الراية الرياضية

نيمار.. براءة من الفساد

برشلونة – أ ف ب:

برّأت محكمةٌ في إسبانيا، النجمَ الدولي البرازيلي نيمار من تهم فساد تتعلق بصفقة انتقاله إلى برشلونة الإسباني من سانتوس في 2013.

وقالت المحكمةُ في بيانٍ: إن القضاة قرروا أيضًا تبرئة المُتهمين التسعة الذين حوكموا في هذه القضية.

بالإضافة إلى نيمار، شمل ذلك والديه، نادي برشلونة ورئيسيه السابقين جوزيب ماريا بارتوميو وساندرو روسيل، نادي سانتوس ورئيسه السابق أوديليو رودريجيز فيليو، والشركة التي أسسها والدا نيمار لإدارة أعماله.

بدأت مُحاكمةُ نيمار في مُنتصف أكتوبر الماضي في برشلونة، قبل شهر واحد فقط من انطلاق كأس العالم في قطر، حيث خرج نيمار رفقة السيليساو الجمعة الفائت من الدور ربع النهائي على يد كرواتيا بركلات الترجيح.

وكانَ المُدعي العام وجهَ اتهامات فساد ضد نيمار، مُطالبًا بسجنه لمدة عامين وبفرض غرامة قدرها 10 ملايين يورو. لكن في خُطوة مُفاجئة أسقط تهم الفساد والاحتيال ضد جميع المُتهمين في نهاية أكتوبر.

رفعت شركةُ الاستثمار الرياضية البرازيلية «دي أي أس»، التي كانت تملك 40 في المئة من حقوق نيمار الرياضية عندما كان في سانتوس، دعوى قضائية في 2015 تزعم أنها تعرضت للاحتيال في صفقة انتقال اللاعب إلى برشلونة. وزعمت أن نيمار وبرشلونة وسانتوس تواطؤوا لإخفاء التكلفة الحقيقية لانتقاله، وبالتالي لم تحصل على المبلغ الذي تستحقه من هذه الصفقة.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X