المنبر الحر
نظرة على مسيرة النهضة القطرية

المونديال.. بحُلة عربية

بقلم/ زياد الحمد:

في إصدارها الثاني والعشرين، حيث يلتئم شمل أفضل لاعبي العالم، وأفضل ما في وكالات العالم للأنباء، من إعلاميين رياضيين، وخبراء، ومُهتمين، واضعين كلَّ قدراتهم في مُتابعة الحدث، عبر القيام بتغطية فنية، ووصفية، غير مسبوقة. كل ما يتعلَّقُ بكأس العالم ظهر في هذا المونديال بحُلة عربية قطريَّة، مُزدانًا بالحبِّ والمودة، والتقدير للجميع، ومؤذنًا بتحقق حلم جميل بُذلت من أجله جهود عنابية مُخلصة، ذللت كل الصعاب ونالت بفخر واعتزاز شرفَ إقامة وتنظيم المونديال وإذا كان الشاعر العربي قد قال قديمًا: إِذا جِئت فَامنَح طَرفَ عَينَيكَ غَيرَنا لكي يحسبوا أن الهوى حيث تنظر .

فإنَّ قطر الرشيدة تقول لكل ضيوفها الكرام، وأحبابها، وشركائها في هذا الإنجاز، وهذه التظاهرة العالمية: تفضلوا وانظروا حيث شئتم، متعوا ناظرَيكم بسحر أرضنا، وثقافتنا، وطيب لقائنا، ونقي ودِّنا، نزهو بكم، وتزهون بنا، عانقوا في سمائنا المجد، حللتم أهلًا ونزلتم سهلًا. ومن ذلك الحين 20 نوفمبر الحالي تجتمع الأمنيات، ويظل القلب يخفق يا قطر، وفَّق الله الجميع، وسدد الجهود، ولتكن هذه الكأس، كما أشار العديد من المُهتمين علامةً فارقةً في التنظيم، وبَيرقًا خفَّاقًا في السمو، وتأكيدًا لعلاقات المحبة والوئام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X