الراية الإقتصادية
بنحو 25% في 2023

توقعات بارتفاع أسعار تذاكر الطيران

سيدني- رويترز:

توقَّعت شركةُ أمريكان إكسبريس جلوبال بيزنس ترافيل أن ترتفعَ أسعارُ تذاكر الطَّيران على مسارات رئيسية بنسبة تصل إلى 25 بالمئة في 2023 في ظل ارتفاع أسعار الوقود والدولار، ونقص العمالة والطائرات. ومن المتوقع تسجيل أكبر الارتفاعات في الدرجة الاقتصادية بين أستراليا وآسيا، وفي درجة رجال الأعمال على الرحلات الداخلية الأسترالية وتلك المتجهة إلى نيوزيلندا، وكذلك الخاصة بالدرجة الاقتصاديَّة على الرحلات بين آسيا وأوروبا. وسترتفعُ تكلفة الدرجة الاقتصادية على الرحلات داخل أمريكا الشمالية بنسبة أقل تصل إلى ثلاثة بالمئة وداخل أوروبا 5.5 مع تعويض التخفيضات التي طرأت على السعة خلال فترة الجائحة. وقالت الشركة أمس: «بعد الزيادات الكبيرة في الأسعار في 2022، من المرجح أن تكون ارتفاعات الأسعار في قطاع الطيران التنافسي في أمريكا الشمالية بدرجة أقل من تلك المتوقعة لأوروبا وآسيا المحيط الهادي». وتضطر الرحلات من آسيا إلى أوروبا لاتخاذ مسارات أطول في كثير من الحالات، إذ تتجنب شركات الطيران عبور المجال الجوي الروسي بسبب حرب موسكو في أوكرانيا. وأوضحت أنه في رحلة بين طوكيو ولندن على سبيل المثال، يمكن أن يضيف تغيير المسار ما يقرب من ساعتَين ونصف الساعة لزمن الرحلة وزيادة 20 بالمئة في الوقود المستخدم بما سيقود لزيادة متوقعة 14.5 بالمئة في أسعار تذاكر الدرجة الاقتصادية بين آسيا وأوروبا في 2023. وتوقَّعت انتعاش السعة العالمية لخطوط الطيران في 2023 لتبلغ 92 بالمئة من مستويات 2019. وتوقع الاتحاد الدولي للنقل الجوي (إياتا) أن يعود قطاع الطيران للربحية العام المقبل، للمرة الأولى منذ 2019، لأسباب من بينها ارتفاع الأسعار.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X