الراية الرياضية
بشرى سارة لأسرة السباقات بالتزامن مع إقامة المونديال

زيادة الجوائز المالية لأغلى مهرجانات الفروسية

عيسى المهندي: شكرًا لسمو الأمير على دعمه المستمر لرياضة الآباء والأجداد

الدوحة – الراية:
بالتزامن مع إقامة كأس العالم FIFA قطر 2022، وفى ظلِّ تواصل المنافسات وسط أجواء رائعة على أفضل الملاعب المونديالية، قامت إدارة نادي السباق والفروسية برئاسةِ سعادة عيسى بن محمد المهندي بزفِّ بشرى سارة للمُلَّاكِ والمدربين والخيَّالة تتمثلُ في رفع قيمة الجوائز المالية لمهرجان سيف سمو الأمير الذي سيُقام في شهر فبراير القادم إلى 10 ملايين دولار ليصبحَ الأغلى في تاريخ هذا المهرجان بعد زيادةِ قيمة الجوائز المالية للفائزين في الأيام الثلاثة للمهرجان إلى أكثر من الضعف.

ويقول سعادة عيسى بن محمد المهندي رئيس مجلس إدارة نادى السباق والفروسية: كلُّ الشكر لحضرة صاحب السموِّ الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المُفدى على دعمه الدائم للفروسية القطرية، وهذا ليس غريبًا على سموه وعلى المسؤولين في الدولة نظرًا للاهتمام برياضة الآباء والأجداد والرغبة المُستمرة في تطوير ورفع مستوى سباقات الخيل التي ينظمها النادي، وهذا الدعمُ تم ترجمته في زيادة الجوائز المالية لمهرجان سيف سمو الأمير الذي يعدُّ أهم وأكبر سباقات الخيل في قطر كل عام، وهذه الزيادة سترفع قيمة الجوائز المالية لمُختلف الأشواط بالمهرجان، لا سيما الأشواط الرئيسية على سيف حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني وكذلك شوطا السيف الفضي وجائزة سمو الأمير، وفي النسخة الأخيرة من المهرجان هذا العام كانت قيمة جائزة الشوط الرئيسي المخصص للخيل العربية الأصيلة من الفئة الأولى مليون دولار، ونفس المبلغ لشوط الجائزة المخصص للخيل المهجنة الأصيلة من الفئة الأولى، وبالتالي سترتفع قيمة الجائزة بصورة غير مسبوقة في تاريخ نادي السباق والفروسية. وأضاف المهندي: مع زيادةِ قيمة الجوائز المالية لمهرجان سيف سمو الأمير سيزيدُ مستوى التنافس بين المُلَّاكِ والمدربين والخيَّالة، وهذا سيؤدي إلى رفع مستوى السباقات ووصولها إلى المكانةِ التي تستحقها واللائقة بحجم الاهتمامِ والدعم الذي نحظى به. والجديرُ بالذكرِ أنَّ مهرجان سيف سمو الأمير سيُقام في شهر فبراير .

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X