللكرة العربية، فالجميع لعب بروح الفريق الواحد وعلى قلب رجل واحد، والدليل على ذلك الإصابات الكثيرة التي حدثت لأعضاء الفريق، كما أن المُدرب الذي تحدثت عنه كثيرًا، يسير بطريقة ذكية وبواقعية شديدة، وهذا الأمر الذي كان يفتقده المُنتخب السعودي، ففي النصف الثاني من التصفيات لم يلعب بالطريقة المُحببة للجماهير.

محمد السويلم:

فخور بهذا اليوم الاستثنائي

عبّر محمد السويلم، نجم الكرة السعودية السابق، عن سعادته الكبيرة بالفوز الذي حققه الأخضر السعودي أمس على راقصي التانغو، وقالَ السويلم في تصريحات خصّ بها راية المونديال: إن الفوز أكد أن كرة القدم ليس فيها شيء اسمه المُستحيل، وبالإمكان للمُنتخب الأخضر أن يفوزَ على الأرجنتين رغم الفوارق الكبيرة بينهما على المستويين الفردي والجماعي.

وقالَ السويلم: إن الفوارق كبيرة جدًا بين المُنتخبين، تصب لمصلحة راقصي التانجو على مستوى التجربة والخبرة والتاريخ بل حتى على المستويين الجماعي والفردي، لكن في كرة القدم هناك أمور صعبة ولكنها ليست مُستحيلة.

وأضافَ: قصة الفوز بدأت بعدم تأثر المُنتخب بالهدف الذي سجله الأرجنتينيون في مرمى الحارس العملاق محمد العويس، وبعده كان المُنتخب مُتماسكًا، اليوم كنا في قمة السعادة بفضل الحضور والتوهج الفني الذي قدمه لاعبونا أمام مُنتخب مُرشح للفوز باللقب، ويضم في صفوفه لاعبين على مستوى عالٍ، ومن ضمنهم اللاعب الأسطوري وأفضل لاعب في العالم ميسي.

 فهد الجلعودي:

عزيمة الرجال صنعت الحدث

عبَّرَ الصحفي السعودي فهد الجلعودي عن سعادته بالفوز الثمين الذي حققه الأخضر السعودي في افتتاحية مُبارياته بمونديال قطر 2022 على المُنتخب الأرجنتيني الكبير.

وقالَ الجلعودي: إن النتيجة التي انتهت عليها المُباراة تاريخيةً بالنسبة للمُنتخب السعودي، لأن كل المُنتخبات ليس بإمكانها تحقيق الفوز على المُنتخب الأرجنتيني المُرشح للفوز باللقب، وبما تحتويه قائمته من نجوم على أعلى مستوى في مُقدمتهم الأسطورة ميسي الذي يُشارك في هذه البطولة باعتبارها الأخيرة له ويأمل حصد لقبها.

وأضافَ: الفوز تحقق بفضل عزيمة رجال السعودية وبالدعم الكبير الذي وجدوه من الجماهير العربية، ونخص منهم الجماهير القطرية التي وقفت على أعصابها وشجعت المُنتخب وكأنه العنابي، وندعو الله أن يحفظَ قطر ويحفظ حضرة صاحب السُّموِّ الشَّيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المُفدَّى.

الصحفي عيسى المسمار :

الأخضر صنع التاريخ بهزيمة الأرجنتين

هنأ عيسى المسمار الجماهير السعودية على الانتصار التاريخي وغير المُتوقع على حساب نظيره الأرجنتيني في مُستهل مشواره بكأس العالم، صحيح كان لدينا تفاؤل بأن الأخضر يُقدم مستوى جيدًا وتمثيلًا مُشرفًا فقط، وكان أكثر المُتفائلين يتوقع أن يتعادلَ المُنتخب السعودي مع الأرجنتين، لكن فاجأنا المُنتخب بمستوى أكثر من رائع وروح وتركيز دخل الملعب، والحمد لله على الفوز التاريخي، الذي منحه دفعةً كبيرةً للخطوتين القادمتين في دور المجموعات بالبطولة. وأضافَ: المُنتخب السعودي صنع التاريخ بهزيمة مُنتخب مُرشح للفوز باللقب، لا سيما أنه خرج من الشوط الأول مهزومًا بهدف، لكن في الشوط الثاني عاد وبقوة وسجل هدفين، والفضل يعود للحضور الذهني لدى اللاعبين الذين كانوا رجالًا داخل أرض الملعب، والحمد لله على هذا الانتصار الغالي، ونتمنى أن تستمرَ الانتصارات ونصعد إلى الدور القادم من البطولة إلى جانب المُنتخبات العربية.

وتابعَ: المُباراة شهدت حضورًا جماهيريًا كبيرًا للغاية لا سيما الجماهير التي أتت لمُتابعة اللقاء داخل أرض الملعب، بالإضافة إلى الجماهير التي تواجدت في مُحيط الاستاد، والمُباراة كانت أكثر من رائعة، وشهدت روحًا رياضية جميلة بين جماهير المُنتخبين، وأعتقد أن البطولة نجحت في استقطاب الجماهير، لا سيما أن الجماهير العربية كانت حاضرةً وبقوة في مؤازرة المُنتخبات العربية المُشاركة في المونديال.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X