المحليات
خلال مؤتمر صحفي نظمته الجهات الأمنية.. العميد عبدالله المفتاح:

لا جرائمَ مقلقة للأمن خلال المونديال

كافة البلاغات التي استقبلها مركز القيادة الوطني كانت بسيطة

تعاملنا مع البلاغات بكفاءة عالية ضمانًا لأمن وسلامة الجماهير

الجهات الأمنية طبقت إجراءات الأمن والسلامة بالمعايير المثلى

حرصنا على متابعة ومعالجة أية ملاحظات أبداها جمهور البطولة

الدوحة- نشأت أمين:

أكَّدَ العميدُ عبدالله خليفة المفتاح رئيسُ وَحدة الإعلام بلجنة عمليَّات أمن وسلامة بطولة كأس العالم FIFA قطر ٢٠٢٢™- قائد قطاع الإعلام الأمني والشراكة المجتمعية، عدمَ تسجيل أي جرائم كبيرة أو مقلقة للأمن منذ انطلاق المونديال في العشرين من شهر نوفمبر الماضي وحتى الآن.

وقالَ: كافةُ البلاغات التي استقبلَها مركز القيادة الوطني كانت بسيطةً مقارنة بأعداد الجماهير المُشاركة في المونديال، وقد تعاملت معها الجهات الأمنية بكفاءة عالية ضمانًا لأمن وسلامة الجماهير.

جاءَ ذلك خلال مؤتمرٍ صحفي نظمته الجهاتُ الأمنية ممثلةً بوزارة الداخلية ولجنة عمليات أمن وسلامة بطولة كأس العالم FIFA قطر ٢٠٢٢™، حول الجهود الأمنية خلال البطولة.

وقال: شهدتْ كافةُ تحركات الجماهير انسيابيَّة في الدخول والخروج للمُنشآت الرياضية، وواصلت الجهاتُ الأمنيةُ تقديم خدمات إرشاد الجماهير وتقديم المساعدة المطلوبة لهم في كافة الفعاليات.

وأضافَ: كما حرصت الجهاتُ الأمنيةُ على متابعة ومعالجة أية ملاحظات أبداها الجمهورُ عبر وسائل الإعلام المختلفة، حتى وإن كانت شكاوى أو ملاحظات ذات طابع فردي، وتم التعامل معها والاستجابة لبعضها إدراكًا من الجميع أهميةَ رأي الجمهور المشارك في البطولة.

وأكَّد أنَّ الجهات الأمنية طبقت إجراءات أمن وسلامة الجماهير وَفقًا للمعايير المُثلى المتبعة في مختلف المواقع، وخاصةً عند بوابات الدخول إلى الملاعب ومواقع الفعاليات في الملاعب لتوفير أقصى درجات الأمن والسلامة.

وقالَ: إنَّ عقد هذا المؤتمر يأتي بعد مضي نصف أيام بطولة كأس العالم فيفا قطر 2022، حيث أثبتت الأيام الماضية نجاح جميع الجهات وتعاونها في تنظيم هذا الحدث العالمي، موضحًا أنَّ الحديث عن الجهود الأمنية يقودُنا في البدء لاستعراض بعضِ الجهود الأمنية على مستوى قوة أمن البطولة، ووزارة الداخلية.

وأكَّد أنَّ دولة قطر ممثلةً في الجهات الأمنية (قوة أمن البطولة) و(الأمن العام) استعدَّت بشكل جيد، من حيث التأهيل والتدريب وتوظيف كافة الإمكانات والوسائل لتكون هذه البطولة الأكثر أمنًا من بين البطولات الأُخرى.

وأكَّد أن دولة قطر تتمتع بحالة من الأمن والاستقرار وتتصدَّر دول الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في المؤشرات الدولية المعنية بقياس حالة الأمن، مثل مؤشر السلام وموسوعة نامبيو وغيرها من المؤشرات.

وأشار إلى أنَّ قوَّة أمن البطولة خططت بشكل متميز لتقديم كافة التسهيلات والخدمات لجمهور البطولة على مستوى المنشآت التنافسية وغير التنافسية لتوفير الأجواء الأمنية المناسبة للمنتخبات المشاركة وحكام البطولة في ملاعب البطولة ومواقع التدريب ومقار السكن. وحرصت الجهاتُ الأمنيةُ على التعاون مع مختلف الجهات والدول الشقيقة والصديقة وأصحاب المصلحة بما يضمن تكامل الأدوار والتعاون المشترك.

