الراية الإقتصادية
استاد خليفة الأكثر طلبًا من الركاب بـ 96 ألف رحلة

«أوبر» تنقل مليونَي راكب أوَّل أسبوعين من البطولة

الشرشني: نفخر بمساهمتنا في تسهيل نقل ملايين الركاب

المشجعون حجزوا 350 ألف رحلة من وإلى الملاعب

الدوحة- الراية:

أعلنتْ شركةُ أوبر أنَّها سهلَّت نقل مليونَي راكب في أوَّل أسبوعَين للبطولة، دعمًا لقطاع المواصلات وتلبية للطلب غير المسبوق على التنقل في قطر.

وذكرت الشركةُ في بيان أصدرتْه أمس، أنه وَفقًا لإحصاءات الأسبوعَين الأولَين من البطولة، فقد قامَت جماهير كرة القدم بحجز 350,000 رحلة من وإلى الملاعب من خلال التطبيق، باستخدامِ نقاط التحميل والتنزيل الرسمية التي أعدتها أوبر بالتنسيق مع منظمي البطولة للحفاظ على سرعة وسهولة تنقل الركاب والسائقين من وإلى الملاعب الثمانية.

وكشفت الإحصائياتُ أنَّ استاد خليفة الدولي، على وجه التحديد، كان الأكثرَ طلبًا من الركاب، حيث بلغَ إجمالي عدد الرحلات 96,000 رحلة. وكشفت أيضًا عن المفقودات الأكثر شيوعًا والأعجب التي تركها الركاب على مدار أسبوعَين، من محافظ إلى وصلات شعر مستعارة، وقبعة مكسيكية، وزبدة الفول السوداني.

وعلى صعيدِ مناطق فعاليات البطولة، فقد قام الزائرون والمقيمون الذين احتفلوا برُوح كرة القدم خارج الملاعب، بطلب 46,000 رحلة إلى فعاليات الجماهير في حديقة البدع.

واستعدادًا للبطولة، ركزت أوبر على تسجيل سائقين جدد، بالتنسيق مع وزارة المواصلات واللجنة العليا للمشاريع والإرث، لمساعدة السائقين على زيادة أرباحهم من خلال عرض خدماتهم لأكبر عددٍ من زوار قطر. ووَفقًا للأرقام التي صرَّحت بها أوبر، شهد تطبيق أوبر للسائقين نموًا في أعداد التسجيل للمنصة بنسبة 40٪ منذ بداية أكتوبر الماضي.

وقالَ ناصر الشرشني، مدير عام أوبر في قطر: «نحن نفخر بمساهمتنا في تسهيل نقل ملايين الركاب في مختلف أرجاء قطر في الأسبوعين الماضيين، وهي الفترة التي تعد الأكثر نشاطًا في تاريخ قطر. إنَّ هذا الإنجاز يبرهن على الدور المهم والفعال لدى تطبيق أوبر في تسهيل تجربة سلسة للركَّاب خلال البطولة، بالإضافة إلى تسهيل وصول السائقين إلى فرص لتحقيق أرباح إضافيَّة».

ووفقًا للإحصائيات، فإنَّ أكثر أوقات طلب الرحلات ازدحامًا في قطر كانت من يوم الجمعة إلى الأحد بين الساعة الثالثة والثامنة مساءً، ما يشير إلى أن معظم الركاب تمكنوا من حضور مباريات كرة القدم خلال عطلات نهاية الأسبوع. حيث استفادَ كل راكب من قائمة تضمُّ 20 خاصية أمان داخل التطبيق، بما في ذلك تتبع نظام تحديد المواقع العالمي (GPS)، وتوفير الدعم على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع، وتقديم المساعدة في حالات الطوارئ (Emergency Assistance)، والتحقق من المركبة (Ride Check)، وخاصية مشاركة الرحلة (Share my Trip)، بالإضافة إلى خيارات متنوعة في التطبيق مثل UberX وUber XL وUberX Share وLux و Comfort.

كما توضح الإحصائيات كيف عملت أوبر من كثب مع وزارة المواصلات، واللجنة العليا للمشاريع والإرث، والمركز الوطني لتنسيق النقل في البلاد، وجهات أخرى، لتسهيل وصول الركاب إلى وسائل النقل، رغم التدفق الهائل من الجماهير والسياح الوافدين.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X