المحليات
ضمن #قطر_2022_فرحة_للجميع

الهلال الأحمر وقطر الخيرية يحملان أجواء المونديال لمخيم الزعتري

الدوحة الراية:

حظيت مُبادرة #قطر_2022_فرحة_للجميع التي أطلقَها الهلالُ الأحمر القطريّ وجمعية قطر الخيرية في 16 دولةً قبيل انطلاق بطولة كأس العالم لكرة القدم فيفا قطر 2022 بدعمٍ من وزارة الخارجية القطرية، وصندوق قطر للتنمية، واللجنة العُليا للمشاريع والإرث، وقنوات beIN Sports في 16 دولةً- باهتمامٍ إعلامي وجماهيري واسع.

وبالتعاونِ مع شركائِهما المحليين، أقام الهلال الأحمر القطري وقطر الخيرية عشرات المواقع المجهزة بشاشات عملاقة ووسائل الراحة لمُتابعة مباريات كأس العالم مجانًا، كما خصَّصا مواقع لإقامة مُباريات ودية بين الفرق الشبابيَّة لمُمارسة لعبة كرة القدم، إلى جانب بعض الأنشطة الترفيهيَّة والتوعويَّة والرياضيَّة المُتوازية مع أهداف البطولة العالميَّة.

وفي بادرةٍ إنسانيةٍ طيبةٍ، ساهمَ المنشدان الشهيران حمود الخضر وماهر زين في إضافة أجواء من الحماسة والفرح على زوَّار مناطق المُشجِّعين في مخيم الزعتري، بالأردن، حيثُ يتجمَّع الكبار والصغار لمُتابعة مُباريات كأس العالم قطر 2022، فكانت البهجةُ ورَدةُ الفعل لا توصفان على مدار 6 ساعات قضاها الفنانان داخل خيمتَي الهلال الأحمر القطري وقطر الخيرية.

وقد شهدت الزيارة قضاء أمسية مميزة للفنانَين مع مشجعي مباريات كأس العالم، بمشاركة المعلق الرياضي سوار الذهب، حيث تابعوا مع الجمهور مباراةَ فرنسا وبولندا بالكامل وجزءًا من مباراة إنجلترا والسنغال. وتضمَّنت الأمسية أيضًا فقرات فنية قدمها الفنانان وتفاعل معها الحضور، وقاموا بترديد الأغاني التي نالت استحسانهم، كما شاركوهما أداء أغنيتهما المُشتركة لكأس العالم «تهيَّا».

ولم تنتهِ بهجةُ الأمسية عند هذا الحد، حيث أُقيمت مباراة بين الشباب اليافعين بمُشاركة الفنانَين أثناء استراحة ما بين الشوطَين لمباراة كأس العالم. وقد استمتع بها الجمهور، وأثراها حماسًا صوتُ المعلق سوار الذهب، الذي أضفى مزيدًا من الفرحة والسرور على جميع الحاضرين.

وخلال فترة الزيارة، التقى الفنانان بعددٍ من الأطفال، واستمعا لقصصهم وتجاربهم وطموحاتهم، ومن أهمها رغبتهم في استكمال حقهم في التعليم، وهو ما عبَّرت عنه الطفلة هاجر، التي تعمل والدتها مساعدةَ تمريض في العيادات القطرية التي يديرها الهلال الأحمرُ القطري بمخيم الزعتري. وتحلم هاجر بدراسة طب الأسنان بعد حصولها على معدل 90% في الدراسة.

ومن طرفهما، عبَّر كلٌّ من الفنان ماهر زين، والفنان حمود الخضر عن اعتزازهما بهذه المُشاركة، وما لمساه من تفاعل من الحضور، ومُساهمتهما في إدخال السرور والفرح على نفوس اللاجئين وأبنائِهم. كما عبَّرا عن شكرهما للهلال الأحمر القطري، وقطر الخيرية على هذه المُبادرة المُبدعة التي لامست القلوب، في رسالة إنسانية هادفة تضاف إلى التميز القطري في تنظيم بطولة كأس العالم.

الجدير بالذكر أنَّ قطر الخيرية قامت بتجهيز خيمتها الخاصة، التي تستوعب حوالي 700 شخص، لمتابعة مباريات البطولة منذ انطلاقها وحتى نهايتها. وتعد هذه هي الفعالية الثانية التي تقيمها قطر الخيرية في المخيم، إذ تم تنظيم مسابقات وألعاب «تيلي ماتش» لطلبة المدارس.

وبالمثل، جهَّز الهلال الأحمر القطري خيمة تتسع لحوالي 500-700 شخص من مُتابعي مباريات كأس العالم، وتعاون في تنفيذ هذه المبادرة مع شريكه الرسمي الهلال الأحمر الأردني، والمفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، ومنظمة بلو مونت. وإلى جانب توفير التجهيزات اللوجستية لعرض المباريات، أُقيم دوري لكرة القدم من 10 فرق، بدأ مع انطلاق كأس العالم وينتهي بنهايته.

ويؤمنُ الطرفانِ بأنَّ هذه المبادرة، المواكبة لتنظيم دولة قطر بطولة كأس العالم 2022، تنسجم مع الجهود الإنسانية التي تقوم بها الدولة والمنظمات الإنسانية في مناطق تجمع اللاجئين والنازحين. وإدراكًا منهما لأهميةَ الدور الذي تلعبه الأهداف الرياضية العالمية في التخفيف من معاناة الفئات الضعيفة، والمساهمة في الدعم النفسي والصحي لها، فقد عملا على تنظيم عدة أنشطة رياضية وترفيهية، وتوفير أماكن مناسبة لعرض مباريات كرة القدم، لكي يتمكن المُستفيدون من متابعتها ومشاركة قطر والعالم هذه الفرحة.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X