اخر الاخبار

الأرجنتين تتخطى أستراليا بثنائية وتضرب موعدا مع هولندا في ربع النهائي

سكالوني : خضنا مواجهة مليئة بالتحديات وتنتظرنا مهمة صعبة أمام هولندا

لاعبو المنتخب الأرجنتيني يعربون عن سعادتهم بالوصول لربع نهائي المونديال

الدوحة  – قنا:

تأهل المنتخب الأرجنتيني إلى الدور ربع النهائي من نهائيات كأس العالم FIFA قطر 2022 بعدما تجاوز نظيره الأسترالي بهدفين مقابل هدف واحد في المباراة التي جرت بينهما اليوم على استاد أحمد بن علي لحساب دور الـ 16 من المونديال.
سجل للمنتخب الأرجنتيني كل من النجم ليونيل ميسي (د.35 )، مدونا هدفه التاسع في تاريخ مشاركاته بنهائيات كأس العالم ومتجاوزا رقم الأسطورة الراحل مواطنه دييغو أرماندو مارادونا، فيما أضاف جوليان ألفاريز الهدف الثاني (د.58)، بينما سجل الأرجنتيني إنزو فرنانديز هدف المنتخب الأسترالي الوحيد بعدما اصطدمت به كرة سددها اللاعب الأسترالي غريغ غودوين (د.77).
وبهذا الفوز، ضرب المنتخب الأرجنتيني موعدا في الدور ربع النهائي مع نظيره الهولندي، الفائز على منتخب الولايات المتحدة بثلاثة أهداف لهدف في وقت سابق من اليوم.
ووجد المنتخب الأرجنتيني مطلع المباراة، الكثير من الصعوبات في اختراق الدفاع المنظم للمنتخب الأسترالي الذي أحكم إغلاق مناطقه الخلفية محاولا الاعتماد على الهجمات المرتدة، في حين ظلت السيطرة الأرجنتينية بلا تأثير فعال، في ظل الرقابة الصارمة التي فرضت على النجم ليونيل ميسي.
وحاول المنتخب الاسترالي استثمار الكرات الثابتة لمباغتة المنتخب الأرجنتيني بهدف سبق، وكاد ماثيو ليكي أن يسجل برأسية من ركنية، بيد أن الحارس إميليانو مارتنيز أنقذ الموقف في الدقيقة 11 .. واستمرت المباراة على نسق واحد، استحواذ أرجنتيني دون فعالية وتراجع أسترالي مبالغ فيه، دون أن تحدث أية خطوة تذكر على المرميين، قبل أن يظهر النجم ليونيل ميسي وينهي رتابة اللعب عندما تبادل الكرة مع رودريغو دي بول وتوغل مسددا كرة زاحفة لم يفلح الحارس ماثيو ريان في صدها في الدقيقة 35، مسجلا هدفا انطلقت عقبه الأفراح بالمدرجات التي غصت بالجماهير الأرجنتينية.
وحاول المنتخب الأسترالي فيما تبقى من عمر الشوط الأول، القيام بردة فعل، متخليا بعض الشيء عن تراجعه الدفاعي لكنه لم يكن في مأمن من الهجمات العكسية، فكاد ألفاريس أن يضيف هدفا ثانيا من تمريرة ميسي الطويلة، لكن يقظة الحارس ماثيو ريان أنهت الخطورة في الدقيقة 42، لينتهي الشوط الأول على وقع تقدم أرجنتيني بهدف دون رد.
وبحث المنتخب الأرجنتيني مطلع الشوط الثاني عن تعزيز تقدمه بهدف ثان، فسدد ميسي كرة قوية سيطر عليها الحارس ماثيو ريان في الدقيقة 51، غير أن هذا الأخير ارتكب خطأ فادحا بعدما فقط السيطرة على كرة سهلة ليخطفها جوليان ألفاريز ويضعها في المرمى مسجلا الهدف الثاني للمنتخب الأرجنتيني في الدقيقة 58 .
وأجرى مدرب المنتخب الأسترالي غراهام أرنولد عددا من التغييرات لتنشيط الهجوم، فيما أشرك المدرب ليونيل سكالوني المهاجم لاوتارو مارتينيز في مكان جوليان الفاريس، وتحسن أداء المنتخب الأسترالي خصوصا بعدما تخلى عن الحذر وبات يتقدم للأمام بشكل أكبر، بالمقابل ظلت الهجمات العكسية الأرجنتينية تشكل الخطر، فكاد ميسي أن يسجل هدفا ثالثا من تسديدة قوية لكن كرته علت العارضة عند الدقيقة 64 .
وقلص المنتخب الأسترالي الفارق بتسديدة قوية من البديل غريغ غودوين ارتطمت بالمدافع إنزو فرنانديز وغالطت الحارس في الدقيقة 77، فيما كاد البديل الآخر غريغ كول أن يعدل النتيجة عندما واجه الحارس لكنه سدد فوق العارضة في الدقيقة 80 .
ورمى الأستراليون بثقلهم في الأمام بحثا عن التعديل، فيما اعتمد المنتحب الأرجنتيني على المرتدات، ولاحت للبديل لاوتارو مارتنيز فرصة قتل المباراة عندما وصلته كرة ميسي أمام المرمى، لكنه سدد فوق العارضة في الدقيقة 88 ، ثم عاد مرة أخرى ليهدر فرصة سهلة في الدقيقة (90 +2 ).. فيما حبس غريغ كول أنفاس الأرجنتينيين في الدقيقة الأخيرة عندما أهدر فرصة لا تضيع في مواجهة الحارس إميليانو مارتينز، ليطلق الحكم صافرة النهاية معلنا تأهل الأرجنتين الى الدور ربع النهائي.

