الراية الإقتصادية

الذهب يهبط إلى 1783.5 دولار للأوقية

عواصم- رويترز:

تراجعتْ أسعارُ الذهبِ أمس مع تعافي الدولار قليلًا، بينما ينتظر المُشاركون في السوق مزيدًا من التوجيه باجتماعِ مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) الأسبوعَ المُقبل بشأن رفع أسعار الفائدة. وبحلول الساعة 0248 بتوقيت جرينتش، انخفضَ الذهبُ في المعاملات الفورية 0.2 بالمئة إلى 1783.50 دولار للأوقية (الأونصة)، بعد ارتفاعِه أكثر من واحدٍ بالمئة أمس الأوَّل مدعومًا بتراجع الدولار وعوائد السندات الأمريكيَّة. ونزلت العقود الأمريكيَّة الآجلة للذهب 0.2 بالمئة إلى 1795.10 دولار.

وارتفعَ مؤشرُ الدولار 0.2 بالمئة، ما جعل المعدن الأصفر المسعر بالعملة الأمريكية أكثر تكلفةً للمشترين من حائزي العملات الأخرى. ويتوقع معظم المستثمرين أن يرفع مجلس الاحتياطي الاتحادي سعر الفائدة بمقدار 50 نقطة أساس في اجتماعه الأخير في عام 2022 والمقرر عقده في 13 و14 ديسمبر. كما ينتظر المشاركون في السوق تقرير مؤشر أسعار المستهلكين لشهر نوفمبر المقرر صدوره في 13 ديسمبر. وقال إيليا سبيفاك من تيستي تريد: «إذا جاءت نتيجة (اجتماع مجلس الاحتياطي) الاتحادي متماشية مع التوقعات، فإن السوق ستشعر بالارتياح لأنها ليست أسوأ من المتوقع». وأضاف: «قد يتراجع الدولار وهذا سيعزز الذهب قليلًا». بالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، تراجعت الفضة 0.6 بالمئة إلى 22.60 دولار، وخسر البلاتين 0.2 بالمئة إلى 1000.67 دولار، في حين استقر البلاديوم عند 1844.20 دولار.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X