المحليات
تماشيًا مع «حملة اصنع بطلًا»

أنشطة متنوعة تسعد أيتام قطر الخيرية عبر العالم

الدوحة الراية:

أدخلت الأنشطةُ والفعالياتُ التي نظمتْها قطرُ الخيرية لمكفوليها من الأيتام في عددٍ من الدول، بمُناسبة اليوم العالمي للطفل، الفرحَ والسرورَ على قلوبِهم، والتي جاءت تماشيًا مع «حملة اصنع بطلًا»، الخاصة بالأيتام. وتزامنًا مع مونديال قطر 2022. وذلك في إطار تفعيل وحشد المناصرة والدعم لحقوق الأطفال. وشكر الأطفال المُشاركون قطرَ الخيرية على الأنشطة الرياضية والترفيهية التي أقامتْها لهم عبر مكاتبها الميدانية، وأعربوا عن أملهم في أن يكونوا أبطالًا مستقبلًا.

وتهدفُ هذه الفعالياتُ، التي استمرَّت مدة أسبوع، إلى التركيز على حقوق الأطفال وواجبات الدول والمُجتمعات من أجل حمايتهم والاهتمام بهم، وتشجيع الأطفال على ممارسة الرياضة كأسلوب حياة، وتوعيتهم بأنَّ الرياضة حق للجميع وحثهم على أن يصبحوا أبطالًا متميزين في مجتمعاتهم. وشارك الأطفال المكفولون من الفتيان والفتيات في الأنشطة، ومعهم ذوو الإعاقة، في عددٍ من الدول: هي البوسنة، جيبوتي، اليمن، الصومال، ألبانيا، تونس، كوسوفا، بالإضافة إلى تركيا. وضمَّت الفعاليات العديد من الأنشطة الرياضية والترفيهية والتوعوية، مثل: كرة القدم، وشد الحبل، والكريكيت، وكرة الريشة، إضافةً إلى تقديم مسرحيات توعويَّة للأطفال لتعريفهم بحقوقهم، والرسم على الوجه والنقش على الكفِّ للفتيات، إضافةً إلى توزيع الهدايا للمُشاركين.

البوسنة

وفي العاصمة البوسنيَّة سراييفو، أُقيم بالتنسيق والتعاون مع سفارة دولة قطر نشاطٌ تربويٌّ ترفيهي بإحدى رياض الأطفال، بحضور سعادة السيد سلطان علي الخاطر سفير دولة قطر بالبوسنة.

وأثنى سعادةُ السفير على دور قطر الخيرية الفعَّال والمستمر في تنفيذ المشاريع والبرامج التي تصبُّ في مصلحة المجتمع البوسني بشكل عام. وقال: «إنَّ مثل هذه الأنشطة ذات الطابع الاجتماعي تعدُّ بمثابة جسر تواصل مع مُختلف شرائح المُجتمع البوسني، ونشجِّع على القيام بها من حينٍ إلى آخر مع فئات أخرى».

الصومال

وفي الصومال، أقامَ مكتبُ قطر الخيرية أنشطةً في مدينتَي مقديشو وهرجيسا، اشتملت على تقديم خدمات صحية لـ 64 يتيمًا ويتيمة، من أطفال مركز التضامن للأيتام في مدينة أفجوي بإقليم شبيلي السفلى، إضافةً إلى أنشطة ترفيهية ورياضية، وتوزيع حقائب وزي مدرسي لـ 230 طالبًا وطالبة من مكفوليها من الأيتام في مدينة هرجيسا بصومالاند.

جيبوتي

أمَّا في جيبوتي فقد وجدت الفعاليات حضورًا لافتًا، حيث شاركَ فيها كلٌّ من القائم بأعمال السفارة القطرية في دولة جيبوتي السيد إبراهيم بن عبد الله الشريم، والأمين العام لوزارة المرأة والأسرة السيدة أنيسة حسن بهدون، وممثلة منظمة اليونسيف في جيبوتي السيدة Beate Dastel، إضافة إلى مسؤولين محليين.

باكستان

وفي العاصمة الباكستانيَّة إسلام آباد، ومدينة روالبندي، البنجاب، شهدت الفعاليات مشاركةً واسعة من الأيتام واستمتعوا بها حيث وفرت لهم بيئة مناسبة لممارسة هذه الأنشطة التي تعزز الصحة البدنية للأطفال، مثل: كرة القدم، والكريكيت، وكرة الريشة، وشد الحبل.

انطباعات

وقد أعربَ الأطفالُ الأيتامُ المشاركون عن سعادتِهم بهذه الأنشطة، حيث قالَ تيمور مشتاق من باكستان: «أنا مغرم بكرة القدم وسعيد جدًا بأن قطر الخيرية وفرت لي ملعبًا لكرة القدم، ولعبت مع أصدقائي مباراة كرة القدم وفزت وأصبحت بطلًا في موسم FIFA 2022»

فيما قالَ عبد سيد محمد الشيخ يوسف من الصومال: «كان يومًا جميلًا، التقيتُ فيه مع زملائي وأصدقائي، وهذه الفرصة لا تتكرر كل يوم وأشكر قطر الخيرية التي وفرت لنا هذه الفعاليات».

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X