الراية الرياضية
هدف تاريخي للقائد أبوبكر يسقط البرازيلي في الوقت القاتل

مفاجأة كاميرونيَّة تدوي قبل الوداع

البرازيلي يضرب موعدًا مع الكوري .. والبرتغالي مع السويسري في ثمن النهائي

الدوحة الراية:
سجَّلَ القائدُ فينسن أبو بكر هدفًا قاتلًا لينهي انتظارَ الكاميرون الذي دام 20 عامًا لتحقيق انتصار في كأس العالم لكرة القدم، حيث ودع المنتخب الإفريقي البطولة برأس مرفوع بالفوز على البرازيل 1-صفر في ملعب لوسيل أمس.
وبعد أن ضمنت التأهل بالفعل عقب الفوز على صربيا وسويسرا تصدَّرت البرازيل المجموعة السابعة متقدمةً على سويسرا بفارق الأهداف، وستواجه في دور الستة عشر كوريا الجنوبية وصيفة المجموعة الثامنة التي تغلَّبت على البرتغال 2-1.


وتراجعت الكاميرون، التي حقَّقت فوزها الأخير السابق في كأس العالم عام 2002 على السعودية، في معظم فترات المباراة أمام البرازيل التي لعبت بتشكيلة احتياطية، لكنها عادت إلى الحياة بعد رأسية أبو بكر في شباك إيدرسون في الوقت المحتسب بدل الضائع قبل طرده لحصوله على الإنذار الثاني لخلعه القميص أثناء الاحتفال بالهدفِ.
وأُقيمت المباراةُ في أجواءٍ هادئة نسبيًا في استاد لوسيل الأيقوني أكبر ملاعب البطولة، حيث كان الصف الثاني لمنتخب البرازيل يتوقُ إلى إثارة الإعجاب، لكن فريق تيتي لم يستطع تركَ بصمتِه المعروفة.


وكانَ جابرييل مارتينيلي أكثر لاعبي البرازيل حيويةً، وكادَ أن يضع بطل العالم خمس مرات في المقدمة في الدقيقة 14، لكن رأسية مهاجم أرسنال أنقذها الحارس ديفيس إيباسي.
ولم يشكل منتخب الكاميرون أيَّ تهديد هجومي يذكر حتى الوقت المحتسب بدل الضائع للشوط الأول عندما قابل برايان مبيومو تمريرة عرضية من مومي نجامالو بضربة رأس قوية أنقذها إيدرسون بيد واحدة.
كان تيتي قد رأى ما يكفي وأجرى تغييرًا ثلاثيًا بعد الاستراحة، حيث حل ماركينيوس بدلًا من المصاب أليكس تيليس، واستبدل رودريجو وفريد بالثنائي إيفرتون ريبيرو وبرونو جيمارايش.


واستفاقت البرازيل لتشن سلسلة من الفرص وتدخل إيباسي ثلاث مرات في ثلاث دقائق.
وحاولت البرازيل الحفاظ على سجلها المثالي في المجموعة، لكن الكاميرون تشبثت بفرصها حتى اغتنم أبو بكر الفرصة المناسبة ليقود الفريق الإفريقي للفوز.

 

 

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X