الراية الإقتصادية
برعاية مهرجان الخيل العربية

البنك الأهلي يعزز شراكته مع كتارا

الدوحة- الراية:

يواصلُ البنكُ الأهلي رعايتَه الحصريةَ كالبنك الراعي الحصري لمهرجان كتارا الدولي للخيل العربية في نسخته الثالثة، الذي تنظّمُه المؤسّسةُ العامة للحي الثقافي (كتارا) للعام الثالث على التوالي، وبالتعاون مع نادي السباق والفروسية والاتحاد القطري للفروسية والذي تمتدُّ فعالياتُه خلال الفترة ما بين 1 – 11 فبراير 2023، وسيكون للبنك جناح خاص يضم العديد من الفعاليات المتنوعة المناسبة لجميع الفئات العمرية في المجتمع في خطوة تعكس التزام البنك الأهلي الدائم بدعم هذا المهرجان تماشيًا مع برنامجه للمسؤولية الاجتماعية ورؤية قطر الوطنية 2030، وانطلاقًا من سعيه الحثيثِ للمساهمة في إحياء التراث الثقافي القطري وتسليط الضوء على جهود دولة قطر في الحفاظ على سلالات الخيل العربية الأصيلة، وتعزيز مكانتها كوجهةٍ عالميةٍ وحاضنة لكبرى الفعاليات والأحداث الرياضية العالمية لرياضة الفروسية

وقالَ السيّدُ محمد موسى النملة – نائب الرئيس التنفيذي – دعم الأعمال والخدمات الموارد البشرية في البنك الأهلي: «للعام الثالث على التوالي، تستمرُ شراكتنا الاستراتيجيَّة مع كتارا كالبنك الراعي الحصريّ من أجل المساهمة في نجاح هذا المهرجان المتميّز الذي يحظى بإقبالٍ كبيرٍ واهتمام دولي متزايد. يأتي دعمنا لهذا الحدث من إيماننا بضرورة الحفاظ على إرثنا الثقافي والتقاليد القطرية العريقة من خلال دعم سلالات الخيل العربية الأصيلة والتراث القطري في مجال الفروسية، لاسيما أنَّ هذا يعد ركيزة أساسية لبرنامج المسؤولية الاجتماعية للبنك الأهلي.

وأضافَ السيّدُ محمد النملة: إنَّ استضافة مثل هذه المهرجانات تعزّز دور دولة قطر كمحطة هامة على أجندة البطولات الدولية، ويرتقي بمكانتها كوجهة مثالية لاستضافة كُبرى الفعاليات والأحداث الرياضية العالمية، وهذا ما تحقّق فعليًا على أرض الواقع، فقد شاهدنا – وكذلك العالم أجمع – روعة التنظيم والتميّز والإبداع والقدرات الكبيرة التي أظهرتها دولة قطر خلال استضافتها بطولة كأس العالم لكرة القدم 2022 والتي ستظل صفحة وضَّاءة في تاريخها الحديث وقصة خالدة في ذاكرة أبنائها على مر العصور. فشكرًا لكل من سيشارك في هذا المهرجان وكل من سيساهم في إنجاحه، مع شكر خاص لمؤسسة كتارا والقائمين عليها لمنحنا هذه الفرصة».

تجدرُ الإشارة إلى أن برنامج المسؤولية الاجتماعية الذي يتبناه البنك الأهلي يرتكّز على جعل البنك في قلب المجتمع عبر دعم القضايا التي تهم كافة فئات المجتمع القطري من مواطنين ومقيمين، واضعًا إثراء حياتهم على رأس أولويات إدارته وموظفيه. وتحقيقًا لهذه الغاية، يشارك البنك الأهلي – بل ويدعم ويرعى – العديد من الأنشطة والفعاليات الاجتماعية، والتعليمية، والثقافية، والصحية، والأنشطة الرياضية المتنوعة.

العلامات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق
X