المحليات
نفَّذها فريق المفتشين بالبلدية

الراية تشارك بحملة على مطاعم سوق الوكرة القديم

جمال البوعينين: التزام كبير بعد تكثيف جهود التوعية

د. أبو عاقلة السماني: فحص الأسماك عند بدء المزاد

حمد الشيخ: «الرقابة الصحية» بالوكرة يشرف على 1380 منشأة

استخدام أجهزة حديثة تعمل بالليزر في عمليات التفتيش

الدوحة- نشأت أمين:

نفَّذتْ بلديةُ الوكرة حملةً موسعةً على سوقِ السمك ومحال ومطاعم سوق الوكرة القديم، ضمن حملاتِها المُكثَّفة وجهودِ قسم الرقابة الصحية للرقابة على كافة المنشآت الغذائيَّة، بمناسبة زيادة نشاطها خلال فترة المونديال للتأكُّد من مدى التزامها بتطبيق الاشتراطات والمعايير الصحيَّة، للمُحافظة على صحة المستهلكين، ورفع الوعي الصحي للعاملين بتلك المنشآت، بإجراءات السلامة الخاصَّة بالأغذية.

ضمَّت الحملة جمال البوعينين مدير إدارة الرقابة البلديَّة، وحمد الشيخ رئيس قسم الرقابة الصحيَّة، ومحمد العاض المري مشرف مُفتشين، وعددًا من الأطباء البيطريين من بينهم د. أبوعاقلة السماني، ود. حسام الدين شرف، ود. زين رمضاني، وتمَّ خلال الحملة توجيه عددٍ من الملاحظات والنصائح والإرشادات للعاملين ببعض المطاعم.

الراية رافقت حملة مُفتشي الرقابة الصحية للوقوف على الاشتراطاتِ الصحيَّة الخاصة بالمواد الغذائيَّة، وجهود التوعية الخاصة بالمُستهلكين أثناء التسوق. بدأت الحملة بسوق السمك، حيث تم القيام بجولة على المحال الموجودة به، للتأكد من سلامة الأسماك المعروضة فيها، والوقوف على صلاحيتها للاستهلاك الآدمي، وقد تم تحرير محضر مخالفة لأحد المحال، بعد ذلك واصل المفتشون جولاتهم في مطاعم ومحال سوق الوكرة القديم، حيث وضع المفتشون خط سير للحملة تضمن التركيز على سلامة المعروضات والاشتراطات الصحية الخاصة بها.

الاشتراطات الصحية

وقالَ جمال البوعينين مُدير إدارة الرقابة البلدية، ببلدية الوكرة: إنَّ تلك الحملات تأتي ضمن خُطة العمل المعتادة لقسم الرقابة الصحية بالتفتيش الدوري وتنفيذ جولات تفتيشية على المنشآت الغذائية في جميع أنحاء بلدية الوكرة للتأكد من تطبيقها كافة المعايير والاشتراطات الصحية؛ حمايةً لصحة للمستهلكين وسلامتهم.

وقال: إن أبرز الجوانب التي يقوم مفتشو البلدية بالتفتيش عليها خلال الحملات تتوقف على المناسبة أو التوقيت الذي يتم تنفيذ الحملة خلاله، فعلى سبيل المثال خلال الأعياد يتم التركيز على محال بيع الحلوى والمكسرات والشيكولاته، والخضراوات والفواكه، بالإضافة إلى الملاحم؛ نظرًا لزيادة الطلب عليها في هذه المناسبات، أما قبل حلول شهر رمضان فإنه يتم التركيز على الجمعيات الاستهلاكية.. وهكذا، لافتًا إلى أن هناك حملات دورية يتم تنفيذها كل شهرَين أو ثلاثة.

وأوضحَ أنَّ أبرز المُخالفات التي يتم رصدها خلال الحملات تتعلق بانتهاء الشهادات الصحية والنظافة العامة داخل المحال، وكذلك طرق تحضير المواد الغذائية، وبصفة خاصة فيما يتعلق بطرق تسييح اللحوم والدجاج المُجمد، لافتًا إلى أنه من الملاحظ أن مثل هذه النوعية من المُخالفات وغيرها، قد بدأت في الانخفاض بشكل ملحوظ خلال السنوات الأخيرة نتيجة لتفعيل دور التفتيش بشكل أكبر، وكذلك حملات التوعية التي يتم القيام بها ما أدى إلى ارتفاع مستوى الوعي لدى العاملين بالمحال، لافتًا إلى أن درجة الالتزام وصلت إلى نحو 90 % لاسيما بالنسبة للمحال الكبيرة.

178 محلًا

من جانبه، قالَ حمد إبراهيم الشيخ رئيس قسم الرقابة الصحية ببلدية الوكرة: إنَّ القسم يعمل على مدار الساعة بمناسبة استضافة مونديال كأس العالم، لافتًا إلى أن عدد المحال التي يشرف عليها قسم الرقابة الصحية في بلدية الوكرة يصل 1380 منشأة غذائية بينها حوالي 178 محلًا في السوق القديم، موزعة ما بين مطاعم ومحال سوبر ماركت إلى محال خضراوات وفواكه، وأسماك وملاحم.

