الراية الرياضية
من خلال تخصيص 16 عيادة لعلاج إصابات الرياضيين والمرافقين

«سبيتار».. الحل السحري لعلاج نجوم المونديال

كريم يغادر الدوحة ويخوض فترة نقاهة في جزيرة ريونيون

نيمار يواصل العلاج الطبيعي تحت إشراف طبي متميز

المنتخب الأسترالي يخوض مرانًا ترفيهيًا مع لعبة الكريكيت

متابعة – فريد عبدالباقي:

لجأَ عددٌ من نجوم مونديال قطر 2022 إلى سبيتار، مُستشفى جراحة العظام والطب الرياضي من أجل إعادة تأهيلهم من أجل العودة للمُشاركةِ مع مُنتخبات بلادهم، ونجدُ أنَّ النجم الفرنسي كريم بنزيما خضعَ خلال الفترة الماضية لعدة جلسات علاجية تحت إشراف نخبةٍ من أفضل الأطباء في المُستشفى والتي تُقدم الرعاية الطبية للمُنتخبات ال 32 المُشاركة في مونديال قطر، حيث قامَ المُستشفى بتوفير 16 عيادة خاصة لعلاج إصابات الرياضيين والمُرافقين، على هامشِ مونديال قطر.

وتعمل العيادات الـ 16، التي تمَّ تجهيزها بكل اللوازم المطلوبة، على مدار 24 ساعة، فضلًا عن توفير فِرَقٍ طبية للعمل مع أي مُنتخب يحتاج للدعم الإضافي.

ويقوم المُستشفى أيضًا، بتشكيلِ فريق تمريض خاص في مركزِ القيادة الطبية مهمته الكشفُ الأولي وتحديد نوع الإصابات التي يتعرضُ لها اللاعبون في المونديال.

ومن المهامِ الأخرى التي ستتكفلُ بها مؤسسة سبيتار للطب الرياضي، تقديم خدمة الفحوصات الشاملةِ للمُنتخبات المُشاركةِ في كأس العالم.

ويوفرُ المُستشفى، وحدةً طبيةً خاصةً بالعنابي، والتي تقوم بمهامها تحت تصرف كلِّ أعضاء مُنتخبنا الوطني منذ 2019.

وغابَ بنزيما مُهاجمُ ريال مدريد الإسباني عن مُنتخب فرنسا عقب تعرضه لإصابة على هامشِ تدريبات مُنتخب الديوك في الدوحة.

وجاء استبعادُ بنزيما من مُعسكر فرنسا بعد أن أثبتت الفحوصات إصابته بتمزق عضلي في الفخذ الأيسر يمنعه من المُشاركة رفقةَ مُنتخب بلاده في المونديال، ليُغادرَ الدوحة أمس، ليصلَ إلى مطار رولان جاروس بفرنسا، لقضاءِ إجازة خاصة في جزيرة ريونيون، وذلك بعد أن تأكد غيابه عن المونديالِ بداعي الإصابة.

كما خضعَ نيمار دا سيلفا مُهاجمُ مُنتخب البرازيل إلى الفحوصات الطبية، عقب الإصابةِ التي تعرّض لها بإصابة في الكاحل الأيمن وغادرَ الملعب وهو يعرجُ، وذلك في المُباراة التي فازَ بها مُنتخب بلاده على صربيا 2-صفر في الجولةِ الأولى.

وأثناء وجوده على دكةِ البدلاء، خلعَ نيمار الحذاء من قدمه اليُمنى ونزع جواربه وواقي الساق، وفي الصور التي التقطها مُصورو الوكالات العالمية، ظهر تورم ضخم في أسفل قدمه، يواصل اللاعب حاليًّا العلاج الطبيعي.

وأعلنَ طبيب المنتخب البرازيلي، أنَّ الثنائي نيمار ودانيلو يغيبان عن مُباريات دور المجموعات، بعد تعرضهما لإصابات في لقاء صربيا.

وهذه ليست المرة الأولى التي يتعرض فيها نيمار للإصابة في كأس العالم، فقد أصيبَ بكسر أسفل الظهر في مونديال البرازيل 2014، ووصل إلى مونديال روسيا في فترةِ نقاهة بعد تعرضه لإصابة من جانب عاصم مادبو لاعب مُنتخبنا الوطني خلال اللقاء الودي قبيل انطلاق كأس كوبا أمريكا 2019، ليغيبَ عن المُشاركة في البطولتين.

كما كشفت الفحوصات الطبية التي خضع لها لوكاس هيرنانديز مُدافع مُنتخب فرنسا بعد خروجه في الدقائق الأولى من لقاء فرنسا وأستراليا التي انتهت بفوزِ مُنتخب الديوك 4-1،

إصابة المُدافع الفرنسي بقطعٍ في الرباط الصليبي للركبة. ومن المُتوقع غياب هيرنانديز لعدة أشهر، وقد يمتدُ غيابه حتى نهاية الموسم.

فيما يخوض المُنتخب الأسترالي تدريبات استشفائية ومرانًا ترفيهيًا، من خلال لعبة الكريكيت.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X