من جانبه   أكد ليونيل سكالوني مدرب المنتخب الأرجنتيني أن مواجهة أستراليا في دور الـ16 من نهائيات كأس العالم FIFA قطر 2022 كانت مليئة بالتحديات والصعوبات التي فرضها المنافس، معربا عن سعادته بالانتصار الذي تحقق، ومشيرا إلى أن الجماهير الغفيرة أشعرت المنتخب الأرجنتيني وكأنه يلعب على أرضه.
وقال سكالوني، في المؤتمر الصحفي عقب المواجهة: “المباراة كانت صعبة. لقد مارس المنافس ضغطا كبيرا علينا في الشوط الأول ولم نتمكن من خلق الفرص، لكننا نملك ليونيل ميسي الذي وجد الحل وسجل هدف التقدم، وفي الشوط الثاني غيرنا الكثير من الأمور وبتنا أفضل بكثير، ومارسنا الضغط وهددنا مرمى المنافس وسجلنا هدفا ثانيا، وسنحت لنا الكثير من الفرص التي كانت كفيلة بقتل المباراة، غير أننا استقبلنا هدفا وعانينا، وفي حقيقة الأمر لم نكن نستحق أن نعيش تلك المعاناة، لكننا وضعنا أنفسنا في هذا الموقف، وكان بالإمكان أن نسجل هدفا ثالثا ونثقل كاهل المنافس الذي أظهر ردة فعل كبيرة في الدقائق الأخيرة، لكننا أظهرنا أننا اقوياء ونستطيع التعامل مع المواقف الصعبة”.
وعن التحكيم والشكوك حول وجود ركلة جزاء سواء من خطأ ضد ميسي أو لمسة يد المدافع الأسترالي، قال سكالوني: “لا أريد حقيقة أن أتحدث عن التحكيم أو حتى عن تقنية حكم الفيديو المساعد/ VAR/، نريد أن نراجع الأمور بأنفسنا ونحلل ما جرى ونحتفظ به كي نعرف الحقيقة”.
وختم سكالوني بالقول: “تنتظرنا مهمة صعبة جدا أمام منافس كبير وقوي هو المنتخب الهولندي، ويجب أن نستعد جيدا.. أتمنى ان يستعيد دي ماريا عافيته ويشارك في المباراة المقبلة، وأن يكون ميسي لائقا بشكل كامل لأنه عانى من انزعاج في الكاحل.. نريد أن نستعد جيدا كي نحقق هدفنا”.
ومن جاتبه، أعرب ليونيل ميسي، الذي اختير أفضل لاعب في المباراة، عن سعادته الكبيرة بالخطوة الجديدة التي قطعها المنتخب الأرجنتيني والتقدم إلى الأمام في المونديال.
وقال ميسي في المؤتمر الصحفي: “سعيد بالفوز والتأهل إلى الدور الموالي، ونتطلع الآن للمضي قدما في طريقنا.. فخور بالدعم الكبير الذي لقيناه من الجماهير التي جاءت من الأرجنتين لدعمنا ومؤازرتنا في البطولة، كما نقدر المشاعر الكبيرة التي تصلنا من هناك، من الأرجنتين، ونشعر بالفخر أيضا لأننا أسعدنا الجميع اليوم، ونتمنى أن نواصل النسج على المنوال ذاته”.
وأضاف: “المباراة لم تكن سهلة بالمرة، كنا نعرف أن المنتخب الأسترالي قوي بدنيا وسيضغط علينا، وسيفرض علينا الصعوبات، صحيح أننا سجلنا هدفين لكننا استقبلنا هدفا في وقت متأخر وباتت الأمور أكثر صعوبة، لكننا في النهاية أنجزنا المهمة وتأهلنا، وهذا هو المهم ويجب أن نفكر في الخطوة المقبلة”.
وختم ميسي بالقول: “كنت أفكر في عائلتي طبعا.. لدي الآن أبناء باتوا في سن تسمح لهم بفهم كرة القدم، ومتأكد من أنهم شجعوا المنتخب بكل حماس كما فعل كل الأرجنتينيين، نريد أن نسعد الجميع، سواء العائلة الصغيرة أو العائلة الكبيرة والبلد بأسره، فنحن هنا في كأس العالم من أجلهم، لأننا ندرك ماذا تعني كرة القدم للناس في الأرجنتين”.

