الراية الرياضية
خطف الأضواء في ختام المونديال .. وسائل إعلام عالمية:

البشت القطري حديث العالم

ماركا الإسبانية: صورة ميسي بالبشت ستسجل في تاريخ كرة القدم

الديبايت الإخباري الإسباني: خطوة مبتكرة لفتت انتباه العالم أجمع

 

ترجمة – جنان الصباغ:
نوهت الصحف ووسائل الإعلام العالمية بالنجاح المبهر لدولة قطر باستضافة كأس العالم فيفا قطر 2022، وقالت: قطر ارتدت يوم أفضل ملابسها وتزينت بعرضها العسكري المميز واحتفلت بعرسها في المساء بالألعاب النارية، نظرًا لتزامن الحدث مع اليوم الوطني للدولة الذي يصادف 18 ديسمبر من كل عام. وأشادت الصحف ووسائل الإعلام العالمية بالحفل الختامي لبطولة كأس العالم فيفا قطر 2022 الذي أقيم في استاد لوسيل. وأكدت تلك الوسائل أن قطر قدمت نسخة استثنائية بحيث برزت كواحدة من أكثر النسخ نجاحًا من حيث التنظيم والإعداد. وركزت وسائل الإعلام العالمية على لقطة ارتداء اللاعب ليونيل ميسي البشت القطري في المشهد الختامي للبطولة العالمية مؤكدة أن قطر أوصلت ثقافتها وتقاليدها إلى العالمية حتى أصبح البشت القطري رمز الفخر المحلي حديث العالم

من جهته قال موقع صحيفة ماركا الاسبانية: بطولة كأس العالم قطر 2022 توجت الأرجنتين كبطلة، وفازت بالكأس مرة أخرى بعد 36 عامًا من رفع مارادونا لها. وأكد الموقع أن ميسي صاحب «البشت» كان الشخص المسؤول وقائد المنتخب وأفضل لاعب في البطولة حيث رفع الكأس. وأضاف الموقع، إن صورة ميسي مرتديًا البشت ورافعًا الكأس ستسجل في تاريخ كرة القدم، لكن هذه الصورة ستبرز أيضًا، حيث يرتدي البشت القطري. وأوضح الموقع أن حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير دولة قطر، ألبس ميسي البشت المطرز الذي يتم ارتداؤه في أفضل المناسبات، وأشار الموقع إلى أن البشت عباءة ترتديها الشخصيات المهمة في دولة قطر، مشيرًا إلى أن البشت، يرتديه كبار القادة القطريين فوق الأثواب، وفي الأيام المهمة التي تتناسب مع يوم نهائي البطولة واليوم الوطني للدولة. كما أشار موقع الديبايت الإخباري الإسباني إلى أن الصورة التي حلم بها ليو ميسي طوال مسيرته لم تنته أن تكون كما كان يتصور، مشيرًا إلى أن أهم لحظة بالنسبة له هي الفوز بالكأس وهذا ما فعله ميسي في قطر حيث فاز بكأس العالم الذي طال انتظاره بالنسبة لمنتخب الأرجنتين. وأضاف الموقع: مع ذلك، في تلك اللحظة بالضبط، عندما كان ليو على وشك رفع كأس العالم، ابتكر أمير دولة قطر حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني قاعدة جديدة في كأس العالم، حيث وضع البشت على ميسي في خطوة لفتت انتباه العالم أجمع. وأوضح الموقع، كما هو معتاد في أي نهائيات لكأس العالم، يتم تسليم الكأس من قبل رئيس الفيفا، ورئيس الدولة المنظمة، في البطولات، لكن حضرة صاحب السمو ذهب إلى أبعد من ذلك. وأضاف الموقع، وهكذا، قبل إعطائه الكأس، وضع حضرة صاحب السمو «البشت» وهو عباءة سوداء شفافة على ميسي وهو رداء الرجال التقليدي المشهور في العالم العربي والذي تم استخدامه لمئات السنين، مضيفًا إنها ملابس شائعة تستخدم عادة في حفلات الزفاف والمهرجانات الدينية والمواعيد الهامة.
من جهة ثانية، قال موقع نيويورك تايمز الأمريكي إن دولة قطر أصبحت لاعبًا دوليًا رئيسيًا على الساحة العالمية، بعد نجاحها الذي فاق التوقعات باستضافة نسخة 2022 من المونديال وإنجاحها. وأضاف الموقع، إن حلم النهائي بين الأرجنتين وفرنسا، توج بأول لقب لكأس العالم لميسي، أفضل لاعب في العالم؛ بمباراة مثيرة حسمت بعد ستة أهداف وركلات الترجيح. وأشار الموقع، إلى أنه ومن أجل وضع بصمة العرب على كأس العالم الأولى في الشرق الأوسط، ألبس حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المُفدى، ميسي البشت المزين، مُشيرًا إلى أنه عبارة عن عباءة سوداء يتم ارتداؤها في دول الخليج للمناسبات الخاصة، ولف سموه البشت حول أكتاف ميسي قبل تسليمه الكأس في خُطوة تضفي أهمية كبيرة على الحدث الاستثنائي.
موقع لو موند الفرنسي، أكد أنه وفي النهاية .. قطر هي التي تفوز، مشيرًا إلى أن المشهد الرياضي الهائل الذي قدمته دولة قطر يوم الأحد 18 ديسمبر، إذ توج المنتخب الأرجنتيني بقيادة ليونيل ميسي، قد كرس، نجاح قطر، في دور منظم البطولة. وأكد الموقع أن بطولة كرة القدم التي نظمتها قطر عالمية ومبتكرة لا تشوبها شائبة. مؤكدًا أن أكثر ما لفت الانتباه في المباراة النهائية هو مشهد وضع أمير دولة قطر صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني البشت على كتفي ميسي في دلالة على الاحتفال بهذا اللاعب الاستثنائي.


أما موقع ميركاتو الفرنسي فقد أكد أنه وعلى الرغم من موجة الانتقادات التي سالت على قطر بشأن تنظيم مونديال 2022، فإن نتائج هذه النسخة الثانية والعشرين رائعة في نهاية المطاف، نافيًا وجود أي حادث يذكر خلال تنظيم البطولة. وأكد أن الأمور سارت على ما يرام، مشيرًا إلى تدفق المشجعين حول الملاعب دون أي عقبات معينة طوال فترة كأس العالم، ومشيدًا بنظام الأمن الذي وفرته الدولة للمشجعين. ومن جهته، قال موقع صحيفة لو فيجارو الفرنسية أن أكثر من مليون ضيف زار دولة قطر خلال المونديال وحضر 3.4 مليون مشجع المباريات في الملاعب. وسجلت الملاعب 3،404،252 متفرجًا، مما يجعلها تعد ثالث أعلى نسبة حضور لكأس العالم لكرة القدم، بعد الولايات المتحدة عام 1994 (3،587،538) والبرازيل عام 2014.

الصفحة الرسمية لمنتخب الأرجنتين: لأنك الملك تستحق هذا

نشرت الصفحة الرسمية لمنتخب الأرجنتين، صورة للنجم الأسطورة ليونيل ميسي وهو يرتدي البشت القطري، وقد اختاروا هذه الصورة تحديدًا لميسي وهو يرتدي البشت قبل التتويج، وكتبوا بالتغريدة: لأنك الملك تستحق هذا.. بمعنى لأنك الملك تستحق أن يتم إلباسك هذه العباءة، وهذا يعد أكبر رد على الانتقادات التي حدثت من قبل الإعلام الغربي حول ارتداء ميسي للبشت.

 

 

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X