وأوضح أنَّ مفتشي القسم يقومون بدورهم في الرقابة والتفتيش على المنشآت الغذائية باستخدام الأجهزة الحديثة من بينها أجهزة ترمومتر تعمل بأشعة الليزر لقياس درجة الحرارة وأجهزة لفحص جودة الزيوت وأجهزة لقياس درجة الحموضة والقلوية وأجهزة لقياس درجة نظافة الأسطح، لافتًا إلى أن المخالفات يتم تحريرها في الوقت الحالي بشكل إلكتروني عن طريق أجهزة الآيباد ثم يتم مراجعتها واعتمادها من رئيس قسم الرقابة الصحية ثم من مدير إدارة الرقابة البلدية، ثم مدير عام البلدية، وبعد اعتمادها من مدير البلدية يتم إرسال رسالة نصية للشخص المخالف على رقم الهاتف الذي تم تسجيله في المحضر، والذي يقوم بدوره بدفعها إلكترونيًا. وقال: إن عدد الزيارات التي قام بها القسم خلال الشهر الماضي بلغت 1288، وبلغت كمية الأسماك التي تم فحصها 57600 كجم، مضيفًا: إن عدد الذبائح من الأغنام والأبقار والجمال التي تم فحصها في مقصب الوكرة بلغت 12219 ذبيحة.

فحص الأسماك

من جانبه، قال د. أبوعاقلة السماني طبيب بيطري: إنه يتم فحص الأسماك عند بدء المزاد في الساعة السابعة والنصف صباحًا، ويستمر حتى الساعة التاسعة صباحًا ويتم فرز الأسماك الصالحة للاستهلاك الآدمي واستبعاد غير الصالح منها، وبعد ذلك يتم السماح للدلال بالبدء في إجراءات المزاد.

ولفت إلى أنَّه بعد انتهاء المزاد يقوم الباعة في سوق السمك بسحب الأسماك إلى داخل محالهم وعندئذ تبدأ مرحلة أخرى من عمليات التفتيش، حيث يقوم الأطباء البيطريون بمتابعة عمليات التفتيش في المحال، والتأكد من صلاحيتها والاستعداد لاستقبال أي شكاوى وملاحظات من المستهلكين. وأوضح أنه إذا كانت الشكوى صحيحة وكانت هناك أي أسماك تالفة فإنه يتم استبعادها وتحرير محضر بمعرفة طبيب البلدية، لافتًا إلى أن عمل أطباء البلدية يكون على مدار الساعة.

ونوَّه بأنَّ هناك عددًا من الخواص يجب توافرها في الأسماك الصالحة من بينها لون السمك ورائحته، لافتًا إلى أن السمكة الصالحة يكون جسمها قويًا وعيونها لامعة ورائحتها مثل رائحة البحر.

بروشور توعوي

إلى ذلك، قال د. حسام الدين شرف: إنَّ قسم الرقابة الصحية قام بوضع مطويات توعوية داخل سوق السمك توضح للمستهلكين مواصفات الأسماك الصالحة للاستهلاك الآدمي، مُضيفًا: إنه إذا ما تم ضبط أي أسماك غير صالحة فإنه يتم إتلافها بمعرفة الطبيب البيطري بمحضر رسمي، يتم فيه تحديد نوع الأسماك والكمية.

ونوَّه بأن كميات الأسماك التي يتم إتلافها تختلف في فصل الشتاء عن فصل الصيف، حيث تقل عمليات الإتلاف في فصل الشتاء؛ لأن الجو يكون مناسبًا، وبالتالي تطول فترة صلاحية الأسماك لمدة طويلة ويمكن أن تمر بضعة أيام دون أن تكون هناك أي عمليات إتلاف، إلا أن فرص تعرض الأسماك للتلف تكون أكبر في الصيف بسبب ارتفاع حرارة الجو، حيث إنه من المعروف أن الأسماك من المواد الغذائية سريعة التلف، وذلك عكس فصل الشتاء الذي تقل فيه تمامًا عملية تلف الأسماك.

من ناحيته، أوضحَ د. زين رمضاني أنَّه خلال عمليات التفتيش على محال المواد الغذائية يتم التفتيش على الشهادات الصحية الخاصة بالعمال الموجودين بها، وكذلك نظافة المحل وصلاحية المواد الغذائية نفسها وطرق حفظها، كما أن كل مادة غذائية يوجد بها بطاقة بيان توضح نوع المادة الغذائية ودرجة الحرارة التي ينبغي أن يتم حفظها فيها، لافتًا إلى أن أي منتج لا يحمل بطاقة بيان يعتبر مجهول المصدر، وبالتالي غير صالح للاستهلاك الآدمي وفي حالة الضبط يتم تحرير محضر ضبط ومخالفة ويتم إتلاف المُنتج.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X