فنون وثقافة
د. ناصر الحنزاب مندوب قطر لدى اليونسكو:

المونديال ساهم في التعريف بالثقافة العربية

باريس – قنا:

أكدَ سعادة الدكتور ناصر بن حمد الحنزاب، مندوب دولة قطر الدائم لدى مُنظمة الأمم المُتحدة للتربية والعلوم والثقافة «اليونسكو»، أن استضافة دولة قطر بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022، تُمثل فرصةً استثنائيةً لكي يلتقي العالم بكل أطيافه الثقافية والحضارية بالدوحة، ويتعرف على الثقافة العربية الأصيلة.

وأوضحَ سعادتُه، في حفل خاص أقيم لأول مرة بمقر «اليونسكو»، بمُناسبة انطلاق المونديال، عزم دولة قطر منذ سنوات، وقبل فوزها بشرف التنظيم في 2 ديسمبر 2010، على تسخير كل الإمكانات لتكونَ بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022 رمزًا لالتقاء جميع الثقافات المُختلفة التي تُمثل شعوب العالم، قائلًا: «إننا نؤمن في قطر بأن الرياضة العالمية، ككأس العالم، تلعب دورًا أساسيًا في تعزيز الحوار الثقافي البنَّاء بين الشعوب، والقبول بالحوار، والالتقاء الثقافي كأسلوب حضاري في الحياة».

وأكد «أننا اليوم في أمسّ الحاجة إلى الحوار، أكثر من أي وقت مضى، لا سيما في ظل الظروف العالمية الحالية، ما يدعونا إلى أن نقبلَ ببعضنا البعض دون أي تحيزات قد ترمي بظلالها على الإنسانية»، مُشيرًا إلى تمتّع المنطقة العربية بالثراء الثقافي والحضاري، الأمر الذي يُمثل إرثًا للحضارات التي تعاقبت في المنطقة العربية منذ آلاف السنين».

كما نوّه مندوب دولة قطر الدائم لدى مُنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة «اليونسكو» بأن مثل هذه البطولات تكون فرصةً لجميع القادمين من أنحاء المعمورة للتعرف على الحضارة الإسلامية والثقافة العربية العريقة، المُتأصلة في الحاضرة والبادية، مُشيرًا إلى الاهتمام المُباشر الذي توليه «اليونسكو» للرياضة. حضرَ الحفلَ عددٌ من قيادات وموظفي مُنظمة «اليونسكو»، وسفراء الدول الأعضاء في المُنظمة الأممية.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X