كتاب الراية

تربية ….هل ممارستك للرياضة هدف «قصيرأم بعيد» المدى؟

فوائد أسلوب الحياة الصحي للجسم والعقل

يتوقَّفُ بعضُ الناس عن مُمارسة الرياضة عند انتهاء الاشتراك في النادي الرياضي مثلًا أو عند الوصول إلى الوزن المراد تحقيقُه، ونسمع أحيانًا أنَّه من السهل تعلُّم العادات السيئة والحفاظ عليها، لكن من الصعب جدًا تبديلها والالتزام بذلك. إن مسألة نمط الحياة الصحية خطير للغاية، ولكن هناك من يتساهلون بالتعامل معه في كثير من الأحيان، يُلاحظ أن الناس يتخذون خطوات لتحسين أسلوب حياتهم ولكن بسبب قلة العزم يتوقفون في منتصف الطريق.

فمن أجل نمط حياة صحي من المهم أن تأخذ خطوة صغيرة بخطوة واحدة في كل مرة، فإن ذلك سيحسن جودة حياتك الصحية من خلال عدة طرق:

1- التخطيط واتباع نظام غذائي متوازن.

2- الاستيقاظ مبكرًا.

3- ممارسة الرياضة بانتظام تجعل جسمك أكثر نشاطًا كما أنها تجعل العضلات أكثر مرونة.

4- قلل من استخدام الهاتف المحمول فإن ذلك يسبب العديد من المشاكل الجسدية والعقلية.

5- تواصل دائمًا مع العقول الإيجابية.

إن لأسلوب الحياة الصحي العديد من الفوائد ليس فقط للجسم ولكن للعقل أيضًا، فإذا كنت تتبع هذا الأسلوب، فيمكنك تقليل مخاطر الإصابة بالسرطان وأمراض القلب والسكري والسمنة وهشاشة العظام، كما أن له العديد من الفوائد الاجتماعية والشخصية كذلك.

وهذا ما يهدف إليه اليوم الرياضي للدولة الذي يعد بادرة تنفرد بها قطر، تهدف إلى التوعية بأهمية الرياضة ودورها في حياة المجتمعات وجعلها جزءًا أساسيًّا من الحياة اليومية للفرد.

لذا اجعل اليوم الرياضي نقطة بداية وانطلاق لاتباع أسلوب الحياة الصحية وضع ذلك هدفًا بعيدَ المدى وتابع مستوى تطورك، ابدأ رحلتك في التغيير وللأبد، فإن الحصول على نظام حياةٍ صحّي، وجسمٍ رياضيٍ ببنيةٍ قويةٍ من مسببات السّعادة.

[email protected]

7[email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X