اخر الاخبار

قطر الخيرية تفتتح وحدة طبية للولادة والأمومة في الصومال

الدوحة – قنا

أعلنت قطر الخيرية عن افتتاحها وحدة طبية معنية بالولادة والأمومة في مركز /كحدا/ الصحي بإقليم /بنادر/ بالصومال.
ومن المتوقع أن يستفيد من هذه الوحدة 8000 شخص على مدار السنة، حيث سيتم توفير خدمات الأمومة والطفل والصحة الإنجابية، والتوعية والتثقيف الصحي.
ويأتي افتتاح وحدة الولادة والأمومة ضمن المركز الصحي الذي شيدته /قطر الخيرية/ سنة 2008، في وقت تعاني فيه منطقة /كحدا/ من نقص حاد في خدمات الولادة والتوعية الصحية.
ويهدف هذا المشروع إلى تحسين المرفق الصحي الخاص بالأمهات والأطفال حديثي الولادة، وتقليل معدل وفيات الأمهات الحوامل أثناء الولادة، بالإضافة إلى خفض وفيات الأطفال دون سن الخامسة بسبب انتشار الأمراض المعدية.
وقال محمد محمود عدو مسؤول الصحة لدى إقليم بنادر في تصريح له: “نشكر /قطر الخيرية/ على هذا الصرح الصحي الجديد، خاصة أن لها دورا مهما وفعالا في القيام بهذا المشروع الرائد، الذي تفتقره الأمهات الحوامل في الصومال نظرا لقلة المرافق المختصة بالأمومة والطفولة”.
وأضاف: “الصومال تحتاج إلى هذه المشاريع الهادفة، ونرجو أن تتكاتف جهود الجميع من منظمات إنسانية دولية، ورجال أعمال، للقيام بمشاريع مشابهة لما تقوم به /قطر الخيرية/ في الصومال”.
من جهته، أشاد محمد يوسف محمود مسؤول منطقة /كحدا/ بالدور الكبير الذي تلعبه /قطر الخيرية/ من خلال دفع عجلة التنمية، ورفع مستوى المجال الصحي للوصول إلى الرفاهية الصحية التي يطمحون إلى تحقيقها، لافتا إلى أنهم يواجهون عجزا في الخدمات العامة بشكل عام، والخدمات الصحية بشكل خاص في ظل تزايد حالات النزوح، وعجز المخيمات عن استيعاب متطلباتهم.
الجدير بالذكر أن /قطر الخيرية/ قامت خلال العام الحالي 2022 ببناء 5 مراكز صحية و9 مراكز للولادة والأمومة في الصومال، كما قامت بتسيير مركزي صحة وعيادة متنقلة لتقديم الخدمات الصحية للنازحين في كل من مدينتي /مقديشو/ بإقليم /بنادر/، و/بورهكبة/ بإقليم /باي/ جنوب غربي الصومال.
وتأتي هذه المشاريع الصحية ضمن الاتفاقية الموقعة بين /قطر الخيرية/ ووزارة الصحة والرعاية الاجتماعية الصومالية، والتي تهدف إلى ضمان المشاركة الفعالة لـ /قطر الخيرية/ في المشاريع الصحية بالصومال.
كما قامت /قطر الخيرية/ سابقا بتسيير القوافل الطبية لإغاثة المتضررين من الكوارث في الصومال، وتقديم الإسعافات الأولية، وإعطاء الأولوية في التدخل للمناطق والفئات السكانية الأكثر احتياجا.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X