اخر الاخبار

اختتام معسكر معزاب القناص الصغير 2022

الدوحة – قنا :

اختتمت اليوم فعاليات معسكر معزاب القناص الصغير لعام 2022 الذي تنظمه جمعية القناص القطرية، والذي تزامن مع بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022.
وبعد انتهاء جميع الفعاليات، نظمت جمعية القناص حفلا تكريميا للجهات الداعمة والمتعاونة في إنجاح معسكر معزاب القناص الصغير، فضلا عن تتويج الفائزين في المسابقات.


وفي هذا الصدد، قام السيد محمد بن عبداللطيف المسند، نائب رئيس جمعية القناص القطرية، والسيد حمد النعيمي، المشرف العام على معسكر معزاب القناص الصغير 2022، بتكريم السادة في صندوق دعم الأنشطة الاجتماعية والرياضية “دعم”، والسادة في مركز نوماس، وأيضا جرى تكريم صقاري المستقبل الفائزين في مسابقات معسكر المعزاب.
وأوضح السيد علي بن خاتم المحشادي، رئيس جمعية القناص القطرية، أن تنظيم الجمعية هذا المعسكر لأبنائنا صقاري المستقبل، هو من أجل السهر على رعاية موروث /معزاب القناص الصغير/ من أجل تعزيزه في نفوس الناشئة من الأجيال، ونشر هذه الثقافة كموروث شعبي.


وأكد أن جمعية القناص اهتمت بإقامة فعالية معزاب القناص الصغير، كإحدى الفعاليات السنوية الموجهة نحو فئة الجيل الناشئ لتعزز في نفوس الأبناء القيم الروحية والتربوية، وثقافة الأصالة بالموروث الشعبي وتقديرها.
من جهته، أكد السيد محمد بن عبداللطيف المسند، حرص الجمعية على الاستثمار الإيجابي لوقت الفراغ عند الناشئة بتوجيههم نحو احترام العادات والتقاليد العربية الأصيلة، وإكسابهم مهارات في التعامل مع مفردات التراث الشعبي القطري الأصيل في ممارسة هواية المقناص باستخدام الصقور وركوب المطايا، إضافة إلى استفادتهم من الدروس الدينية والتربوية، والحرص على حفظ سور من القرآن الكريم، وحفظ الأحاديث النبوية الشريفة، وتعلم آداب الدعاء المستجاب، فضلا عن تعزيز الآداب العامة في التعامل مع الصيد من منظور إسلامي وشرعي، وتعلم آداب المجلس، وأصول الكرم والضيافة بإعداد القهوة العربية.
بدوره، أكد السيد حمد النعيمي، أن المعزاب الصغير مر في أجواء مثالية وسط تجاوب المشاركين الصغار، حيث كونوا صداقات سترافقهم مدى حياتهم، وأبانوا عن سرعة بديهتهم وتجاوبهم مع المدربين، ونباهتهم وفطنتهم.
وأوضح أن اليوم الختامي شهد توزيع شهادات تقديرية على المشاركين، وجوائز مالية رمزية على الفائزين في عدد من المسابقات، مضيفا أن المعزاب أكسب المشاركين خبرة في المقناص.
من جانبه، قال السيد سعيد راشد النعيمي، من اللجنة المنظمة للمعزاب، في كلمة له أثناء الحفل الختامي، إن معسكر معزاب القناص الصغير عاد في أبهى حلة بعد توقف السنتين الماضيتين، لافتا إلى أن المعسكر جمع بين المتعة والترفيه، وتلقي معارف جديدة تفيد المشاركين في حياتهم.
جدير بالذكر، أن جمعية القناص القطرية تحرص من خلال هذا المعسكر على تحقيق أهداف معنوية وجدانية وأهداف حسية تطبيقية تتمثل في تعزيز القيمة الروحية لعقيدتنا الإسلامية في نفوس أبنائنا، وذلك من خلال الحرص على الشعائر الدينية، بالإضافة إلى تعزيز الآداب العامة في التعامل مع الصيد، علاوة على غرس قيم المحافظة على الهوايات الأصيلة في الموروث الشعبي القطري، وزرع روح التحدي، والاعتماد على النفس، وتعليمهم أصول “المقناص”.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X