فنون وثقافة
تتضمن المجلس وأهل الغوص والمتحف البحري وبيت المطوع

فعالية البدع تُعرِّف الجمهور بفنون البحر

الدوحة – الراية:

كشفَ ناصر مبارك الخليفي، مسؤول فعالية البدع والأنشطة والرياضات البحرية بدرب الساعي، عن برنامجه خلال الأيام المُقبلة، وأكد أن الفعاليات تشتمل على مُسابقة الصيد، والتي تُقام لأول مرة هذا العام بمُشاركة الأطفال والعائلات، إضافة إلى مُسابقة فلق المحار والبحث عن اللؤلؤ، كما تتضمن الفعاليات، المجلس، وأهل الغوص، والمتحف البحري، وبيت المطوع، والمقهى الشعبي، ومجلس النوخذة، والنهام، وعكاس «الفريج»، بالإضافة إلى المُسابقات البحرية، والمخبز القديم، والألعاب الشعبية التراثية مثل شد الحبل وخطف الشراع و «صده رده» . هذا إلى جانب المُشاركة مع الفنان ناصر عبد الرضا في مسرحية الغبة، حيث إلقاء الضوء على أشكال مُختلفة من الفنون البحرية، ولفتَ إلى أن النهامين يقومون بتعريف جمهور درب الساعي على أهم وأبرز إبداعات البحر عبر جولة بالمحمل التخيلي الذي يجوب درب الساعي برفقة صوت النهام، كما يقوم الحرفيون بإطلاع الجمهور على طرق إبداع مُنتجاتهم، وهو الأمر الذي ينال رضا الحضور، حيث يظل يُتابع مراحل إبداع المُنتجات يدوية الصنع خُطوة بخُطوة.

ورحبَ الخليفي بالمواطنين والمُقيمين وضيوف دولة قطر في درب الساعي وبالأخص في فعالية البدع، وأكد أن امتداد فترة الفعاليات على مدار ٢٤ يومًا أمر يُتيح لهم تقديم كل ما لديهم من فنون وإبداعات بحرية، كما أن تزامن الفعاليات مع المونديال سيجعل فعالياتهم بدرب الساعي تزخر بفرصة جذب أكبر عدد من الجمهور المُتطلع للتعرف على ثقافة البلد المُستضيف لكأس العالم.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X