الراية الإقتصادية

الذهب ينخفض إلى 1783.4 دولار للأوقية

عواصم – رويترز:

تراجعت أسعار الذهب بأكثر من واحد بالمئة أمس، بعد بيانات قوية للوظائف الأمريكية أثارت مخاوف من أن يتمسك مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) بسياسة التشديد النقدي.

وبحلول الساعة 1421 بتوقيت جرينتش، انخفض الذهب في المعاملات الفورية 1.1 بالمئة إلى 1783.41 دولار للأوقية (الأونصة) بعدما بلغ أعلى مستوياته منذ العاشر من أغسطس عند 1804.46 دولار للأوقية في وقت سابق من الجلسة. ونزلت العقود الأمريكية الآجلة للذهب واحدًا بالمئة إلى 1797.40 دولار للأوقية.

وأظهرت البيانات أن أرباب العمل في الولايات المتحدة وظفوا عمالًا أكثر من المتوقع في نوفمبر ورفعوا الأجور على الرغم من المخاوف المتزايدة من الركود.قال ديفيد ميجر، مدير تداول المعادن في هاي ريدج فيوتشر «مع صدور بيانات الوظائف الأمريكية والتي كانت أقوى بكثير من المتوقع.. ما نراه هو القلق من أن مجلس الاحتياطي الاتحادي قد يحتاج إلى المُضي قدمًا في الزيادات المتوقعة في أسعار الفائدة». وبعد صدور التقرير، صعد الدولار 0.6 بالمئة مقابل العملات الرئيسية المنافسة، ما يجعل الذهب أكثر كلفة لحائزي العملات الأخرى. كما ارتفعت أيضًا عوائد سندات الخزانة الأمريكية. ومع هذا، تتجه أسعار الذهب لتسجيل مكاسب للأسبوع الثاني على التوالي، وارتفعت 1.6 بالمئة حتى الآن هذا الأسبوع. وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، تراجعت الفضة في المعاملات الفورية 1.2 بالمئة إلى 22.48 دولار للأوقية. فيما هبط البلاتين 3.2 بالمئة إلى 1007.92 دولار، لكن من المتوقع أن يحقق مكاسب أسبوعية. كما خسر البلاديوم 3.3 بالمئة إلى 1877.50 دولار.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X