الراية الرياضية
ترقب وحماس كبيران لمباريات ربع نهائي

التقاط الأنفاس بعد 17 يومًا من الإثارة

الدوحة- الراية:
بعد 17 يومًا من المباريات اليومية خطفت ببعض نتائجها المدوية أنفاس عشّاق المستديرة حول العالم….راحة أخيرًا حظى بها اللاعبون والمشجعون في مونديال قطر 2022 أمس واليوم قبل أن يعود الحماس وتوقف القلوب في دور ربع نهائي مرتقب.
الأربعاء والخميس، لا كرة قدم! بعد أن وصلت قبل قرابة شهر إلى قطر، ستنتهز المنتخبات الثمانية التي لا تزال في المنافسات الفرصة لقضاء بعض الوقت مع العائلة، لا تخلو من الحصص التدريبية، ومنح المنظمين فرصة لالتقاط أنفاسهم.
مع ذلك، كانت بعض المنتخبات قد منحت بعض الراحة للاعبيها بما يتطابق مع جدول مبارياتها.
الأحد الفائت، غداة تأهل الأرجنتين إلى الدور ربع النهائي عقب فوزها 2-1 على أستراليا السبت، نظم ليونيل ميسي «أسادو»، حفل شواء في الهواء الطلق يحظى بشعبية كبيرة لدى الأرجنتينيين، داخل مرافق جامعة قطر حيث معسكر المنتخب، بحضور زوجته وأطفاله الثلاثة وبعض زملائه على غرار نيكولاس أوتاميندي وألخاندرو بابو غوميس.
أما البرازيل على سبيل المثال، واصلت التدريبات على إيقاع خفيف، قبل أن يلاقوا عائلاتهم الذين انتظروهم في استاد العربي في المركز التدريبي.
المدرب البرازيلي تيتي، على سبيل المثال، تبادل ركل الكرة مع أحفاده، كما فعل الحارس أليسون وإيفرتون ريبيرو وفريد أو فابينيو مع أطفالهم.
– كرة طاولة ورمي السهام -إسبانيا التي سقطت أمام المغرب بركلات الترجيح في الدور ثمن النهائي، هي رائدة في هذا المجال: إذ منح المدرب لويس إنريكي راحة لمدة يومين للاعبيه قبل المواجهة مع أسود الأطلس.


قال في حديثه على منصة «تويتش» التي يتواصل من خلالها مع المشجعين «اللاعبون ليسوا كائنات فضائية. نحتاج جميعًا إلى يوم إجازة بعد 10 أو 12 يومًا من التجمع. لا شيء غير عادي. يبدو لي إيجابيًا للغاية أن يتمكنوا من قضاء بعض الوقت مع عائلاتهم وأحبائهم».
في 24 نوفمبر بينما كان لويس إنريكي ينغمس في شغفه الثاني (ركوب الدراجات)، ذهب حوالي 15 لاعبًا إسبانيًا لتناول الغداء في مطعم فاخر في الدوحة يديره الطاهي الشهير على مواقع التواصل الاجتماعي «سولت باي»، وبدا أنسو فاتي يرتدي «الدشداشة» الزي التقليدي للقطريين.
يوم السبت، بينما كان لاعبوه يلعبون «بلايستيشن» أو كرة الطاولة أو رمي السهام، استغل المدرب الإسباني الوقت أيضًا للاحتفال بعيد ميلاد ابنه باتشو الرابع والعشرين. تناول العشاء مع عائلته بحضور فيران توريس المرتبط بابنته سيرا مارتينيس. كما انتهز مهاجم برشلونة الفرصة للذهاب مع شريكته إلى مدينة ملاهي في شبه جزيرة المها.
– «يحفّزنا» -أما أكثر المستفيدين من جدول المونديال فهم الإنجليز والفرنسيون، الذين استفادوا من قرابة الأسبوع بين مباراتيهما في الدور ال16 والمواجهة المرتقبة بينهما في ربع النهائي على استاد البيت السبت.
حظيت إنجلترا بيوم راحة كامل الاثنين. وبينما اختبر هاري كين وديكلان رايس وجاك غريليش مهاراتهم في كرة السلة في المسبح، عمل بوكايو ساكا ولوك شو على لياقتهما البدنية على الدراجات الهوائية الثابتة.
تلقى الإنجليز زيارة من عائلاتهم لمدة نصف يوم، بعد مباراة الجولة الثانية من دور المجوعات مع الولايات المتحدة (0-0). فيما تمكن الفرنسيون من رؤية عائلاتهم لمدة ثلاثة أيام.
سمح الاتحاد الفرنسي لعائلات اللاعبين والموظفين بالبقاء في معسكرهم لليلتين، من الأحد إلى الثلاثاء.
استأنف الحارس هوغو لوريس عاداته الأبوية وكرّج عربة الأطفال على غرار تيو هرنانديز. من جانبه، انتهز كيليان مبابي الفرصة لزيارة زميله في باريس سان جيرمان المغربي أشرف حكيمي عشية المباراة ضد إسبانيا.
قال جوردان فيريتو «إنها بطولة طويلة كثيرًا إذا وصلتم إلى النهاية، لذا فإن الشعور بوجود العائلة وتواجدهم إلى جانبنا يحفّزنا، كما يشجعنا على أن نكون أفضل في الملعب».

 

 

 

 

 

 

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X