الراية الرياضية
السلبية تؤجل حسم الصراع إلى الجولة الأخيرة

تعادل إنجلترا وأمريكا يشعل المجموعة الثانية

الدوحة – الراية:

خيمَ التعادلُ السلبي على مواجهة إنجلترا والولايات المُتحدة الأمريكية، في المُباراة التي أقيمت بينهما على ملعب «البيت» أمس الجمعة ضمن منافسات الجولة الثانية بالمجموعة الثانية.

ورفعَ المُنتخب الإنجليزي رصيده إلى أربع نقاط في صدارة المجموعة، فيما رفع المُنتخب الأمريكي رصيدَه إلى نقطتين في المركز الثالث، خلف مُنتخب إيران صاحب المركز الثاني برصيد ثلاث نقاط والذي تغلب على نظيره الويلزي 2 /‏‏ صفر، ليتذيل الأخير ترتيب المجموعة برصيد نقطة واحدة.

وتأجل حسم هُوية المُتأهلين عن المجموعة حتى الجولة الأخيرة، حيث يلعب المُنتخب الإنجليزي مع نظيره الويلزي، فيما يواجه المُنتخب الأمريكي نظيره الإيراني يوم الثلاثاء المُقبل.

وبدأت المُباراة بهجمات مُتبادلة ما بين الفريقين، حيث دخل المُنتخب الإنجليزي بقيادة مُهاجمه هاري كين، وإلى جانبه كل من بوكايو ساكا ورحيم سترلينج، فيما قاد تيموثي وايا هجوم المُنتخب الأمريكي.

وطوال فترات الشوط الأول، تنوعت المحاولات ما بين شد وجذب، ولم يتعرض مرمى مات تيرنر حارس أمريكا أو جوردان بيكفورد حارس إنجلترا.

وفي الدقيقة 33 جاءت أخطر فرص الشوط الأول للمُنتخب الأمريكي عن طريق كريستيان بولسيتش، الذي سدد كرةً قويةً اصطدمت بالعارضة.

وسدد ماسون ماونت كرة من خارج منطقة الجزاء، لكن تسديدته تصدى لها مات تيرنر ببراعة في الدقيقة 43 ولم تشهد باقي دقائق الشوط الأول أي جديد، ليطلق الحكم صافرة نهايته بالتعادل السلبي.

ومع بداية الشوط الثاني، بادر المُنتخب الأمريكي بالهجوم على مرمى بيكفورد، وسيطر على منطقة وسط الملعب وأغلق كل المنافذ أمام منطقة جزائه، ليحرم المُنتخب الإنجليزي من ميزة تواجد هاري كين الذي تراجع إلى خلف الملعب، مُحاولًا توزيع اللعب وتحريك الجناحين ساكا وسترلينج دون جدوى.

في المُقابل، قاد بولسيتش هجمات المُنتخب الأمريكي، وأزعج ثنائي دفاع إنجلترا جون ستونز وهاري ماجواير.

وبمرور الوقت تحرر المُنتخب الإنجليزي من ضغط مُنافسه الأمريكي، وأجرى جاريث ساوثجيت تبديلين بنزول كل من جاك جريليش وجوردان هيندرسون بدلًا من رحيم سترلينج وجود بلينجهام، الأمر الذي ساهم نوعًا ما في تخفيف الضغط الأمريكي.

وسارت الأمور بهدوء في الدقائق الأخيرة من المُباراة، حيث لم تشهد هجمات خطيرة، وغلب الإرهاق على اللاعبين.

وفي الدقيقة الثالثة من الوقت المُحتسب بدلًا من الضائع للشوط الثاني، كاد هاري كين مُهاجم المُنتخب الإنجليزي أن يسجلَ هدفًا قاتلًا، حينما وجه ضربة رأس قوية تجاه مرمى تيرنر، لكنها مرت إلى جوار القائم الأيمن للمرمى، ليطلق بعدها الحكم صافرة نهاية المُباراة بالتعادل السلبي.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X