اخر الاخبار

كوستاريكا تفوز على اليابان وتشعل الصراع في المجموعة الخامسة

الدوحة -قنا:

حقق المنتخب الكوستاريكي أول فوز له في نهائيات كأس العالم FIFA قطر 2022، بتغلبه على نظيره الياباني بهدف دون رد في المباراة التي جمعتهما، اليوم، على استاد أحمد بن علي في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الخامسة.
أحرز هدف المباراة الوحيد المدافع كيشير فولر في الدقيقة الـ 81. وبهذا الفوز، عوض المنتخب الكوستاريكي خسارته في مباراته الأولى أمام إسبانيا، كما أشعل الصراع على بطاقتي التأهل عن المجموعة الخامسة، حيث رفع رصيده إلى ثلاث نقاط، متساويا مع المنتخب الياباني (الفائز على ألمانيا بهدفين لهدف في الجولة الأولى) ومع المنتخب الإسباني، الذي يلعب في وقت لاحق من اليوم مع نظيره الألماني.
وسيواجه المنتخب الكوستاريكي نظيره الألماني في الجولة الثالثة والأخيرة من دور المجموعات وتلعب اليابان مع إسبانيا، يوم /الخميس/ المقبل.
وأظهر المنتخب الياباني، مع بداية المباراة، رغبته في تسجيل هدف مبكر يربك حسابات منافسه وذلك عن طريق هجمة عبر ريتسو دوان الذي سدد كرة مرت بجوار القائم الأيمن لمرمى كوستاريكا في الدقيقة الثالثة، ومحاولة للاختراق من داخل المنطقة قام بها اللاعب اياسي اويدا أبعدها الدفاع الكوستاريكي في الدقيقة الخامسة، فيما لم تشكل كرة عرضية أرسلها جويل كامبل لمنتخب كوستاريكا أي خطر على الدفاع الياباني، في الدقيقة (7).
ولعب دياتشي كامادا لاعب انتراخت فرانكفورت الألماني دورا كبيرا في ضبط إيقاع خط وسط المنتخب الياباني بتمريراته المتقنة وتنويع اللعب على الأطراف وقيادة الهجمات الخطيرة، ولكن جميعها افتقدت اللمسة الأخيرة المثالية.
وانحصر أداء الفريقين في وسط الملعب حيث تراجع منتخب اليابان نسبيا للدفاع عن منطقته بعد مضي ثلث الساعة الأول من عمر المباراة، مع تعدد الأخطاء في خط المقدمة الكوستاريكي، الذي سدد له جويل كامبل في الدقيقة 34 كرة مرت بمحاذاة القائم الأيسر لمرمى اليابان.
وعادت الأوضاع الفنية للمباراة إلى طبيعتها بانحصار اللعب وسط الميدان بدون خطورة على المرميين، لتمر المباراة بفترة من تراجع المستوى وتعدد الأخطاء من الجانبين، وظهر تخوف كل منتخب من استقبال الهدف الأول ليعلن بعدها الحكم الإنجليزي مايكل أوليفر عن نهاية الشوط الأول بالتعادل السلبي.
وفي الشوط الثاني سدد هيديماسا موريتا كرة قوية بقدمه اليسرى أبعدها حارس كوستاريكا بصعوبة في الدقيقة (46) .
واستعاد المنتخب الياباني نشاطه الهجومي الذي بدأ به المباراة، ليهدر موريسا فرصة تسجيل الهدف الأول، لكن كرته لم تكن بالقوة المطلوبة في الدقيقة (49).
وتألق الدفاع الكوستاريكي بقيادة أوسكار دوراتي وكيندال واتسون وفرانسيسكو فالغو في التصدي للهجمات اليابانية وأحبطوا معظمها.
ولجأ يوكي سوما لمهاراته الفردية للتخلص من الرقابة الدفاعية حيث سدد كرة قوية مرت جوار القائم بعد مراوغته مدافعي كوستاريكا في الدقيقة (58).
ومن كرة ثابتة سدد يوكي سوما بقوة مرت فوق العارضة عند الدقيقة (63)، وواصل نفس اللاعب تألقه ليخترق دفاع كوستاريكا وترتكب ضده مخالفة سددها بنفسه واصطدمت بالحائط الدفاعي.
وعلى عكس مجريات اللقاء قاد المنتخب الكوستاريكي هجمة مرتدة فشل دفاع اليابان في التعامل معها، لتصل الكرة إلى المدافع كيشير فولر الذي سددها بقدمه اليسرى في أقصى الزاوية اليمنى لمرمى اليابان معلناً عن الهدف الأول لكوستاريكا في الدقيقة (81).
وضغط المنتخب الياباني لإدراك التعادل لكن الدفاع الكوستاريكي استطاع الصمود في وجه الهجمات اليابانية، حتى أعلن الحكم عن نهاية المباراة بفوز كوستاريكا على اليابان بهدف دون رد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X