الراية الرياضية
الأرجنتيني يتصدر المجموعة الثالثة بثنائية والبولندي يخسر ويتأهل

الفائز والمهزوم يدًا بيد إلى ثمن النهائي !

التانجو ضرب موعدًا مع الأسترالي.. والبولندي يصطدم بالفرنسي في ثمن النهائي

الدوحة- الراية:

حقَّقت الأرجنتينُ الأهمَّ بفوزها على بولندا 2- صفر، وبلغتا ثمن النهائي معًا أمس الأربعاء على ملعب «974»، في الجولة الثالثة الأخيرة من مُنافسات المجموعة الثالثة للمونديال.

وسجَّل لاعب وسط برايتون الإنجليزي أليكسيس ماك أليستر (47) ومهاجم مانشستر سيتي الإنجليزي خوليان ألفاريس (67) هدفَي الأرجنتين التي حققت فوزها الثاني تواليًا، ورفعت رصيدها إلى ست نقاط منتزعةً الصدارة من بولندا التي استفادت من هدف الشرف الذي سجلته السعودية في مرمى المكسيك (1-2) لتنتزع الوصافة من المنتخب الأمريكي الشمالي بفارق الأهداف بعد التساوي نقاطًا (4 لكل منهما).

وكانت الأرجنتين، بطلةَ نسختَي 1978 و1986، مطالبةً بالفوز لضمان تأهلها بغض النظر عن نتيجة المباراة الثانية، فتابعت صحوتها عقب خسارتها المُفاجئة أمام السعودية 1-2 في الجولة الأولى، وحقَّقت فوزها الثاني بعد تخطيها المكسيك 2-صفر. وبحثت الأرجنتين منذ البداية عن هزِّ شباك البولنديين وخلقَ مهاجموها العديد من الفرص دون ترجمتها إلى أهداف، أمامَ التألق اللافت لحارس مرمى يوفنتوس الإيطالي فويتشيخ شتشيزني الذي أنقذَ مرماه من أكثرَ من فرصة أبرزها ركلة جزاء لميسي.

في المقابل، تكتلت بولندا، ثالثة عامي 1974 و1982 التي كانت بحاجة إلى الفوز أو التعادل لضمان التأهل إلى الدور الثاني للمرَّة الأولى منذ عام 1986، في الدفاع ولم تهدد مرمى حارس أستون فيلا إيميليانو مارتينيس بأي فرصة.

وانتظرت الأرجنتينُ الشوط الثاني لفك شفرة دفاع بولندا، وسجلت هدفين كانا كافيين لتخطيها الدور الثاني، حيث ستلاقي أستراليا ثانية المجموعة الرابعة، فيما تلعب بولندا مع متصدرتها فرنسا حاملة اللقب.

وهو الفوز الثاني للأرجنتين على بولندا في ثلاث مواجهات بينهما في كأس العالم، حيث هزمتها الأخيرة في المباراة الأولى 2-3 في شتوتجارت عام 1974 وردَّت الأرجنتين التحيَّة 2-صفر بعد 4 أعوام على أرضها عام 1978، عندما توجت بلقبها العالمي الأوَّل.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X