اخر الاخبار
كأس العالم FIFA قطر 2022..

ميسي يقود الأرجنتين للفوز على المكسيك بهدفين دون رد

الدوحة – قنا :

قاد النجم ليونيل ميسي المنتخب الأرجنتيني إلى تحقيق الفوز على نظيره المكسيكي (2 – صفر) في المباراة التي جرت بينهما الليلة على استاد لوسيل الدولي وسط حضور نحو 89 ألف مشجع، في الجولة الثانية من المجموعة الثالثة ضمن نهائيات كأس العالم FIFA قطر 2022.
وتدين الأرجنتين الساعية لإحراز لقبها الثالث في المونديال، بالفضل في الفوز إلى نجمها ليونيل ميسي الذي سجل الهدف الأول في الدقيقة (64)، وصنع الثاني للبديل أنزو فرنانديز في الدقيقة (87).
وأحرز ميسي اليوم هدفه الثاني في مونديال قطر بعد الأول أمام السعودية والهدف هو الثامن لميسي في مشاركاته الخمس في بطولة كأس العالم.
وشهدت مباراة الأرجنتين والمكسيك أعلى حضور جماهيري في مباريات مونديال قطر حتى الآن، حيث وصل عدد المشجعين 88966 مشجعا.
وحافظت الأرجنتين بهذا الفوز على حظوظها في التأهل إلى الدور الثاني، بعدما رفعت رصيدها إلى ثلاث نقاط وبفارق نقطة خلف بولندا المتصدرة بعد فوزها على السعودية التي تراجعت للمركز الثالث بفارق الأهداف خلف الأرجنتين، فيما قبعت المكسيك في مؤخرة المجموعة برصيد نقطة واحدة.
والفوز هو الرابع للأرجنتين على المكسيك في تاريخ مواجهاتهما في المونديال، حيث سبق أن التقيا ثلاث مرات وحققت الأرجنتين الفوز فيها جميعا، الأولى (6 – 3) في الأوروغواي عام 1930، والثانية (2 – 1) في ألمانيا 2006، والثالثة (3 – 1) في جنوب إفريقيا 2010.
كما أن الفوز هو الرابع عشر للأرجنتين في تاريخ جميع مبارياتها مع المكسيك من أصل 18 مباراة جمعت بينهما سواء رسمية أو ودية في مختلف المسابقة، مقابل التعادل في ثلاث مباريات، وفوز وحيد للمكسيك (1 – صفر) في كوبا أمريكا عام 2004.
جاءت مباراة الأرجنتين والمكسيك متوسطة المستوى بشكل عام، حيث سيطرت الأرجنتين على مجريات اللعب وسجلت هدفين في الشوط الثاني، فيما دافعت المكسيك ولم تشكل خطورة هجومية حقيقية.
بدأ الشوط الأول بحذر تكتيكي من جانب المنتخبين، خاصة أن نتيجة المباراة تعني الكثير بالنسبة لهما بعد فوز بولندا على السعودية (2 – صفر) في المباراة التي سبقتهما في نفس الجولة، وتصدرها للمجموعة الثالثة برصيد أربع نقاط.
واستحوذت الأرجنتين على الكرة وسط الملعب دون فاعلية هجومية، فيما ركزت المكسيك على الدفاع المتقدم والضغط في كل أرجاء الملعب مع الاعتماد على الهجوم المرتد، حيث كانت أول خطورة على المرميين من عرضية للمكسيكي لويس تشافيز حولها زميله ألميدا تياجو بقدمه مرت بجوار القائم الأيسر لمرمى الأرجنتين (10)، فيما كانت أولى محاولات الأرجنتين عبر رأسية لليونيل ميسي مرت بعيدة عن المرمى (28).
ومع مرور الوقت أسفرت المحاولات الأرجنتينية عن تسديدة قوية لميسي أنقذها الحارس المكسيكي أوتشوا جيرمو (34)، تلا ذلك عرضية متقنة من أنخيل دي ماريا قابلها مارتينيز لوتارو برأسه فوق العارضة (40)، فيما ردت المكسيك بتسديدتين عبر فيجا اليكسيس، الأولى تصدى لها الحارس الأرجنتيني مارتينيز أميليانو ببراعة (45)، والثانية مرت بعيدة عن المرمى خلال الوقت بدل الضائع.
وفي الشوط الثاني واصلت الأرجنتين الاستحواذ على الكرة ولكن دون خطورة حقيقية على المرمى باستثناء تسديدة ميسي التي علت العارضة (51)، وأكثر من عرضية خطيرة تعامل معها الدفاع المكسيكي ببراعة.
وفي ظل الدفاع الصلب للمكسيك، تمكن ميسي بتسديدة قوية من على حدود منطقة الجزاء من فك الاشتباك، حيث سكنت الكرة الزاوية اليسرى للمرمى المكسيكي لتتقدم للأرجنتين بهدف (64).
بعد تقدم الأرجنتين تخلت المكسيك عن حذرها الدفاعي وهاجمت بغية إدراك التعادل، إلا أن الأرجنتين ردت بهجمات مرتدة واستغلت المساحات الشاسعة في دفاع المكسيك، وتمكنت من تعزيز التقدم بهدف ثان، بعد هجمة قادها ميسي ومرر للبديل أنزو فرنانديز الذي سدد كرة قوية سكنت الزاوية اليسرى لمرمى المكسيك (87).

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X