الراية الإقتصادية
سجل قفزة كبيرة

1.36 مليون زائر خلال 10 شهور

الدوحة- الراية:

بلغَ عددُ الزوَّار القادمين إلى دولةِ قطر خلال الشهور العشرة الأولى من العام الجاري (من يناير حتى أكتوبر) مليونًا و359 ألفَ زائر بزيادة كبيرة مقارنة بالعام الماضي 2021.

كشفت أحدثُ البيانات التي أصدرتها قطر للسياحة زيادةً كبيرةً في عدد الزوَّار القادمين إلى قطر خلال شهر أكتوبر والذي بلغ حوالي 180 ألف زائر، وهو أعلى مُستوى خلال ستِّ سنوات. وقد شهد عدد الزوَّار نموًا مطردًا على أساس شهري طوال عام 2022، حيث تجاوز أحدثُ الأرقام الخاصة بشهر أكتوبر أرقامَ ما قبل الجائحة بنحو الثلث في نفس الفترة (أي أعلى بنسبة 32% من أكتوبر 2017).

كما استقبلت قطر 151 ألفَ زائر دولي في شهر سبتمبر الماضي، وهو العدد الأعلى الذي تسجله قطر خلال الشهر في خمس سنوات، وأظهرت أحدث بيانات جهاز التخطيط والإحصاء ارتفاع عدد الزوَّار القادمين إلى دولة قطر في أغسطس الماضي بنسبة 138.3 بالمئة على أساس سنوي، قياسًا بالشهر ذاته من العام 2021، بينما انخفض بنسبة 1.6 بالمئة مقارنةً بشهر يوليو السابق له.

وبلغَ إجمالي عدد الزوَّار الوافدين إلى الدولة في أغسطس الماضي حوالي 148 ألف نسمة، 59 بالمئة منهم قدِموا من دول مجلس التعاون الخليجي، كما شكَّل عدد الزوَّار الذين دخلوا عن طريق المنفذ الجوي نسبة 50 بالمئة من إجمالي عدد الزوَّار.

وقَفزَ عددُ زوَّار دولة قطر بنسبة 297 بالمئة على أساس سنوي إلى 151 ألف زائر في شهر يوليو من العام الجاري، قياسًا بالشهر ذاته من العام الماضي الذي سجل مستوى 38 ألف زائر.

ويُعدُّ عددُ زوَّار الدولة خلال شهر يوليو الماضي أكبر عددٍ للزوَّار يتم تسجيله في أحد أشهر الصيف منذ عام 2017، ويأتي في ذروة رزنامة مُزدحمة بالفعاليات والمهرجانات نظمتها قطر للسياحة.

وسجَّل عدد زوار قطر ارتفاعًا قياسيًا خلال النصف الأول من العام الجاري بواقع 729 ألف زائر بنسبة زيادة بلغت 19 بالمئة، مقارنة بإجمالي عدد الزوَّار في العام الماضي بأكمله.

وأكَّدتْ، قطر للسياحة، أنَّ قطاع السياحة في قطر واصل رحلة تعافيه بقوَّة، حيث قفز عدد الزوَّار الدوليين في شهر يونيو الماضي إلى 149 ألف زائر، وهو الأعلى بين أشهر الصيف خلال السنوات الخمس الماضية.

وأوضحتْ، أنَّ عدد زوَّار قطر القادمين عبر الجو شكل النسبة الكبرى ب 59 بالمئة عن طريق الجو (88 ألفًا) عبر مطار حمد الدولي، بينما وصل 34 بالمئة عن طريق البر (51 ألفًا)، ونحو 6 بالمئة عن طريق البحر (10 آلاف).

وتصدرت المملكة العربية السعودية قائمة أبرز أسواق السياحة الوافدة إلى قطر في شهر يونيو بنسبة 26 بالمئة، وتليها الهند بنسبة 10 بالمئة، ومن ثم الولايات المتحدة الأمريكية بنسبة 5 بالمئة، وعُمان بنسبة 5 بالمئة، والمملكة المتحدة بنسبة 4 بالمئة، والإمارات العربية المتحدة بنسبة 4 بالمئة، والكويت بنسبة 4 بالمئة.

قفزَ عددُ زوَّار دولة قطر بنسبة 297 بالمئة على أساس سنوي إلى 151 ألف زائر في شهر يوليو من العام الجاري، قياسًا بالشهر ذاته من العام الماضي الذي سجل مستوى 38 ألف زائر.

ويعدُّ عدد زوَّار الدولة خلال شهر يوليو الماضي أكبر عدد للزوار يتم تسجيله في أحد أشهر الصيف منذ عام 2017، ويأتي في ذروة رزنامة مزدحمة بالفعاليات والمهرجانات نظمتها قطر للسياحة.

وأظهرت أرقام كشفت عنها قطر للسياحة، أن دول مجلس التعاون الخليجي لدول الخليج العربية ساهمت بنسبة 62 بالمئة من إجمالي عدد الزوار في يوليو 2022، حيث استحوذ الزوار القادمون من المملكة العربية السعودية على النصيب الأكبر بنسبة بلغت 43 بالمئة. وضمن ترتيب بقية الدول المصدرة للزوَّار لدولة قطر حلت الهند في المرتبة الثانية بنسبة 7 بالمئة، تلتها سلطنة عُمان ب6 بالمئة، ثم البحرين 5 بالمئة، فالكويت 4 بالمئة، ثم الإمارات ب4 بالمئة، والولايات المتحدة ب3 بالمئة، وأخيرًا المملكة المتحدة بذات النسبة.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X