المحليات
مضاد للأكسدة ويحمي خلايا الجسم.. الرعاية الأولية:

مقاومة أمراض الشتاء بفيتامين «سي»

الدوحة  الراية:

أكَّدتِ الرعايةُ الصحيَّةُ الأوليَّةُ أهميةَ فيتامين «سي» في مُقاومة الأمراض الشائعة خلال فصل الشتاء، مثل: الإنفلونزا ونزلات البرد، ونصحت بالإكثار من تناول الخضراوات والفواكه للحصول على الفيتامينات والأملاح المعدنية اللازمة، وبالأخص فيتامين «سي»، ونوَّهت إلى أنَّه يفضل مُضاعفة الاحتياج اليومي من فيتامين «سي» إلى الضعف طوال فترة المرض.

وقال الدكتور محمد صابر الشحات، اختصاصي طب الأسرة من مركز الخليج الغربي: إنَّ فيتامين «سي» يُساعد على امتصاص الحديد من الطعام، وكذلك يُساعد على إنتاج الكولاجين ومنع ظهور التجاعيد، ويدخلُ في تكوين وإصلاح خلايا الدم الحمراء والعظام والحفاظ على جدران الشُعيرات الدموية، وهو أحد مُضادات الأكسدة التي تُحافظُ على جسمٍ سليمٍ، كما يُحافظ على صحة اللثة والأسنان، كما يُساعد على حماية الجهاز المناعي، وبالتالي مقاومة العدوى. ونصح بألا تقلَّ جرعة فيتامين سي عن 90 مجم يوميًا للرجال، و75 مجم يوميًا للنساء، مع الأخذ في الاعتبار زيادة الاحتياج اليومي للحوامل والمُرضعات من 85-120 مجم يوميًا. وبالنسبة للأطفال تتراوح ما بين 15-45 مجم يوميًا، مُنوهًا إلى أن الجسم السليم، يستطيعُ استهلاكَ 200-250 مجم يوميًّا من فيتامين «سي»، ويمكن أن ترتفعَ الكميةَ لتصلَ إلى 1000 مجم يوميًا أثناء المرض، وتتخلص الكليتان من الكميات الزائدة منه في البول، لأنه أحد الفيتامينات الذائبة في الماء. لكن على الرغم من ذلك فإن تناول كَميات كبيرة من فيتامين «سي» قد يؤدي إلى بعض المخاطر. ونوَّه إلى أن نقص فيتامين «سي» يؤدي إلى نزيف اللثّة وأحيانًا تشققات مع جفاف، وضعف الجلد. كذلك يؤدي إلى الشعور بالإرهاق والتعب العام، مُشيرًا إلى أن أسباب نقص فيتامين «سي» تتمثل في سوء التغذية، ومع الحمل والرضاعة الطبيعية، ولذلك يجب مُراعاة الإكثار من الخضراوات والفواكه أثناء تلك الفترة في حياة السيدات. وكذلك بعض المشاكل الصحية مثل فرط نشاط الغدة الدرقية، الإسهال المُزمن، وبعد إجراء العمليات الجراحية والإصابة بالحروق، ومع مرضى الفشل الكلوي، بالإضافة إلى التدخين واتباع نظام غذائي حاد.

«الآثار الجانبية للزيادة»

عندما نأخذ كَميات زائدة من فيتامين «سي» فإنَّ ذلك يؤدي إلى بعض المُضاعفات الجانبية مثل، الإسهال والغثيان وآلام البطن. كذلك الزيادة تُساعد على تكوين حصوات الكلى، بالإضافة إلى زيادة مخزون الحديد في الجسم الناتج من زيادة امتصاصه بسبب فيتامين «سي» والذي بدوره يمكن أن يؤدي إلى تلف الخلايا. وأثناء فصل الشتاء البارد ومع قلة التعرض لأشعة الشمس، يحدث تنشيط لبعض الفيروسات المُسببة للأمراض الموسمية مثل الإنفلونزا ونزلات البرد. وأشارت بعض الدراسات إلى تأثير فيتامين «سي» على مقاومة تلك الأمراض الشائعة، وكذلك ينصح الأطباء والمُختصون بالإكثار من تناول الخضراوات والفواكه للحصول على الفيتامينات والأملاح المعدنية اللازمة، وبالأخص فيتامين «سي»، ويفضل مُضاعفة الاحتياج اليومي من فيتامين «سي» إلى الضعف طوال فترة المرض.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X