اخر الاخبار
كأس العالم FIFA قطر2022..

المنتخب الأرجنتيني يواجه نظيره الكرواتي غدا على استاد لوسيل في نصف النهائي

الدوحة – قنا :

تتجدد الإثارة في كأس العالم FIFA قطر 2022، غداً الثلاثاء، على استاد لوسيل، بمواجهة من العيار الثقيل في الدور نصف النهائي، حيث يلتقي المنتخب الأرجنتيني نظيره الكرواتي في الخطوة قبل الأخيرة للوصول للقب.
ويتطلع المنتخب الأرجنتيني إلى لقاء الغد لتحقيق الحلم الذي انتظره أفضل لاعبي العالم ليونيل ميسي، لإهداء فرحة جديدة لشعب بلاده ولمُحبي ميسي ساحر كرة القدم الذي خلب قلوب الرياضيين بأدائه الفريد وأهدافه وتمريراته الساحرة، وهو يتطلع لتقديم كأس العالم لبلاده وتتويج نفسه كأفضل اللاعبين في تاريخ الأرجنتين بعد أن تفوق على الأسطورة مارادونا في سجل الأهداف وبات ينقصه لقب المونديال فقط الذي أهداه مارادونا لبلاده في نسخة العام 1986.
وفي المقابل سيكون المنتخب الكرواتي أكثر إصراراً على تحقيق الإنجاز الذي استعصى عليه في نسخة روسيا 2018 عندما وصل للنهائي وخسر أمام المنتخب الفرنسي، ويتطلع لتكرار المحاولة مرة أخرى في النسخة القطرية، وتحقيق اللقب بقيادة موسيقار الكرة الأوروبية لوكا مودريتش.
ويواجه ميسي ورفاقه منتخب كرواتيا في نصف النهائي بشعار الفوز والعبور للنهائي في مباراة من اتجاه واحد لا حسبة فيها سوى التفوق وبلوغ المباراة النهائية، ما يعني أن المباراة ستكون الأكثر قوة وإثارة بين منتخبين يضمان أفضل اللاعبين في العالم، ويضمان كذلك أكبر الطموحات بعد أن وصلا لهذه المرحلة المتقدمة التي استعصت على العديد من كبار منتخبات العالم، في المرحلة الماضية.
وعلى الرغم من أن المنتخبين لم يلتقيا في كأس العالم إلا مرة واحدة في نسخة روسيا الماضية التي انتهت بفوز كرواتيا بثلاثة أهداف دون مقابل، فقد لعبا ودياً في مباراة أعقبت مونديال روسيا وانتهت بفوز الأرجنتين بهدفين سجّل أحدهما بنيران صديقة.
وتمثل مواجهة الغد قمّة التحدي في كرة القدم أمام المشاهدين عبر شاشات التلفزة وما يقارب التسعين ألفاً من داخل استاد لوسيل، كما تحفل المواجهة بكل ألوان التنافس، سواء على المستوى الشخصي للاعبيْن ميسي ومودريتش أو على مستوى المنتخبين في عدد الأهداف وتحطيم الأرقام.
ووصل المنتخب الأرجنتيني لهذه المرحلة بعد حصوله على ست نقاط من مجموعته بالفوز على بولندا والمكسيك والخسارة من السعودية ثم التفوق على أستراليا في ثمن النهائي والفوز على هولندا بركلات الترجيح في ربع النهائي، فيما وصل المنتخب الكرواتي لهذه المرحلة بعد حلوله ثانياً في مجموعته بخمس نقاط من فوز وتعادلين، ثم تفوق على اليابان في ثمن النهائي وأخرج المنتخب البرازيلي في ربع النهائي.
وعلى الرغم من نتائجه المتأرجحة في الدور الأول، فيعد المنتخب الكرواتي هو المنتخب الثاني بعد المغرب الذي يصل لهذا الدور ولم يتعرّض لأية خسارة بعكس منافسه الأرجنتيني الذي خسر أمام المنتخب السعودي، ما يعني أن المباراة قد تحمل الخسارة الثانية للأرجنتيني أو الأولى للكرواتي أو الوصول للنهائي بسجل نظيف.
وتحمل المباراة تحدياً جديداً للنجم ميسي بالحصول على لقب هدّاف كأس العالم في حال تسجيله لهدف أو اثنين، حيث يتخلف بهدف عن النجم الفرنسي كليان مبابي صاحب الأهداف الخمسة، وهو ما يُعطي الإصرار لميسي بخوض مباراة خاصة بالنسبة له يبحث من خلالها عن تحطيم الأرقام.
ويتوقع أن تعرف مباراة الغد أعلى نسبة مشاهدة في العالم لما للمنتخبين من قوة كروية عالية يتميز فيها الأرجنتيني بالمهارات فيما يتميز الكرواتي بالجماعية، وهو يلعب في هذا الدور للمرة الثالثة في تاريخه بعد نسختي 1998 بفرنسا وروسيا 2018، ويأمل رفاق مودريتش كتابة التاريخ في النسخة الحالية، بينما يتطلع ميسي لإغلاق صفحات التاريخ بأفضل ألقابه في مسيرته وأغلاها لارتباطه ببلاده الأرجنتين التي توّجت باللقب مرتين في تاريخها عامي 1978 و1986.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X