المحليات
تقنية الحسَّاسات خفضت زمن الانتظار

التزام بمسارات عبور المشاة

الدوحة- الراية:

التقطتْ عدسةُ الراية التزامَ المُشجعين بمسارات المشاة، وذلك خلال العبور من شارعٍ إلى آخرَ في مِنطقةِ وسط الدوحة دون اللجوء إلى قطْع الشارع من الجزيرة الوسطى حرصًا منهم على سلامتهم والتزامًا بالقوانين المرورية في البلاد.

وأشادَ عددٌ من المُشجعين بالتقنيات المروريَّة الحديثة في مختلف شوارع الدوحة، لاسيما مع تطبيق تقنية استشعار عبور المشاة التلقائي على بعض التقاطعات بهدف تعزيز السلامة المرورية لروَّاد الطرق والحد من الحوادث المروريَّة. 

وأكَّدوا أنَّ هذه التقنية تخفض زمن الانتظار وتفتحُ إشارات عبور المشاة سريعًا، خاصةً أن التقنية تعمل على مراقبة حركة عبور المشاة على أهم التقاطعات بالدوحة، حيث تعملُ هذه التقنية من خلال الحساسات الحرارية على استشعار وجود الأشخاص في المربع المخصص للانتظار وإعطاء أمر بفتح إشارة عبور المشاة والتحكم بتوقيت الانتظار بحسب عدد الأشخاص الموجودين.

وتحتوي هذه التقنيةُ المتطورةُ على رؤية مجسمة ثلاثية الأبعاد مع إضاءة الأشعة تحت الحمراء للمنطقة للكشف التلقائي عن المشاة واستدعاء الإشارة الخضراء وإعطاء الأولويَّة للمشاة وراكبي الدرَّاجات. وتعمل هذه التقنيةُ على مدار الساعة، وتغطي مساحات كبيرة تبدأ من 4×2 متر لمراقبة منطقة انتظار المشاة عند المعابر، وإعطاء الأولوية للمشاة وراكبي الدراجات الهوائية في حال تطلب الأمر ذلك.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X