الراية الرياضية
السفير جون ويلكس سفير المملكة المتحدة لدى الدولة:

آلاف البريطانيين يدعمون الإنجليزي غدًا

شراكة استراتيجية في القطاعات الإبداعية بين قطر وبريطانيا

حديقة GREAT تعرض التنوع البريطاني لجماهير المونديال

الدوحة – إبراهيم بدوي:

قال سعادة السفير جون ويلكس سفير المملكة المتحدة لدى الدولة: إن آلاف البريطانيين في قطر سيدعمون منتخب إنجلترا في مباراته غدًا السبت أمام المنتخب الفرنسي في ربع نهائي بطولة كأس العالم فيفا قطر 2022.

وأشار في مؤتمر صحفي عقده في جناح المملكة المتحدة، الذي يحمل اسم حديقة (GREAT) على كورنيش الدوحة إلى أن عدد المشجعين الذين قدموا من المملكة المتحدة لدعم منتخبي إنجلترا وويلز بالآلاف، ولكن بالطبع لدينا جاليات بريطانية كبيرة في هذه المنطقة، منها 100 ألف في الإمارات، ونحو 22 ألفًا في قطر، و٢٠ ألفًا في السعودية وآلاف في دول الخليج الأخرى.

وتابع: كان هناك عشرات الآلاف من المشجعين من الجاليات البريطانية التي تدعم إنجلترا وويلز. ولذلك نتوقع أن يستمر ذلك ومن الواضح أننا نتوقع الآلاف يوم غد السبت.

ونوه السفير بما يتميز به الجناح البريطاني من تنوع ومزج بين الأصالة والمعاصرة مع التكنولوجيا الحديثة التفاعلية والبستنة التي سيتم استخدامها في معرض إكسبو الدوحة 2023 لافتًا إلى أنه سيتم تفكيك هذا الجناح بعد انتهاء البطولة.

ونوه باتفاق قطري بريطاني لتعزيز شراكة استثمارية استراتيجية خلال زيارة حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى إلى لندن في مايو هذا العام خاصة في القطاعات الإبداعية والترفيهية باستخدام أحدث تقنيات التكنولوجيا الحديثة ولذا كان لدينا الكثير من الفنانين والخبراء، وقمنا بترتيب لقاءات مع المسؤولين القطريين الذين يعملون في هذا المجال. ونأمل أن نبني على ذلك في السنوات القادمة.

وأكد التعاون بين البلدين لإنجاح بطولة كأس العالم فيفا قطر ٢٠٢٢ خاصة من حيث الأمن والدفاع، ونحن فخورون بهذا لأننا نريد استخدام شراكتنا الآن لتطوير العلاقات الثنائية في السنوات القادمة. وبحسب بيان صادر عن السفارة البريطانية، استقبل جناح المملكة المتحدة، الذي يحمل اسم حديقة (GREAT)، في بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022 أكثر من 30,000 زائر مُنذ افتتاحه، وضِمن الزوار عدد من كبار الشخصيات من داخل دولة قطر.

وتقع حديقة (GREAT) على كورنيش الدوحة وتستمر فعالياتها طوال فترة البطولة بأكملها، وهي توفر مكانًا للمقيمين في دولة قطر والزائرين على حد سواء للاسترخاء واكتشاف الثقافة البريطانية دون مغادرة الشرق الأوسط. افتُتحت الحديقة بشكل رسمي بتاريخ 19 نوفمبر الماضي في حفل خاص شارك فيه نجم الكرة الإنجليزي السابق ديفيد بيكهام ومجموعة من كبار مصممي الأزياء القطريين والبريطانيين، مثل فوداي دومبويا من لابروم لندن، الذين تحدثوا عن التمكين من خلال الإبداع.

وتسلط  الحديقة التي أطلقتها حملة (GREAT) الضوء على الإبداع والتنوع في المملكة المتحدة، وتدعو الزوار لرؤية جانب مختلف من المملكة المتحدة من خلال سلسلة من الأعمال التي تبرز الموسيقى والتصميم والأزياء والطعام البريطانيين. كما تُعدُ الحديقة معرضًا عالميًا للإبداع في مجالات الموسيقى والطعام والأزياء والفنون والتصميم بدءًا من نكهات المثلجات التي ابتكرها الشيف فينيت بهاتيا الحائز على نجمة ميشلان إلى الاستماع إلى موسيقى الفنانة الويلزية النيجيرية الشهيرة كيما أوتونغ، والاستمتاع بعبق الزهور المعطرة من قبل صانع العطور العالمي الشهير جو مالون سي بي إي.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X