الراية الإقتصادية
تنفيذ خطط طموحة بعد البطولة.. الباكر:

جهود قطر للسياحة تدعم نجاح المونديال

تقديم تجربة مميزة للزوار والمقيمين

الترويج لـ «قطر» في أسواق السياحة العالمية

إصدار 3500 رخصة لبيوت العطلات

رزنامة تتضمن باقة متنوعة من الأنشطة

الدوحة- قنا:

أكَّدَ سعادةُ السيِّد أكبر الباكر، رئيس قطر للسياحة والرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية، أنَّ قطر للسياحة ركَّزت جهودها لإنجاح بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022، الحدث الرياضي الأكبر في العالم، كما نخطط جيدًا لمرحلة ما بعد البطولة.

وقالَ سعادتُه، في تصريحاتٍ خاصة لوكالة الأنباء القطرية «‏قنا»: إنَّ قطر للسياحة ركَّزت جهودها إلى حدٍ كبيرٍ على تقديم تجربةٍ مميزة للمقيمين والزوَّار الدوليين عبر برنامج «التميز في الخدمة»، إضافةً إلى التحول الرقمي، والترويج لدولة قطر بفاعلية في أسواق السياحة العالمية باعتبارها وجهة سياحية رائدة، إلى جانب إصدار التراخيص للمُنشآت الفندقية والسياحية والأنشطة السياحية والمهرجانات والفعاليات ومكاتب تنظيمِها.

وأضافَ: «على صعيد التميُّز في الخدمة، أطلقنا برنامج «‏مضياف قطر»‏، وهو أوَّل برنامج تدريبي سياحي عبر الإنترنت في البلاد يزوِّد المهنيين بالمهارات لتقديم خدمة متميزة للزوَّار الدوليين والمحليين، كما أطلقنا برنامج «‏تدريب المرشدين السياحيين»‏، الذي تم من خلاله تدريب المُشاركين على المهارات الأساسيَّة للعمل كدليل سياحي، كما تمَّ اعتماد المنتسبين بعد إكمالهم البرنامج».

كما أشارَ إلى أنَّ قطر للسياحة أصدرت أكثر من 3,500 رخصة لبيوت العطلات لحوالي 9,500 غرفة منذ إطلاق المبادرة العام الماضي، ما يعد إضافة إلى المجموعة المتنوعة من خيارات الإقامة المتاحة للزوَّار خلال بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022.. موضحًا أنه، وفي إطار مسيرة تطوير القطاع السياحي وتعزيز تجربة الزوار في كل مرحلة من مراحل زيارتهم، تم إطلاق مبادرة الليموزين الأيقونة، وهي مسابقة اشترك فيها العديد من المواهب المحلية من مواطنين ومقيمين لتصميم الجزء الخارجي من أولى سيارات الليموزين الأيقونة في قطر التي من شأنها أن تساهم في توفير خدمات متميزة للزوار تعكس وتعبر عن الثقافة والهُوية القطرية بطريقة أصيلة ومبتكرة.

وأكَّدَ رئيسُ قطر للسياحة والرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية، أن قطر للسياحة وعلى صعيد التحول الرقمي، أطلقت تطبيق Visit Qatar للهواتف المحمولة وموقع Visit Qatar الإلكتروني، والذي يتوفر بسبع لغات هي: الإنجليزية والفرنسية والإيطالية والعربية والألمانية والتركية والإسبانية، ويتيح للمستخدمين اكتشاف مواقع التراث الثقافي في قطر، والأنشطة الرياضية ومناطق الجذب الفريدة، كما يوفر إطلالات بانورامية بزاوية 360 درجة على المواقع والمعالم الشهيرة، إلى جانب ميزة تسمح للمستخدمين بالتمرير السريع لليمين على مجموعة مختارة من أفضل المواقع السياحية في قطر.

كما أشار سعادته إلى أن قطر للسياحة، بالتعاون مع شركائها، قدمت رزنامة غنية بالفعاليات عبر موقعها الإلكتروني تتضمن باقة متنوعة من الأنشطة التي تغطي جميع أنحاء البلاد، وتشمل خيارات ترفيهية بما في ذلك العروض المسرحية والمعارض الفنية والمنافسات الرياضيَّة.

وفي سياق جهودها لتطوير السياحة بالبلاد، أوضحَ سعادةُ السيد أكبر الباكر أن قطر للسياحة أطلقت الدليل الإرشادي الأول بعنوان «قطر الآن»، وهو إصدار جديد يستعرض المشهد السياحي في البلاد بما يتيح للزوار رؤية شاملة عن الوجهة. ويتوفر الدليل نصف السنوي للزوَّار في كل مرحلة من مراحل زيارتهم إلى قطر، حيث يوزع مجانًا في الفنادق والمتاحف والسفارات ومطار حمد الدولي وفي الوجهات التي يرتادها الزوار، كما أطلقت الحملة الترويجية الأضخم في تاريخ قطاع السياحة في دولة قطر «عيش عالم استثنائي» في 17 دولة حول العالم تمثل أهم الأسواق السياحية التي تستهدفها قطر، وذلك لتسليط الضوء على الأماكن الأثرية والمعالم التاريخية، إضافة إلى أفضل أماكن الترفيه والمغامرات في البلاد.

وجدد التزام قطر للسياحة بمواصلة تحسين تجربة الزوَّار حتى يتمكنوا من الحصول على تجربة ممتعة لا تُنسى.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X