في المقابل  أعرب لاعبو المنتخب الأرجنتيني عن سعادتهم الكبيرة بتخطي حاجز الدور ثمن النهائي لنهائيات كأس العالم FIFA قطر 2022 والوصول إلى ربع النهائي، بعد الفوز على المنتخب الأسترالي اليوم بهدفين مقابل هدف واحد، في المواجهة التي استضافها استاد أحمد بن علي.
وقال رودريغو دي بول لاعب وسط المنتخب الأرجنتيني، إن المهمة لم تكن سهلة على الإطلاق، وإن المنتخب الأسترالي كان منافسا صعبا ولعب بديناميكية كبيرة واستطاع تشكيل الخطورة في عدة مناسبات.
وأضاف اللاعب البالغ من العمر 28 عاما: “منتخب أستراليا منافس قوي بدنيا ويملك سرعات على مستوى الأجنحة. اعتماد على الاستحواذ والسيطرة على الكرة أطول وقت ممكن والضغط على حامل الكرة”.
وختم دي بول بالقول: “هدفنا تحقيق شيء لبلدنا وإسعاد جماهيرنا، وأملنا العودة بالكأس، نعرف أن الأمر مبكر جدا ولكن هذا ما نفكر فيه”.
بدوره أبدى اليكسيس اليستير سعادته بوصول المنتخب إلى الدور ربع النهائي. وقال: “نحن فخورون جدا بهذا الأداء والنتيجة”.
وشدد على أن المنتخب الأرجنتيني أراد الاستمرار على نفس المنوال الذي أنهى به دور المجموعات، وتحقيق انتصاره الثالث، وأن يلعب عناصره كفريق واحد.
ومن ناحيته، قال إيميليانو مارتينيز حارس مرمى منتخب الأرجنتين، إن التأهل إلى الدور ربع النهائي يزيد من حجم المسؤوليات على اللاعبين.. مشددا على أنهم لم يأتوا إلى قطر إلا من أجل تحقيق الفوز. وقال : “كنا نعرف أنه في حالة الخسارة سنكون خارج كأس العالم، لذلك قاتلنا منذ البداية وحاولنا فعل كل شيء من أجل جماهيرنا”.
وأضاف الحارس البالغ من العمر 30 عامًا “لقد كانت المباراة صعبة للغاية، لكن ميسي دائما يقدم لنا الحلول وتمكنا من بسط سيطرتنا”.. وأكمل “لم يكن لدينا أي شك في أنفسنا، فكرنا فقط في إسعاد جماهيرنا وحاولنا ألا نلعب بمبدأ المغامرة ثم أظهرنا أننا هنا للفوز”.
وبدوره، أعرب المدافع ليساندرو مارتينيز عن سعادته بالفوز الذي حققه منتخب بلاده على منتخب أستراليا اليوم، والتأهل إلى الدور ربع النهائي من البطولة.
وقال :” لقد حققنا الانتصار الثالث لنا في البطولة، خضنا مباراة صعبة وكان هدفنا الفوز ونجحنا في تحقيق ذلك.. الوصول إلى ربع النهائي يعد أمرا مهما. أنا سعيد بذلك”.
وأضاف: “لا نقدم أفضل أداء، لكن الفوز مهم لنا، نعمل بشكل جيد كفريق، وعلينا أن نلعب بشكل أفضل. اليوم أظهرنا ما يمكننا فعله وأدينا بشكل مختلف”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X