الراية الإقتصادية
للأسبوع السابع

الأسهم الأوروبية تواصل المكاسب

(رويترز):

تتجه الأسهم الأوروبية على ما يبدو لتحقيق مكاسب للأسبوع السابع على التوالي وسط تراجع المخاوف من سياسة التشديد النقدي عالميًا على الرغم من تراجع الأسهم أمس، قبيل صدور بيانات وظائف أمريكية. وهبط مؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.5 بالمئة بعد يومين من المكاسب القوية. ويترقب المستثمرون بيانات الوظائف الأمريكية، والتي ستؤثر على خطط مجلس الاحتياطي الاتحادي لرفع أسعار الفائدة في المستقبل. ويتوقع خبراء اقتصاد زيادة بنحو 200 ألف وظيفة في أكتوبر، وسيُعَد أي تراجع مؤشرًا على نجاح سياسة التشديد النقدي لمجلس الاحتياطي. كما أن أحدث البيانات الأوروبية شجعت البنك المركزي الأوروبي على اختيار معدل أقل للزيادة. وكان الانخفاض بشكل أساسي في أسهم قطاعي الطاقة والبنوك على المؤشر الأوسع نطاقًا أمس، لتبتعد أكثر عن أعلى مستوى لها منذ يونيو حزيران، الذي بلغته أمس الأول. ويتجه مؤشر ستوكس 600 لتحقيق مكاسب أسبوعية بتسجيل زيادة بنحو 0.3 بالمئة، في أطول سلسلة مكاسب منذ أبريل نيسان 2021، إذ نبع التفاؤل أيضًا من تخفيف الصين لموقفها المتعلق بالقيود الصارمة المفروضة لمكافحة كوفيد والتي أضرت بالنمو العالمي.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X