الراية الإقتصادية

أدنى مستوى لأسهم طوكيو في 3 أسابيع

طوكيو – رويترز:

أغلق المؤشر نيكي الياباني عند أدنى مستوى في ثلاثة أسابيع أمس، بضغط من تراجع أسهم شركات التكنولوجيا، فيما تسببت المكاسب الحادة للين في خسائر لشركات تصنيع السيارات.

وتوخى المستثمرون الحذر قبل نشر بيانات الوظائف الشهرية في الولايات المتحدة، التي يمكن أن توفر مؤشرات حول موقف مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) بشأن رفع أسعار الفائدة.

وانخفض مؤشر نيكي 1.59 إلى 27777.90 نقطة، وهو أدنى مستوى إغلاق منذ العاشر من نوفمبر، وسجل خسارة أسبوعية 1.59 بالمئة. وهبط مؤشر توبكس 1.64 بالمئة إلى 1953.98 نقطة، بعدما نزل إلى 2.06 بالمئة، وهو المستوى الذي قد يدفع بنك اليابان للتدخل في السوق. ومُني المؤشر بخسارة أسبوعية 1.64 بالمئة. وقاد فوز اليابان المفاجئ على إسبانيا في بطولة كأس العالم لكرة القدم الليلة الماضية إلى ارتفاع أسهم سايبر إيجنت وسلسلة حانات (هاب). وصعد سهم شركة سايبر إيجنت للتواصل الاجتماعي والإعلانات عبر الإنترنت التي تبث جميع مباريات كأس العالم في قطر عبر تطبيقها «أميبا» 3.95 بالمئة، فيما قفز سهم هاب 7.03 بالمئة. ويترقب المستثمرون حول العالم بيانات الوظائف الأمريكية غير الزراعية -كان مقررًا نشرها أمس الجمعة- بحثًا عن مؤشرات على تجاوز ذروة الضغوط التضخمية بما يدعم تصريحات رئيس مجلس الاحتياطي جيروم باول هذا الأسبوع بأن الوقت قد حان لخفض وتيرة رفع أسعار الفائدة. وكان سهم ميتسوبيشي موتورز الأسوأ أداء على المؤشر نيكي إذ هبط 5.91 بالمئة، فيما انخفض سهم نيسان 2.98 بالمئة وتويوتا 1.38 بالمئة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X