فنون وثقافة
في ضيافة «القطرية للإعلام».. وزراء الإعلام الخليجيون :

مونديال قطر يقدم صورة إيجابية للمنطقة

د. ماجد القصبي: قطر أبهرت العالم بنسخة مونديال استثنائية

حمد بن ثامر آل ثاني: نحرص على إشراك الأشقاء في أجواء المونديال وإجراء نقاشات مثمرة

عبد العزيز بن ثاني: الجميع عمل على إنجاح البطولة ونسعى لمصلحة الإعلام الخليجي

د. نايف الحجرف: الإعلام الخليجي يُحلِّق في فضاء لا محدود

الدوحة – الراية :

استقبلَ سعادة الشيخ حمد بن ثامر آل ثاني رئيس المؤسسة القطرية للإعلام وسعادة الشيخ عبدالعزيز بن ثاني بن خالد آل ثاني الرئيس التنفيذي للمؤسسةِ القطريةِ للإعلام، معالي الدكتور نايف فلاح مبارك الحجرف، الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية وأصحاب المعالي والسعادة وزراء إعلامِ دولِ مجلسِ التعاونِ لدُولِ الخليجِ العربية، للمُشارَكةِ في الأجواءِ الموندياليةِ المُميّزة وذلك في قرية لوسيل التراثية، المشروع الفريد المُخصص لضيوف الدولة خلال المونديال، وذلك بدعوة من الرئيس التنفيذي للمؤسسة القطرية للإعلام.

وتبادلَ الأشقاء وزراء الإعلام الخليجيون الحديث حول النسخة المونديالية الفريدة من المونديال التي تُقدمها دولة قطر وتأثيرها الإيجابي الكبير على المنطقة ودورها الفاعل في تغيير الصورة النمطية السائدة.

وأكدَ سعادة الشيخ حمد بن ثامر آل ثاني رئيس المؤسسة القطرية للإعلام أن استقبال الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية وأصحاب المعالي والسعادة وزراء إعلامِ دولِ مجلسِ التعاونِ لدُولِ الخليجِ العربية جاء لإطلاعهم على أجواء المونديال والتأكيد على الأصداء الإيجابية على المستويين العربي والعالمي، وأشار سعادته إلى أن اللقاء شهد العديد من النقاشات المُثمرة حول البطولة والأجواء المُحيطة بها، حرصًا على إشراك الأشقاء في هذا الحدث الهام.

من جانبه، وجهَ سعادة الشيخ عبدالعزيز بن ثاني آل ثاني الرئيس التنفيذي للمؤسسةِ القطريةِ للإعلام الشكرَ إلى وزراء الإعلام لدورهم الكبير في دعم البطولة، والمُساندة التي لقيتها من طرفهم، مُشيدًا بالأجواء الأخوية التي تجمع القائمين على العمل الإعلامي في دول الخليج لما فيه مصلحة المواطن والإعلام الخليجي.

وأضافَ: «الجميع تعاون في إخراج هذه النسخة بأفضل صورة على كافة الصُعد، وهذه رسالة شكر نُقدمها للأشقاء على الروح الطيبة التي جمعتنا في البطولة التي تُنظم لأول مرة في منطقتنا العربية».

من جانبه أكدَ معالي الدكتور ماجد بن عبد الله القصبي، وزير التجارة ووزير الإعلام المُكلف بالمملكة العربية السعودية الشقيقة، على أن دولة قطر أبهرت العالم بنجاحها في هذا المحفل الكبير، مُشيدًا بالجهود التي بذلتها لتقديم نسخة استثنائية على كافة الصُعد.

أما معالي الدكتور نايف فلاح الحجرف الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية فأكد أن الإعلام الخليجي يُحلِّق في فضاء ليس له حدود وأن المونديال مثل نقطة الالتقاء التي جمعت الإعلام الخليجي. وأشادَ د. الحجرف بالاستعدادات الهائلة والكبيرة التي قامت بها قطر لاستضافة كل العالم في قطر.

يُذكر أن وزراء الإعلام الخليجيين تعرفوا في هذه الجولة على جزء من قرية لوسيل التراثية، المشروع المُتميز بتصميمه المعماري الأصيل والذي يضم في جزء منه صورًا من التاريخ الثقافي القطري لمُبدعين قطريين وأجانب، كما يضم عددًا من المرافق المُنوعة.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X