الراية الرياضية
الراية الرياضية تفتح ملفها قبل ثلاثة أيام فقط من بداية الفترة الشتوية

الانتقالات بين مطرقة الاستقرار وسندان التغيير

حالة من الهدوء الشديد تسيطر على كواليس جميع الأندية

نجوم كأس العالم «قطر 2022» دخلوا في دائرة الحسابات

أندية القاع تكثف جهودها لإنقاذ ما يمكن إنقاذه في الفترة المقبلة

توقعات كبيرة بوجود صفقات تبادلية تطبخ على نار هادئة

متابعة – صابر الغراوي:
اعتبارات كثيرة تجعل من موسم الانتقالات الشتوية مختلفًا تمامًا في الموسم الحالي 2022/‏‏2023، وبالتالي فإن التعامل معه سيكون مختلفًا أيضًا.
هذه الاعتبارات تبدأ من كون هذا الموسم يأتي عقب انتهاء بطولة عالمية كبيرة أقيمت تحت أنظار جميع مسؤولي أنديتنا وهي بطولة كأس العالم قطر 2022، ولا تنتهي عند كونها المرة الأولى التي يبدأ فيها موسم الانتقالات الشتوية بعد فترة توقف طويلة جدًا زادت على ثلاثة أشهر ونصف الشهر باعتبار أن الدوري توقف فعليًا يوم 14 سبتمبر الماضي.
هذه الاعتبارات وغيرها فرضت أهمية مضاعفة لفترة الانتقالات الشتوية بالإضافة بالطبع إلى الاعتبارات الأخرى والتي تتكرر كثيرًا بوجود أندية تعثرت في البداية وتريد إنقاذ ما يمكن إنقاذه، مقابل أندية أخرى تألقت وتريد الحفاظ على هذا التألق.
وما بين الرغبة في المزيد من الاستقرار أو الأمل في التغيير الإيجابي تعيش جميع أندية دوري نجوم QNB، بين المطرقة والسندان من أجل تحقيق أفضل النتائج الممكنة والخروج من فترة الانتقالات الشتوية بأكبر المكاسب المرجوة.

ترقب شديد

 

ومما لا شك فيه أن هناك حالة من الترقب الشديد تسيطر على أروقة أندية دوري نجوم QNB، خلال الفترة الحالية بسبب اقتراب موعد فترة الانتقالات الشتوية، التي تنتظرها بعض هذه الأندية لتعديل أوضاعها وإعادة ترتيب أوراقها على أمل تحسين الوضعية بالنسبة للبعض أو الحفاظ على المسيرة الناجحة للبعض الآخر.
ويعلم الجميع أن هذه الفترة أرضية خصبة للأخبار والمفاوضات بل والشائعات أحيانًا باعتبار أن جميع الأندية تعمل في كافة الاتجاهات بحثًا عن أفضل التعاقدات والحفاظ على لاعبيها المتميزين، ولكن من المؤكد وجود بعض الصفقات التبادلية بين بعض الأندية والتي يتم الإعداد لها كما تعودنا دائمًا في هذه الفترة. وبطبيعة الحال فإن هناك عددًا كبيرًا من اللاعبين الذين برزوا في بطولة كأس العالم أصبحوا الآن محط أنظار واهتمام أنديتنا المختلفة وخاصة فيما يتعلق بلاعبي منتخبات إيران واليابان وكوريا الجنوبية من آسيا والإكوادور من أمريكا الجنوبية والمكسيك من أمريكا الشمالية فضلًا عن المغرب وتونس من المنتخبات العربية.

عودة المنافسات

 

وتكمن أهمية هذه الفترة المهمة التي تمتد طوال شهر كامل أن بدايتها تتزامن مع عودة المنافسات في بطولة الدوري وبالتالي فإن فرصة جميع الأندية قائمة لتعديل أوضاعها سواء بالنسبة للأندية الراغبة في المنافسة على لقب بطولة الدوري أو حتى الأندية الباحثة عن الهروب من شبح الهبوط. ويشكل فريق الريان البوصلة الأهم في اهتمامات الجماهير في فترة الانتقالات الشتوية باعتبار أنه الأكثر احتياجًا لصفقات جديدة للعديد من الأسباب، منها الجماهيرية العريضة التي تحظى بها قلعة الرهيب، فضلًا عن السبب الأهم وهو وجود الريان في قاع جدول الترتيب برصيد نقطة وحيدة جمعها من المباريات السبع الأولى التي خاضها حتى الآن وبالتالي فإن هذه أسوأ بداية للريان في بطولات الدوري وتحتاج لتدخل قوي في فترة الانتقالات لتعديل مسار الفريق بأسرع وقت ممكن.

وضعية حرجة

 

ويدخل فريقا السيلية وأم صلال في نفس الدائرة تقريبًا بسبب الوضعية الحرجة لكل منهما في جدول الترتيب، حيث يحل الشواهين في المركز قبل الأخير برصيد أربع نقاط وقبله الصقور في المركز العاشر برصيد سبع نقاط. ورغم أن السد في نفس الموقف تقريبًا في ظل وجوده في المركز التاسع برصيد سبع نقاط أيضًا إلا أن وضعيته مختلفة بعض الشيء باعتبار أن صفوفه ستشهد عودة جميع اللاعبين الدوليين الذين غابوا عنه في الجولات السبع الأولى.

 

 

 

 

 

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X