الراية الإقتصادية
قبيل اجتماع أوبك+ وحظر النفط الروسي

النفط يرتفع إلى 87.25 دولار للبرميل

لندن – رويترز:

تباينَ أداء العقود الآجلة للنفط أمس قبيل اجتماع لمُنظمة البلدان المُصدرة للبترول وحلفائها (أوبك ) غدًا، وحظر الاتحاد الأوروبي للخام الروسي اعتبارًا من الاثنين المُقبل. وزادت العقود الآجلة لخام برنت 37 سنتًا، أي 0.4 بالمئة، إلى 87.25 دولار للبرميل بحلول الساعة 1441 بتوقيت جرينتش. وارتفعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 55 سنتًا، أي 0.7 بالمئة، إلى 81.77 دولار للبرميل. كان الخامان قد هبطا في وقت سابق لكنهما الآن في طريقهما لتحقيق أول مكاسب أسبوعية، ستكون الكبرى في شهرين عند نحو أربعة بالمئة وسبعة بالمئة على الترتيب، بعد انخفاضهما لثلاثة أسابيع مُتتالية. في غضون ذلك، كشفَ دبلوماسيون ووثيقة اطلعت عليها رويترز أن حكومات الاتحاد الأوروبي اتفقت بصورة مبدئية على تطبيق حد أقصى لسعر النفط الروسي المنقول بحرًا عند 60 دولارًا للبرميل مع آلية تعديل لإبقاء السعر أدنى من مستوى السوق بخمسة بالمئة. ولا يزال الحد الأقصى، الذي اقتُرح للحد من إيرادات روسيا دون أن يؤدي ذلك إلى ارتفاع أسعار النفط، بحاجة إلى موافقة رسمية قبل بدء سريان العقوبات التي فرضها التكتل على الخام الروسي في الخامس من ديسمبر. وجرى تداول خام الأورال الروسي عند نحو 70 دولارًا للبرميل بعد ظهر أمس الأول. وقالَ مصدران من كبار المُنتجين الروس إن إنتاج النفط الروسي قد يتراجع بنحو 500 ألف إلى مليون برميل يوميًا في أوائل 2023 بسبب حظر الاتحاد الأوروبي على الواردات المنقولة بحرًا اعتبارًا من يوم الاثنين.

وقالت مصادر لرويترز إن الصين تستعد لإعلان تخفيف قواعد الحجر الصحي الخاص بكوفيد-19 خلال أيام، وهو ما سيُمثل تحولًا كبيرًا في سياسة ثاني أكبر مُستهلك للنفط في العالم إلا أن مُحللين يقولون إن من المُرجح عدم استئناف النشاط الاقتصادي بشكل ملموس إلا بعد شهور. وتعززت أسعار النفط أيضًا بهبوط مؤشر الدولار، الذي عادة ما يتناسب أداؤه عكسيًا مع أسعار النفط، مُسجلًا أدنى مستوياته في خمسة أشهر.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X