وتوجَّه العميد المفتاح بالشكر لجمهور البطولة سواء كانوا من القادمين من الخارج أو من المتواجدين في الداخل لالتزامهم وتعاونهم مع رجال الأمن والشرطة ومُوظفي شركات الأمن الخاص، الأمر الذي ساعد في حسن التنظيم وعدم وقوع أي حوادث، وساعد أيضًا في حركة انسيابية الجمهور من وإلى مواقع الفعاليات المُختلفة، وتمنَّى أن يستمرَّ هذا التعاونُ الرائع، وصولًا إلى نهاية البطولة التي نتمنَّاها أن تكون هي الأكثر أمنًا واستمتاعًا وتنظيمًا.

أُقيمَ المُؤتمر الصحفي بنادي الضباط بالدفاع المدني، بمُشاركة العقيد الدكتور جبر حمود جبر النعيمي المُتحدث الرسمي لوزارة الداخلية وقوة أمن بطولة كأس العالم، والعقيد جاسم البوهاشم السيد المدير التنفيذي لمكتب سعادة قائد عمليات أمن بطولة كأس العالم فيفا قطر 2022، والرائد عبد الله سلطان الغانم (قوة أمن بطولة كأس العالم).

العقيد د. جبر حمود النعيمي:

مركز القيادة الوطني تلقى 585606 بلاغات

21579 مركبة خضعت للفحص الأمني لضمان سلامة المُشاركين

أوضحَ العقيدُ الدكتور جبر حمود النعيمي أنَّ الجهات الأمنيَّة ممثلةً في وزارة الداخلية وقوَّة أمن البطولة عبر مُختلف تخصصاتها بذلت جهودًا أمنيةً مقدرةً منذ انطلاق البطولة وحتى الآن بهدف تحقيق أعلى معايير الأمن والسلامة للجمهور، من خلال توفير أنظمة حديثة للتواصل بين جميع الوحدات العاملة في تأمين البطولة، وتعزيز سرعة الاستجابة لأي بلاغات والعمل على تدفق المعلومات بين جميع الجهات المشاركة في تأمينِ البطولة، من خلال غرفِ العملياتِ في منشآتِ البطولةِ ومناطق المُشجِّعين المُرتبطة بمركزِ قيادة البطولة من جهة، وغرفة العمليات المركزيَّة بمركز القيادة الوطني من جهةٍ أخرى كل هذا الترابط بين غرف العمليات الأمنية ساهمَ في تحقيق عدة إنجازات، من بينها ضمان انسيابية الحركة المروريَّة، ومتابعتها أولًا بأوَّل، وخاصةً أثناء المباريات وحول مناطق الفعاليات التي لم تشهد ازدحامًا مروريًا أو اختناقات أعاقت حركة الحشود الجماهيريَّة في الانتقال من منطقة لأخرى.

وقدَّمَ المتحدثُ الرسميُّ جملةً من الإحصاءات حول البطولة، حيث ذكر أن إجمالي عدد البلاغات الواردة لمركز القيادة الوطني بلغ 585606 منها 16000 اتصال خاصة بلغات البطولة المعتمدة.

وشملت الاتصالات استفسارات ومُقترحات وشكاوى بلغات مختلفة، والتي تمَّ توفيرُها نتيجة تنوُّع لغات جمهور البطولة، وبلغ إجمالي التحركات الأمنيَّة الرسمية لتأمين حركة المنتخبات المشاركة (4256) تحركًا عبر مختلف الدوريات الأمنية.

وخضعت (21.579) مركبة للفحص الأمني لضمان سلامة المُشاركين في البطولة، في حين بلغت المواقع (37) فندقًا، و(36) ملعباً، و(8) ملاعب رئيسيَّة.

