الراية الرياضية
أرسين فينجر رئيس قسم تطوير بـ FIFA:

من ركز على السياسة خسر

الدوحة- الراية:

انتقدَ المدربُ الفرنسيُّ السابق أرسين فينجر رئيس قسم تطوير كرة القدم العالمية في الاتحاد الدولي «FIFA» المنتخبات «المركِّزة على السياسة» في المونديال، معتبرًا أنَّ تلك التي ركَّزت على كرة القدم فقط كانت نتائجها أفضل في دور المجموعات.

وقالَ فينجر في مؤتمر صحفي لتقييم دور المجموعات: إنه «عندما تذهب إلى كأس العالم تكون مدركًا أنه يتوجب عليك ألا تخسر مباراتك الأولى»، غامزًا بذلك من قناة المنتخب الألماني بطل العالم أربع مرات الذي سقط في اختباره الافتتاحي أمام اليابان 1-2 ودفع ثمن ذلك بخروجه لاحقًا من الدور الأول.

واستهلَّ المنتخبُ الألمانيُّ المونديال القطري بحركة احتجاجية من لاعبيه الذين كمّموا أفواههم خلال الصورة الرسمية قبيل خسارتهم أمام اليابان.

وكانت النية لدى قادة سبعة منتخبات أوروبية ارتداء تلك الشارات في إطار حملة لرفض التمييز خلال البطولة في قطر، لكن الخطوة أجهضت بعد تلويح FIFA بعقوبات تأديبية.

ورأى فينجر، مدرب موناكو وأرسنال الإنجليزي السابق البالغ من العمر 73 عامًا، أن منتخبات تتمتع بخبرة كأس العالم مثل فرنسا حاملة اللقب أو إنجلترا والبرازيل فازت بمبارياتها الأولى، مضيفًا: إن من فاز افتتاحًا هي «أيضًا الفرق المستعدة ذهنيًا والتي كانت لديها عقلية التركيز على المنافسة وليس على التظاهرات السياسية». وفي التقييم الفني لمباريات دور المجموعات،

رأى «أن الفرق تدافع أكثر في العمق وبات المسار مفتوحًا أكثر على الجناحين. هذا الأمر يمنح لاعبي الجناحين دورًا أكثر أهمية»، مضيفًا: «لدي قناعة بأن المنتخبات التي تملك أفضل الأجنحة ستكون فرصها أكبر للفوز باللقب».

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X