العقيد جاسم السيد:

آلية دخول المركبات الخاصة عبر المنفذ البري

أوضحَ العقيد جاسم البوهاشم السيد- المدير التنفيذي لمكتب سعادة قائد عمليات أمن بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022- أنَّه بخصوص إلغاء شرط الحصول على «بطاقة هيَّا» لدخول دولة قطر لمواطني ومقيمي دول مجلس التعاون الخليجي لغير حاملي التذاكر، فقد باشرت الجهاتُ المعنيةُ السماحَ لمواطني دول مجلس التعاون الخليجي والمقيمين فيها بالدخول إلى الدولة دون الحاجة للحصول على بطاقة هيَّا لغير حاملي تذاكر المباريات، وذلك عبر منافذ الدولة المختلفة، وَفقًا للإجراءات الاعتيادية المُتبعة في الدخول، وذلك على النحو التالي:

أولًا: آلية الدخول عبر المنافذ الجوية: سيتمكن مُواطنو ومقيمو دول مجلس التعاون الخليجي القادمون إلى دولة قطر من الدخول دون اشتراط التسجيل عبر منصة هيَّا اعتبارًا من 6 ديسمبر 2022

ثانيًا: الدخول إلى الدولة عبر المنفذ البري باستخدام الحافلات: سيكون النقل عبر الحافلات متاحًا لجميع المسافرين عبر المنفذ البري، كما هو في الأحوال الاعتيادية، وسيتم تخصيص المواقف للزوَّار من غير رسوم.

ثالثًا: آلية الدخول عبر المنفذ البري باستخدام المركبات الخاصة:

القادمون من مواطني ومقيمي دول مجلس التعاون الخليجي عبر المنافذ البرية بواسطة مركباتهم الخاصة، سيكون بإمكانهم الدخول إلى الدولة اعتبارًا من 8 ديسمبر 2022 ويتوجب عليهم التقديم على التصريح عبر موقع وزارة الداخلية الإلكتروني بمدة لا تقل عن 12 ساعة قبل موعد السفر، دون اشتراط دفع رسوم تصريح الدخول المسبق للمركبات.

وأضافَ تأتي هذه الخطوةُ في سياق جهود الدولة لإتاحة الفرصة للزوَّار من مواطني ومقيمي دول مجلس التعاون الخليجي للاستمتاع بالأجواء المصاحبة لمباريات بطولة كأس العالم «FIFA قطر 2022»، والفعاليات الترفيهية فيها خلال الفترة المتبقية من هذه البطولة، وتسهيل آلية الدخول عبر جميع المنافذ للانضمام إلى مئات الآلاف من المشجعين في الملاعب ومناطق المشجعين المخصصة ومناطق المشاهدة لتشجيع ألمع لاعبي كرة القدم في العالم، مع التذكير بأنَّ المشجعين الراغبين في حضور المباريات يجب عليهم التسجيل عبر منصة هيَّا الإلكترونية وَفقًا للإجراءات المتبعة في هذا الخصوص، حيث لن يسمح بدخول المباريات إلا لحاملي التذاكر وبطاقة هيَّا، ثم قدم شرحًا حولَ منصة التسجيل المسبق للمركبات وآلية الحصول على تصريح المركبة عبر موقع وزارة الداخلية.

الرائد عبدالله سلطان الغانم:

شاشات ضخمة للمشجعين غير حاملي التذاكر

أكَّدَ الرائدُ عبدالله سلطان الغانم أنَّ الجهاتِ المختصةَ في الدولة وفَّرت لجمهورِ البطولةِ من غير حاملي تذاكر المُباريات شاشاتٍ ضخمةً في العديدِ من مناطق المُشجِّعين، في مناطق: (الكورنيش الفان فيست، هيا فان زون، جزيرة المها، قطيفان)، ويعملُ رجال الأمن في قوَّة أمن البطولة والأمن العام على توفير أجواء آمنة لمُعايشة هذه البطولة.

وأضافَ: من هذا المنطلق نؤكِّدُ على كافة المُشجِّعين الراغبين في حضور مباريات كأس العالم أن تكون بحوزتِهم تذاكرُ وبطاقةُ هيَّا، وبالتالي فإنه لن يسمح للأشخاص الذين لا يحملون تذاكر بالدخول إلى الاستاد، وسيتم التعامل معهم وَفقًا للإجراءات اللازمة، حرصًا على أمن وسلامة الجميع، وتمكين حملة التذاكر من الاستمتاع بالمُباريات. ودعا الجمهور الرياضي الراغب في حضور المباريات إلى الحصول على تذاكر المُباريات عبر الموقع الرسمي للاتحاد الدولي لكرة القدم الفيفا.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X